أقوال عن الضعف

كتابة - آخر تحديث: ١٥:٥٤ ، ٢٠ مارس ٢٠١٩
أقوال عن الضعف

أقوال عن الضعف

من الأقوال والحكم والأمثال المعبرة عن الضعف:

  • هناك لحظات يجعل فيها الإرهاق العقلي نطق الكلمات أمراً مستحيلاً.
  • ثمة صوتٌ لا يستخدم الكلمات، أنصِتْ إليه.
  • التسامح هو أكبر مراتب القوة، وحب الانتقام هو أول مظاهر الضعف.
  • لا تبالغ في صرف الألفاظ الجيدة، تمرّن على الكلمات الخادشة قد تحتاجها يوماً ما.
  • إن ساعة من ساعات هذا الضعف الإنساني الذي نسميه حب تُنشئ للقلب تاريخاً طويلاً من العذاب.
  • الناس يعشقون الكلام وأنا لم أكن أبداً أميل إلى الثرثرة، أديرُ حواراً مع نفسي بداخل نفسي و لكن غالباً لا تخرج الكلمات من شفتاي.
  • لا يهم مِقدار الكلِمات المُقدسة التي تتلوها كل يوم ؛ فليس لها معنى إن لم تطبق تعاليمها بحياتك العملية.
  • أبداً لن يفارقني الشعور بأني مازلت طفلاً، أصغر من كل هذه الكلمات الكبيرة، وفي لحظة احتضاري لن اشعر سوى بأنني طفل يموت.
  • إنني أشتهي أحيانا أن أغيب حقاً تحت الأرض، وفي لحظات أخرى أحس أنني مستعد لأن أرتمي بين ذراعي واحد من أولئك الذين شهدوا حياتي الماضية، واحد من أولئك الذين شاركوا في حياتي الذاهبة، لا لشيء إلا لنبكي معاً ، نعم لا لشيء إلا لنبكي ، أقول ذلك صادقاً.


أقوال عن ضعف الشخصية

من الأقوال والحكم العربية عن ضعف الشخصية:

  • أضعف الناس هو من ضعف عن كتمان سره.
  • أساس النجاح في الإدارة هو أن تستفيد أقصى ما يمكن من قوة الآخرين، وأقل ما يمكن من ضعف الآخرين.
  • في كل إنسان هناك ضعف وقوة، شجاعة وجبن، صمود واستسلام، نقاء وقذارة، فالمخلص يقاوم، والغادر يخون، والضعيف يتهاوى تحت اليأس، والبطل يقاتل.
  • البحث يعلم الإنسان الاعتراف بخطئه والافتخار بهذه الحقيقة، أكثر من أن يحاول بكل قوته الدفاع عن شئ غير منطقي خوفاً من الاعتراف بالضعف، بينما الاعتراف علامة القوة.
  • لا تحتقر كيد الضعيف فربما تموت الأفاعي من سموم العقارب.
  • غالباً ما يتم تفسير اللطف على أنه ضعف، ويتم تفسير العطف على أنه خوف.
  • إن العطاء من منطلق ضعف هو مجرد نوع من التسول.
  • في هذا العالم، الضعف والفناء لهما نفس المعنى.
  • فينبغي أن تكون فضائلك هي الأسوار المنيعة التي تحميك لا نقط الضعف فيك.
  • خلق الله الضعف لتُختبَر أخلاق القوة.
  • الضعـف قوة ناعمــة، والبطش ضعف غاضب.
  • البكاء كتعبير عن الضعف الإنساني لم يكُن يومًا حِكراً على النساء دونَ الرجال.
  • إنّ ضعف الإنسان هو الذي يجعله إجتماعياً، وعناصر الشقاء المشتركة بيننا هي التي تدفع قلوبنا.
  • إن الذباب الضعيف لسعته أقوى.
  • أحاول إخفاء عواطفي، حتى لا تظهر نقاط ضعفي للآخرين، وأعتقد أنه هذا نفس الأمر بالنسبة لكل رياضي.
  • التردد ضعف مرده إلى عدم الثقة بالنفس.


أقوال عن الضعف في الحياة

  • كثيراً ما تكون حقائق هذه الحياة مزيجاً من الدموع والابتسامات.
  • الإنسان الذي لديه شجاعة خارجية، يجرؤ على الموت، والإنسان الذي لديه شجاعة داخلية، يجرؤ على الحياة.
  • لا حياة مع اليأس، ولا يأس مع الحياة.
  • تبدأ الحياة عندما نزيح جانب الأنا الخاصة بنا، ونفسح المجال لمحبة الآخرين.
  • العقول المبدعة تبقى على قيد الحياة خلال أي نوع من أنواع التدريب السيء.
  • إن الحياة أمانة يعهد لك بها لايحق لك يوم تُسترد منك أن تحتج لأنها في الحقيقة ليست ملكك.
  • نحن مسجونون في عالم الحياة، مثلنا كمثل البحار على قاربه الصغير في المحيط اللامتناهي.
  • الحياة قصيرة، لكن المصائب تجعلها طويلة.
  • الحياة حلم يوقظنا منه الموت.
  • إن الحياة لا طعم لها بلا أمل.
  • الحياة قطار سريع ما اجتازه حلم، وما هو مقبل عليه وهم.
  • الحياة شعلة إما أن نحترق بنارها أو نطفئها ونعيش في ظلام.
  • إن الحياة بلا فائدة موت مسبق.
  • إذا أردت أن تصمد للحياة فلا تأخذها على أنها مأساة.
  • وليست الحياة بعدد السنين ولكنها بعدد المشاعر، لأن الحياة ليست شيئاً آخر غير شعور الإنسان بالحياة.
  • ستتعلم الكثير من دروس الحياة، إذا لاحظت أن رجال الإطفاء لا يكافحون النار بالنار.


قصيدة ضعفُ العزيمة ِ لَحْدٌ، في سكينَتهِ

من القصائد التي تتطرق لموضوع الضعف قصيدة الشاعر أبو القاسم الشابي التي يقول فيها:

ضعفُ العزيمة ِ لَحْدٌ، في سكينَتهِ

تقْضِي الحياة ُ، بَنَاهُ اليأسُ والوجَلُ

وفِي العَزِيمَة ِ قُوَّاتٌ، مُسَخَّرَة ٌ

يخِرّ دونَ مَداها اليأسُ والوجَلُ

والنّاسُ شَخْصان: ذا يسْعى به قَدَمٌ

من القُنوطِ، وذا يسعَى به الأملُ

هذا إلى الموتِ، والأجداثُ ساخرة ٌ،

وَذَا إلى المَجْدِ، والدُّنْيَا لَهُ خَوَلُ

ما كلُّ فعل يُجِلُّ النَّاسُ فَاعلَه

مجداً، فإنَّ الورى في رأَيِهم خطَلُ

ففي التماجد تمويهٌ، وشعْوذَة ٌ،

وَفِي الحَقِيقَة مَا لا يُدْرِكُ الدَّجِلُ

مَا المَجْدُ إلا ابتِسَامَاتٌ يَفِيضُ بها

فمُ الزمانْ، إذا ما انسدَّتِ الحِيَلُ

وليسَ بالمَجدْ ما تشْقى الحياة ُ به

فَيَحْسُدُ اليَوْمُ أمْساً، ضَمَّهُ الأَزَلُ

فما الحروبُ سوى وحْشيَّة ٍ، نهضَتْ

في أنفُسِ النّاسِ فانقادَتْ لها الدّولُ

وأيقظتْ في قلوبِ النّاسِ عاصفة ً

غامَ الوجودُ لها، واربْدَّت السُّبُلُ

فَالدَّهْرُ مُنْتَعِلٌ بالنَّارِ، مُلْتَحِفٌ

بالهوْلِ، والويْلِ، والأيامُ تَشْتَعِلُ

وَالأَرْضُ دَامية ٌ، بالإثْمِ طَامِيَة ٌ،

وَمَارِدُ الشَّرِّ في أَرْجَائِهَا ثَمِلُ

والموْتُ كالماردِ الجبَّارِ، منتصِبٌ

فِي الأرضِ، يَخْطُفُ مَنْ قَدْ خَانَهُ الأَجَلْ

وَفِي المَهَامِهِ أشلاءٌ، مُمَزَّقَة ٌ

تَتْلُو على القَفْرِ شِعْراً، لَيْسَ يُنْتَحَلُ.