أفضل علاج لبكتيريا المعدة

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢٠ ، ٤ فبراير ٢٠١٩
أفضل علاج لبكتيريا المعدة

العلاجات الدوائية

يرتكز علاج بكتيريا المعدة التي تُعرف بين عامة الناس بجرثومة المعدة، والتي تُعرف علمياً ببكتيريا الملوية البوابية (بالإنجليزية: Helicobacter pylori) على مجموعة من العلاجات الدوائية وتعديلات نمط الحياة، وفيما يأتي تفصيل ذلك.[١]


خطوط العلاج

يستند اختيار العلاج في الولايات المتحدة الأمريكية بحسب قرارات المنظمة الصحية هناك على خطين أوّلين للعلاج، وفيما يأتي بيان ذلك:[١]

  • خط العلاج الأول: يُعتبر الخيار العلاجي الدوائي الأول في حالات المعاناة من بكتيريا المعدة المضاد الحيوي كلاريثروميسين (بالإنجليزية: Clarithromycin) والمضاد الحيوي أموكسيسيلين (بالإنجليزية: Amoxicillin)، مع أحد الأدوية المثبطة لحموضة المعدة والتي تندرج ضمن عائلة مثبطات مضخة البروتون (بالإنجليزية: Proton Pump Inhibitors)، ويُعطى هذا العلاج لأربعة عشر يوماً.
  • خط العلاج الثاني: يُمثل خط العلاج الثاني الخيار المتاح في حال عدم توفر الخط العلاجي الأول أو عدم القدرة على إعطائه لسبب أو لآخر، ويتمثل خط العلاج الثاني بصرف المضاد الحيوي تيتراسايكلن (بالإنجليزية: Tetracycline) والمضاد الحيوي ميترونيدازول (باللاتينية: Metronidazole)، ويُضاف إلى ذلك أحد أدوية مثبطات مضخة البروتون ودواء بسموث سبساليسيلات (بالإنجليزية: Bismuth subsalicylate).


هذا ويجدر التنبيه إلى ضرورة علاج قرحة المعدة في حال الإصابة بها كإحدى مضاعفات جرثومة المعدة، وتُعالج بالتنظير أو في بعض الحالات عن طريق الجراحة.[١]


تفاصيل العلاج

كما بيّنّا فإنّ العلاج يرتكز على إعطاء المصاب المضادات الحيوية إضافة إلى الأدوية المثبطة لحموضة المعدة، ولا يقتصر الأمر على مثبطات مضخة البروتون، فهناك بدائل أخرى، ويمكن تفصيل جميعها فيما يأتي:[٢]

  • مثبطات مضخة البروتون: ومن الأمثلة عليها أوميبرازول (بالإنجليزية: Omeprazole)، ولانسوبرازول (بالإنجليزية: Lansoprazole).
  • ضادات أو حاصرات مستقبلات هيستامين 2: (بالإنجليزية: Histamine (H-2) blockers)، ومنها سيميتدين (بالإنجليزية: Cimetidine)، ورانيتيدين (بالإنجليزية: Ranitidine).


النصائح العامة

يُنصح الأشخاص الذين يُعانون من بكتيريا المعدة، وخاصة في حال تسببها بقرحة المعدة، باتباع النصائح التالية:[٣]

  • الامتناع عن شرب الكحول.
  • الحد من تناول الأطعمة المُتبلة.
  • الإقلاع عن التدخين.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Overview of H. Pylori Infection", www.verywellhealth.com, Retrieved February 3, 2019. Edited.
  2. "Helicobacter pylori (H. pylori) infection", www.mayoclinic.org, Retrieved February 3, 2019. Edited.
  3. "H. pylori Infection", www.healthline.com, Retrieved February 3, 2019. Edited.