ألم أسفل البطن من اليمين

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ١٣ فبراير ٢٠١٩
ألم أسفل البطن من اليمين

ألم أسفل البطن من اليمين

يُعاني البعض من ألم أسفل البطن في الجهة اليُمنى، وتتراوح شِدَّته من الخفيف إلى الشديد، وعادةً ما يزول الألم تلقائيّاً خلال عِدَّة أيّام، إلا أنَّه في حال استمراره لفترة طويلة تجب مُراجعة الطبيب في أقرب وقت، وتُعَدُّ المنطقة السُّفليّة من يمين البطن مكان تواجد جُزء من القولون والمبيض الأيمن عند بعض النساء.[١]


أسباب ألم أسفل البطن من اليمين

هناك بعض الأسباب التي قد تُؤدِّي إلى الإصابة بألم في أسفل البطن من الجهة اليُمنى، ومنها ما يأتي:[١]

  • أسباب تتعلَّق بالنساء:
    • الإصابة بلوي المبيض (بالإنجليزيّة: Ovarian torsion).
    • الحمل خارج الرحم (بالإنجليزيّة: Ectopic pregnancy).
    • الإصابة بكيس المبيض (بالإنجليزيّة: Ovarian cyst).
    • عُسر الطمث (بالإنجليزيّة: Dysmenorrhea)
    • الإصابة بمرض التهاب الحوض (بالإنجليزيّة: Pelvic inflammatory disease).
    • الإصابة بالانتباذ البطانيّ الرحميّ (بالإنجليزيّة: Endometriosis)، إذ تنمو بطانة الرحم خارج الرحم، بدلاً من نُموِّها داخله.
  • أسباب تتعلَّق بالرجال:
    • الإصابة بانفتال الخصية (بالإنجليزيّة: Testicular torsion).
    • الإصابة بالفتق الأربيّ (بالإنجليزيّة: Inguinal hernia).
  • أسباب أخرى:
    • الإصابة بالفتق.
    • الإصابة بعُسر الهضم.
    • الإصابة بمُتلازمة القولون العصبيّ (بالإنجليزيّة: Irritable bowel syndrome).
    • وجود الغازات.
    • وجود حصى في الكلى.
    • الإصابة بداء الأمعاء الالتهابيّ (بالإنجليزيّة: Inflammatory bowel disease).
    • الإصابة بعدوى في الكلى.
    • الإصابة بالتهاب الزائدة الدوديّة (بالإنجليزيّة: Appendicitis)، والتي من أعراضها:[٢]
    • الشعور بألم مُفاجئ يبدأ في المنطقة السُّفلى للبطن من جهة اليمين.
    • الشعور بألم مُفاجئ حول السرَّة، ينتقل عادةً إلى أسفل البطن من اليمين.


علاج ألم أسفل البطن من اليمين

يعتمد علاج ألم أسفل البطن في الجهة اليُمنى على مُسبِّب الألم، فبعض الحالات غير الخطيرة، كالغازات مثلاً، لا تحتاج إلى أيِّ علاج، وبعضها يُمكن علاجه بتناول بعض أنواع مُسكِّنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبِّية، أمّا في حال كان مُسبِّب الألم هو الإصابة بالعدوى، كعدوى الكلى، فقد يحتاج المريض إلى تناول المُضادّات الحيويّة، وفي بعض الحالات الشديدة قد يتطلَّب الأمر التدخُّل الجراحيّ، كما في حالة التهاب الزائدة الدوديّة.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Annamarya Scaccia (15-02-2018), "What’s Causing Pain in My Lower Right Abdomen?"، www.healthline.com, Retrieved 20-01-2019. Edited.
  2. Mayo Clinic Staff (16-05-2018)، "التهاب الزائدة"، www.mayoclinic.org، اطّلع عليه بتاريخ 20-01-2019. بتصرّف.
  3. Aaron Kandola (21-11-2018)، "What is this pain in my lower right abdomen?"، www.medicalnewstoday.com، Retrieved 20-01-2019.