أفضل طريقة لعدم تساقط الشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٣:٣١ ، ٣ فبراير ٢٠١٩
أفضل طريقة لعدم تساقط الشعر

طرق طبية لمنع تساقط الشعر

هنالك بعض الأدوية والكريمات الموضعية التي تُوصف من قبل الطبيب المختص، وتعمل على منع تساقط الشّعر. ومنها:[١]

  • الأدوية الموضعية المينوكسيديل (روغين): يُصرف هذا الدواء بدون وصفة طبية، وهو متوفر على شكل كريم أو رذاذ أو رغوة، ويُستخدم من خلال وضعه على فروة الرأس والحاجبين والذقن مرتين يوميًا، ولكنه غير مناسب لأجزاء أخرى من الجسم، ويُعتقد بأنه يُعزز نمو الشعر ويُطيله، وقد تستغرق نتائجة أربعة أشهر.
  • الكورتيكوستيرويدات: تُستخدم هذه الأدوية الموضعية لعلاج داء الثعلبة، إلى جانب غيرها من الأدوية الأخرى.


طرق طبيعية لمنع تساقط الشّعر

هنالك مجموعة من الطّرق الطّبيعية، التي يتم استعمالها كوصفات لمنع تساقط الشعر ومنها:

جذر عرق السوس

جذر عرق السوس هو عشب يمنع تساقط الشّعر ويحميه من العديد من الأضرار، إذ يمتاز بخواص مهدئة لفروة الرأس تحميها من التهيج والقشرة، ويُستخدم حسب هذه الطريقة:[٢]

  • طريقة التحضير:
    • تُضاف ملعقة كبيرة من جذر عرق السوس إلى كوب من الحليب، مع ربع ملعقة صغيرة من الزعفران.
    • تُخلط المكونات جيدًا، ومن ثم توضع الخلطة على المناطق الفارغة في الشعر، وتُترك طوال الليل.
    • يُغسل الشعر في الصباح.
    • تُكرر الطريقة مرة أو مرتين في الأسبوع.
    • يُمكن أيضًا تناول عرق السوس من خلال غليه، وذلك 3 مرات في اليوم.


عصير البصل والثوم

يحتوي كل من البصل والثوم على الكبريت، وهذا ما يزيد من إنتاج الكولاجين، مما يُقوي الشعر، ويزيد نموه، وهي طريقة تقليدية لإعادة نمو الشعر، إذ إن زيت جوز الهند مرطب طبيعي ومعالج للشعر ويُستخدم العصير حسب هذه الطريقة:[٣]

  • طريقة التحضير:
    • يوضع عصير البصل على فروة الرأس.
    • يُترك العصير لمدة 15-20 دقيقة.
    • يُغسل الشعر بالشامبو ويُجفف الشعر.
    • تُغلى فصوص الثوم المطحونة مع زيت جوز الهند.
    • عندما يبرد المزيج يوضع على فروة الرأس، وتدلك لبضع دقائق.
    • يُترك المزيج لمدة 3-4 ساعات أو لمدة ليلة كاملة.
    • تُكرر الطريقة مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع.


العوامل التي تُسبب تساقط الشعر

هنالك بعض العوامل، التي لها دور كبير في ظهور مشكلة تساقط الشّعر. ومنها:[٤]

  • أسباب وراثية: فتساقط الشعر هو حالة وراثية تسمى الصلع الذكري أو الأنثوي، وعادة ما يحدث ذلك تدريجيًا كلما تقدم الإنسان في السن.
  • التغيرات الهرمونية والظروف الصحية: يُمكن أن تُسبب بعض الحالات فقدان الشعر بشكل دائم أو مؤقت، وتشمل هذه التغيرات، التغيرات الهرمونية التي تحدث بسبب الحمل والولادة، أو الوصول لسن اليأس عند النساء، أما الحالات الطبية التي قد تُسبب فقدان الشعر فتشمل داء الثعلبة، أو التهاب فروة الرأس (القوباء).
  • الادوية والمكملات الغذائية: إذ يُمكن أن يكون تساقط الشعر ناجمًا عن الآثار الجانبية لأدوية معينة، مثل الأدوية التي تُعالج التهاب المفاصل، والأدوية التي تعالج السرطان، والاكتئاب، ومشاكل القلب، والنقرس، وارتفاع ضغط الدم.
  • العلاج الإشعاعي: وفي هذه الحالة قد لا ينمو الشعر مثلما كان في السابق.
  • الحالة النفسية: فالكثير من الأشخاص يعانون من فقدان الشعر بعد عدة أشهر من تعرضهم لصدمة نفسية، وهذا النوع من التساقط يُعتبر مؤقت.
  • بعض قصات الشعر والعلاجات: يُمكن أن يؤدي تصفيف الشعر بشدة، والتي تكون من خلال سحب الشعر للخلف، إلى تساقط الشعر، كما أن استخدام بعض الأدوات لتصفيف الشعر تُسبب تساقطه، وهناك علاجات الزيت الساخن التي تُسبب التهاب بصيلات الشعر، وبالتالي تساقطه.


المراجع

  1. Cynthia Cobb (2018-1-25), "Does Stress Cause Hair Loss?"، www.healthline.com, Retrieved 2019-1-12. Edited.
  2. "Home Remedies for Hair Loss", www.top10homeremedies.com, Retrieved 2019-1-11. Edited.
  3. "15 DIY Home Remedies for Hair Loss", www.homeremediesforlife.com, Retrieved 2019-1-12. Edited.
  4. "Hair loss", www.mayoclinic.org, Retrieved 2019-1-12. Edited.