أقوال ميخائيل نعيمة

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٥ ، ٢٦ فبراير ٢٠١٩
أقوال ميخائيل نعيمة

أقوال ميخائيل نعيمة عن الإنسان والحياة

  • عندما تصبح المكتبة في البيت ضرورة كالطاولة والسرير والكرسي والمطبخ، عندئذ يمكن القول بأننا أصبحنا قوما متحضرين.
  • عزة النفس في إهمالها.
  • حبذا النسيان لو أن ما ننساه ينسانا.
  • أتعس القلوب وأشقاها، أرقها حسا وأرهفها شعوراً.
  • الدار التي لا تعرف الضيف مقبرة لساكنيها.
  • جذور اللذة في الألم، وجذور الألم في اللذة، أما السعادة فلا جذور لها البتة.
  • أدركتُ حلاوة السكوت ولم يدرك المتكلمون مرارة الكلام لذا سكتّ والناس يتكلمون.
  • البشر عبيد عاداتهم.
  • ما تفهمه من كلامي فهو لك؛ وما لا تفهمة فهو لغيرك.
  • التردد ضعف ينجم عن خوف الندم في المستقبل.
  • الذين ما أدركوا رشدهم بعد، فلنحاسبهم على قدر مداركهم لا أكثر.
  • الزائل لا يدوم، والدائم لا يزول، فما هو الدائم في كون كله للزوال؟
  • الغني من أستغنى عن الشيء لا به.
  • الكلام مزيج من الصدق والكذب. أما السكوت فصدق لا غش فيه. لذلك سكتُّ والناس يتكلمون.
  • في اليوم الذي تُدين فيه جارك فلساً فتشعر أنّه الدائن وأنّك المديون، في ذلك اليوم تبدأ حياتك كإنسان.
  • عجبت لمن يغسل وجهه عدة مرات في النهار ولا يغسل قلبه مرة واحدة في السنة.
  • عظيم هو الفرق بين إرادة العارف وإرادة الجاهل. وأنا جاهل يا ربّي وأنت وحدك العارف.
  • في البيع والشراء شقاء البشر. وفي الأخذ والعطاء مفتاح الخلاص.
  • كثرة الكلام ملهاة للفكر. والبشر يهربون من السكوت والتأمل. فأنّى لهم أن يدركوا الله؟
  • كم من ناس صرفوا العمر في إتقان فن الكتابة ليذيعوا جهلهم لا غير.
  • لكل كلمة أذن. ولعل أذنك ليست لكلماتي. فلا تتهمني بالغموض.
  • وهل العيد إلا أن تسمتع و لو بنعمة واحدة من نعم الوجود التي تفوق العد والإحصاء ؟
  • إعجاب الإنسان بنفسه دليل على صغر عقله
  • أتعس القلوب وأشقاها، أرقها حسا وأرهفها شعورا.
  • نهش الأسنان ولا نهش اللسان.
  • الزيادة في ثروة المادة ، نقصان في ثروة الروح.
  • وهل العيش يا صاحبي إلاَّ مغامرة دائمة؟
  • من طمع في أكثر من حاجته، فاتته حتى حاجته.
  • للأسد هيبة في موتة ؛ لن يحصل عليها الكلب يوماً في حياته.
  • ليس أحمقُ منك، إلاَّ من ائتمنك على سرّه.
  • انتهت الحرب، في ذلك اليوم رقص الملايين من الناس في شتى بقاع الأرض، غنّوا، سكروا، وعربدوا، إلّا الذين تذوقوا طعم الحرب، أولائك الذين ظلّوا صامتين.


أقوال ميخائيل نعيمة عن الحرية

  • الحرية أثمن ما في الوجود، لذلك كان ثمنها باهظاً.
  • ليس من المنطق في شيء أن تتباهى بالحرية وأنت مكبل بقيود المنطق.
  • ويل لمن كثرت صناديقه ومفاتيحه.
  • دقيقة الألم ساعة وساعة اللذة دقيقة.
  • الحرية ثمرة نادرة تثبت على شجرة نادرة تدعى الفهم.
  • المدينة العظمى هي التي يسود فيها العلم والحرية والإخاء والوفاء.


أقوال ميخائيل نعيمة عن المحبة والسلام

  • السلام لا يولد في المؤتمرات الدولية بل في قلوب الناس وأفكارهم.
  • الحرب لو يعلمون لا تستعر نيرانها في أجواف المدافع بل في قلوب الناس و أفكارهم أيضاً.
  • في قرارة نفسي اليوم إيمان عميق جدًا، إيمان لا يتزعزع بأنَّ المحبة وحدها هي المفتاح.


أقوال ميخائيل نعيمة عن الصداقة

  • متى أصبح صديقك بمنزلة نفسك فقد عرفت الصداقة.
  • نجِّني اللهم من صديق يدّعي أنه يحبني فوق محبته لنفسه.
  • سقيت زهرة في حديقتي كان قد برح بها العطش، فلم تقل لي شكراً ولكنها انتعشت فانتعشت أنا.
  • أعطني الشوق البعيد البعيد.. فشوقي الى البعيد هو صلاتي.. والبعيد هو معبدي.
  • ما أسرع الناس في خلق أسباب الشقاق، وما أبطأهم في خلق أسباب الوفاق !