أكل جوزة الطيب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ١٠ فبراير ٢٠١٩

جوزة الطيب

جوزة الطيب (بالإنجليزية: Myristica fragrans) هي شجرة استوائية دائمة الخضرة من عائلة جوزة الطيب (بالإنجليزية: Myristicaceae)، والتي تنتشر زراعتها في الجزر الإندونيسية وجزر الهند الغربية، ويصل ارتفاع أشجار جوزة الطيب إلى 20 متراً، وتَنتج ثمارها بعد ثماني سنوات من زراعتها، كما تستمر بإنتاج الثمار لمدة ستين سنة أو أكثر.[١]

تشبه جوزة الطيب في شكلها فاكهة المشمش، وعندما تنضج ثمارها تماماً تنقسم إلى قسمين ويؤكل لُبّها، وعادةً ما يتم نقل جوزة الطيب بعد جمعها إلى مناطق المعالجة لتسويتها وتجفيفها، في حين تستغرق عملية تجفيفها بواسطة أشعة الشمس فترةً تتراوح ما بين ستة إلى ثمانية أسابيع، وخلال هذا الوقت يتقلص حجم ثمرة جوزة الطيب ليُصبح شكلها بيضاوية وبنية اللون مع أسطح مُجعدة.[١]

تتميز جوزة الطيب بالرائحة القوية المميزة والنكهة الحارة، حيث يتم استخدامها كتوابل ومُنكهات لأنواع كثيرة من المخبوزات، والحلويات، والكاسترد، والصلصات كصلصة البشاميل.[٢]


القيمة الغذائية لجوزة الطيب

فيما يأتي القيمة الغذائية لكل 100 غ من جوزة الطيب:[٣]

العنصر الغذائي القيمة
الماء 6.23 غرام.
دهون 36.31 غرام.
كربوهيدرات 49.29 غرام.
بروتين 5.84 غرام.
الطاقة 525 كالوري.
الألياف الغذائية 20.8 غرام.
السكر 2.99 غرام.


استخدامات جوزة الطيب

بالرغم من عدم وجود الدراسات الكافية حول فوائد جوزة الطيب، إلا أن هناك العديد من الاستخدامات الطبية لها، ومن هذه الاستخدامات ما يأتي:[٤]

  • علاج الإسهال.
  • مشاكل المعدة.
  • الغازات المعوية.
  • السرطان.
  • أمراض الكلية.
  • تسكين الآلام.


الآثار الجانبية لجوزة الطيب

تَكْمن خطورة تناول جوزة الطيب في حال تم أخذ جرعات كبيرة منها على مدىً طويل؛ حيث إن تناول ما يزيد عن 120 غم يومياً يسبب أضراراً تتمثل بالهلوسة، والغثيان، وجفاف الفم، والدوخة، وعدم انتظام ضربات القلب، وفي حال تناول جرعات عالية جداً منها يمكن أن تتسبب بالوفاة.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب "Nutmeg", www.britannica.com, Retrieved 23-1-2019. Edited.
  2. "Nutmeg recipes", www.bbc.com, Retrieved 23-1-2019. Edited.
  3. " nutmeg", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 23-1-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "NUTMEG AND MACE", www.webmd.com, Retrieved 23-1-2019. Edited.