أفضل علاج سريع للحروق

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٣١ ، ٣١ يناير ٢٠١٩
أفضل علاج سريع للحروق

الإسعافات الأولية

يُعدّ الإسعاف الأولي المناسب خطوة أوليّة مهمّة في علاج الحروق؛ إذ إنّها تحدّ من حجم الضرر الذي قد يلحق بالجلد، ومن أبرز الإسعافات الأولية ما يأتي:[١]

  • إيقاف الحرق في أقرب وقت ممكن: وإطفاء النيران بالماء والبطانية، وإبعاد الشخص المحروق من المنطقة.
  • إزالة أي ملابس بالقرب من منطقة الجلد المحروقة: بما في ذلك المجوهرات وحفاضات الأطفال، مع ضرورة التنبّه إلى عدم إزالة أي شيء عالق بالجلد المحروق، لأنّ هذا قد يُسبب المزيد من الضرر.
  • تبريد الحرق بماء بارد أو فاتر: وذلك لمدة 20 دقيقة في أقرب وقت ممكن بعد الإصابة.
  • المحافظة على درجة حرارة جسم الشخص المصاب: وذلك باستخدم بطانية أو طبقات من الملابس، مع ضرورة تجنب وضعها على المنطقة المصابة بالحرق.
  • تغطية الحروق بنايلون تغليف الأطعمة: حيث يوضع النايلون بطبقة واحدة على اليد التي تعرّضت للحروق.
  • استخدام مسكنات الألم: للتخفيف من الشعور بالألم المرافق للحرق.
  • الجلوس في وضع مستقيم قدر الإمكان: وذلك في حال حرق الوجه والعينين، وتجنب الاستلقاء لأطول فترة ممكنة، لأن ذلك يساعد على تقليل التورم.


العلاج المنزلي

عادة ما تستغرق الحروق الخفيفة حوالي أسبوع إلى أسبوعين للشفاء تماماً، إضافةً إلى أنّها قد لا تسبب أي ندبات، وبالتالي يكون الهدف من العلاج هو الحد من الألم، ومنع حدوث العدوى، وتسريع شفاء الجلد، ومن أبرز هذه العلاجات ما يلي:[٢]

  • الألوفيرا: (بالإنجليزية: Aloe vera) تُعتبر الألوفيرا فعّالة في شفاء الحروق من الدرجة الأولى إلى الدرجة الثانية، حيث إنّها مضادة للالتهابات ومعززة للدورة الدموية.
  • العسل: قد يساعد العسل على شفاء الحروق الطفيفة عند استخدامه موضعياً، حيث إنّه يُعتبر مضاداً للبكتيريا والفطريات.


العلاج الدوائي

يتضمن العلاج الدوائي للحروق استخدام المضادات الحيوية التي تكون على شكل مرهم وكريم لمنع حدوث العدوى، حيث يمكن وضع المراهم المحتوية على الباسيتراسين (بالإنجليزية: Bacitracin) على المنطقة المحروقة وتغطيتها بنايلون تغليف الأطعمة أو قطعة قماش معقم،[٢] كما يمكن استخدام الكريمات المحتوية على سلفاديازين الفضة (بالإنجليزية: Silver sulfadiazine) كمضادٍ حيوي يمنع نمو البكتيريا وتكاثرها.[٣]


علاجات تقليدية خاطئة

تُعتبر بعض الطرق التقليدية لعلاج الحروق غير فعّالة، وبعضها يساهم في زيادة الوضع سوءاً، ومن أبرز هذه الطرق ما يلي:[٤]

  • استخدام الزيت والزبدة لعلاج الحرق: حيث إنّهما يشكلان حاجزاً لحفظ الحرارة داخل الحرق مما يزيد الوضع سوءاً.
  • استخدام البيض النيء ومعجون الأسنان: حيث إنّهما قد يساعدان على انتشار البكتيريا إلى منطقة الحرق.
  • استخدام الثلج: من الممكن أن يسبب الثلج تهيّجاً للحرق.


المراجع

  1. "Treatment - Burns and scalds", www.nhs.uk,24/09/2018، Retrieved January 28, 2019 . Edited.
  2. ^ أ ب Debra Sullivan, PhD, MSN, RN, CNE, COI (May 1, 2017 ), "Home Remedies for Burns"، www.healthline.com, Retrieved January 28, 2019 . Edited.
  3. "Silver Sulfadiazine Cream", www.webmd.com, Retrieved january 30 ,2019. Edited.
  4. Jenna Fletcher (20 October 2017), "What home remedies can treat my burn?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved january 30, 2019. Edited.