أفضل طريقة لعمل الشوفان للتخسيس

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٨ ، ٢٥ مارس ٢٠١٩
أفضل طريقة لعمل الشوفان للتخسيس

كيفية تحضير الشوفان

يمتلك الشوفان العديد من الفوائد الصحية، ويوجد بالعديد من الأشكال؛ مثل: جريش الشوفان، وحبوب الشوفان الكاملة، ومسحوق الشوفان، والشوفان الملفوف، كما يتوفّر الشوفان سريع التحضير، وقد يحتوي هذا النوع على المُحلّيات الصناعيّة المضافة، وتجدر الإشارة إلى أنّ جريش الشوفان يحتاج إلى فترةٍ أطول للتحضير، بينما تحتاج الأنواع الأخرى إلى وقتٍ أقلّ، ويمكن القول إنّ تحضير الشوفان يحتاج إلى ما يتراوح بين 10-60 دقيقةً بالاعتماد على المادة التي يُحضّر بها؛ مثل الحليب البقري أو النباتي، أو الماء، ولذلك يجب اتّباع التعليمات المُرفقة مع منتج الشوفان، والتي غالباً ما تكون كما يأتي:[١]

  • غلي كوبٍ ونصف من الحليب أو الماء.
  • إضافة نصف كوبٍ من الشوفان إلى الماء أو الحليب مع التقليب.
  • تقليل الحرارة إلى درجةٍ متوسطة.
  • طبخه على نارٍ هادئةٍ مدّة 10-20 دقيقةٍ في حال كان الشوفان مصنوعاً من الحبوب الكاملة، أو مسحوقاً، أو ملفوفاً.
  • طبخه على نارٍ هادئةٍ مدّة 50-60 دقيقة في حال كان مجروشاً.
  • إضافة بعض المكوّنات إليه؛ مثل: التوابل أو المُحلّيات، وذلك حسب الرغبة.


العناصر الغذائية في الشوفان

يساعد الشوفان على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، وسرطان القولون والمستقيم، كما تساعد الحبوب الكاملة، بما فيها الشوفان على تقليل ضغط الدم، وتسهيل عملية الهضم، حيث إنّه يُعدّ وجبةً صحيةً وغنيّةً بالألياف، ولذلك يوفر نصف كوبٍ من الشوفان الملفوف والمطبوخ بالماء العناصر الغذائية الآتية:[٢]

  • غرامان من الألياف.
  • 3 غراماتٍ من البروتين.
  • %2 من الكمية اليومية الموصى بها من الكالسيوم.
  • %6 من الكمية اليومية الموصى بها من الحديد.


الفوائد العامة للشوفان

يوفر الشوفان العديد من الفوائد الصحية للجسم؛ ونذكر منها ما يأتي:[٣]

  • احتواؤه على الألياف الغذائية: حيث إنّ الشوفان يحتوي على نوعين من الألياف؛ وهما الألياف القابلة للذوبان التي تساعد على تقليل مستويات الكوليسترول، والحفاظ على مستويات السكر في الدم، إضافةً إلى الألياف غير القابلة للذوبان التي تساعد على التخلُّص من الإمساك، وتحسين صحة الأمعاء.
  • تزويد الجسم بالعديد من المعادن: إذ يُعدّ الشوفان غنيّاً بالعناصر الغذائية؛ مثل: الثيامين، والزنك، والمغنيسيوم، والفسفور، والمنغنيز، والسيلينيوم، والحديد.
  • مفيدٌ لمرضى حساسية القمح: وذلك لعدم احتوائه على الغلوتين، ولكن يجب قراءة الملصق الغذائي للتأكد من خلوّ المنتج منه.
  • المساعدة على خسارة الوزن أو الحفاظ عليه: حيث إنّه يساعد على الشعور بالشبع لفترةٍ أطول، ولكن يجب الانتباه للكميّات المُتناولة منه.


المراجع

  1. Jenna Fletcher (14-01-2019), "What are the benefits of oatmeal?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 07-03-2019. Edited.
  2. Diana Wells (15-09-2016), "Does the Oatmeal Diet Get Real Weight Loss Results?"، www.healthline.com, Retrieved 07-03-2019. Edited.
  3. Bonnie Taub-Dix (19-08-2016), "5 Reasons You Should Eat Oatmeal Every Day"، www.everydayhealth.com, Retrieved 07-03-2019. Edited.