أفضل علاج للرشح وسيلان الأنف

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٣ ، ١٤ مارس ٢٠١٩
أفضل علاج للرشح وسيلان الأنف

أفضل علاج للرشح

العلاجات الدوائيّة

يُقصَد بعلاج الرشح علاج الأعراض المرافقة له، ومن الجدير بالذكر أنَّ استخدام المُضادّات الحيويّة لا يفي بالغرض؛ لأنَّ المُسبِّب الرئيسيّ للرشح هي العدوى الفيروسيّة، وليس البكتيريّة، وفي بعض الأحيان يتمّ اللُّجوء إلى استخدام العلاجات الدوائيّة، وفيما يأتي بعض منها:[١]

  • مزيلات الاحتقان: تُستخدَم هذه الأدوية لتخفيف سيلان الأنف، واحتقانه، ومن الأمثلة عليها: دواء السودوإفيدرين، والفينيل إيفرين، ومن الجدير بالذكر أنَّ هذه الأدوية قد تُؤدِّي إلى زيادة ضغط الدم، لذلك لا تُعطى لمرضى الضغط.
  • مُسكِّنات الألم: يتمّ اللُّجوء لاستخدام مُسكِّنات الألم لتخفيف آلام العضلات، والظهر، والصُّداع، والأعراض الأخرى المرافقة للرشح، ومن الأمثلة عليها: دواء النابروكسين، والإيبوبروفين، والأسبرين، ومن الجدير بالذكر أنَّ الأسبرين لا يُعطى للأطفال، والمراهقين لعلاج أعراض الرشح.
  • أدوية الكحَّة: حيث تُستخدَم هذه الأدوية للتخفيف من الكحَّة الجافَّة غير المصاحبة للبلغم.
  • مُضادّات الفيروسات: تتوجَّب استشارة الطبيب قبل استخدام هذه الأدوية، خاصّة للنساء الحوامل، وكبار السنِّ، والمُصابين بالأمراض المزمنة، كما يجب استخدام هذه الأدوية أوَّل 48 ساعة من الإصابة بالرشح.[٢]


العلاج المنزليّ

يمكن علاج الرشح باتِّباع بعض الطُّرُق، والأساليب المنزليّة، ومن هذه الطُّرُق ما يأتي:[٣]

  • شرب السوائل: يُنصَح بشرب شاي الأعشاب مع العسل؛ للتخفيف من احتقان الحلق، كما يتوجَّب شرب كمّيات كبيرة من السوائل، كالماء، والعصائر الطبيعيّة، لتجنُّب الإصابة بالجفاف، وخاصة في حال كان الرشح مصحوباً بالتقيُّؤ، والإسهال، كما يجب تجنُّب شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين، لأنَّه يُسبِّب إدرار البول، ممّا يُؤدِّي إلى الجفاف.
  • الراحة: يُساعد أخذ قسط كافٍ من الراحة الجسم على محاربة الرشح، حيث إنَّ النوم ليلاً لمُدَّة ثماني ساعات يُحسِّن من أداء جهاز المناعة في الجسم.
  • الهواء الرطب: يمكن التخلُّص من احتقان الأنف، والألم المصاحب له عن طريق تنفُّس الهواء الرطب، حيث ينصح بالاستحمام بالماء الدافئ، واستنشاق بُخار المياه لعِدَّة دقائق، أو استخدام أجهزة ترطيب الهواء بعد التأكُّد من نظافته.
  • الماء والملح: يمكن تخفيف احتقان الأنف، وتنظيف الأنف بعد الرشح عند طريق استخدام الماء، والملح، حيث يتمّ استنشاق الماء، والملح من فتحة الأنف، وإخراجه من الفتحة الأخرى.


أسباب وأعراض الرشح

تُعَدُّ الفيروسات السبب الرئيسيّ للإصابة بالرشح، حيث تنتقل هذه الفيروسات عبر الهواء عن طريق السُّعال، أو العطاس، أو الحديث مع الشخص المصاب، وعند الإصابة بالرشح يُنتج جهاز المناعة أجساماً مُضادّة لمقاومة هذه الفيروسات في حال اختراقها للجسم مرَّة أخرى، ومن الأعراض المصاحبة للإصابة بالرشح ما يأتي:[٤]

  • التعب، والإرهاق.
  • ألم في العضلات.
  • التعرُّق، والقشعريرة.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • احتقان الأنف.
  • التهاب الحلق.


المراجع

  1. "Treatments to End the Flu", www.healthline.com, Retrieved 22-2-2019. Edited.
  2. "Flu Treatment", www.webmd.com, Retrieved 13-3-2019. Edited.
  3. "10 Home Remedies for the Flu", www.webmd.com, Retrieved 22-2-2019. Edited.
  4. "Influenza (flu)", www.mayoclinic.org, Retrieved 22-2-2019. Edited.