ألم رأس المعدة

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٤٧ ، ٧ فبراير ٢٠١٩
ألم رأس المعدة

ألم رأس المعدة

يمكن تعريف ألم رأس المعدة على أنّه ذلك الألم الذي يحدث في مُنتصف الجزء العلوي من البطن، أسفل عظام القفص الصدري مُباشرةً، وفي الحقيقة، قد يكون ألم رأس المعدة أحياناً مُشكلة بسيطة، وقد يكون ناجم عن وجود مشاكل صحيّة خطيرة، لذلك من الضروري مراجعة الطبيب، والكشف عن الأسباب الحقيقيّة التي قد تكمن وراء الإصابة بألم رأس المعدة.[١]


أسباب ألم رأس المعدة

هناك عدّة أسباب قد تكمن وراء الإصابة بألم رأس المعدة، ومنها ما يأتي:[٢]

  • ارتداد أحماض المعدة؛ والذي يحدث عند رجوع بعض أحماض المعدة، أو الطعام إلى منطقة المريء.
  • الإصابة بحرقة المعدة، وعسر الهضم.
  • المعاناة من عدم تحمّل اللّاكتوز، والذي يتمثّل بحدوث اضطرابات هضمية عند تناول الحليب ومُشتقّاته.
  • تناول كميات كبيرة من المشروبات الكحوليّة.
  • تناول كميات كبيرة من الطعام؛ فذلك يؤدّي إلى تمدّد المعدة أكثر من حجمها الطبيعي، وزيادة الضغط الواقع على الأعضاء المُحيطة بها.
  • الإصابة بفتق حجابي (بالإنجليزية: Hiatal hernia)؛ والذي يحدث بسبب اندفاع جزء من المعدة خلال الثقب الذي يمر منه المريء في الحجاب الحاجز.
  • الإصابة بالتهاب المريء (بالإنجليزية: Esophagitis)، أو التهاب المعدة (بالإنجليزية: Gastritis).
  • الإصابة بمرض القرحة الهضميّة (بالإنجليزية: Peptic ulcer).
  • المعاناة من مريء باريت (بالإنجليزية: Barrett's esophagus)؛ وهي الحالة التي يصبح فيها النسيج المبطن للمريء، شبيه بالنسيج المُبطّن للأمعاء.
  • الإصابة بالتهاب المرارة، أو حصى المرارة.


الأعراض المرافقة لألم رأس المعدة

هناك عدد من الأعراض والعلامات التي قد تصاحب المعاناة من ألم رأس المعدة، والتي تعتمد على مُسبّب هذا الألم، ومن هذه الأعراض نذكر ما يأتي:[٣]

  • الإصابة بالغثيان، أو الانتفاخ، أو الإسهال، أو التقيؤ، أو الإمساك.
  • المعاناة من فقدان الشهيّة، ونزول الوزن، والشعور بالامتلاء عند البدء بتناول الطعام.
  • تأثُّر ألم رأس المعدة بالحركة، فقد يزداد هذا الألم أو يقل أثناء حركة الجسم.
  • الشعور بالألم عند تناول الطعام، أو الإحساس بتحسُّنه عند تناول الطعام، أو التبرُّز.
  • المعاناة من التهاب الحلق، أو بحّة في الصوت.


تشخيص ألم رأس المعدة

تكمن أهميّة تشخيص الإصابة بألم رأس المعدة في تحديد أسباب حدوث هذا الألم، وذلك من أجل خضوع المريض للعلاج المُناسب، ومن طرق تشخيص ألم رأس المعدة نذكر ما يأتي:[١]

  • طرح عدد من الأسئلة على المريض، والتي تتعلّق بطبيعة الألم، وماهيّة الأعراض التي يُعانيها.
  • إجراء عدد من الاختبارات المُختلفة في حال عدم وضوح مسبب ألم رأس المعدة، ومن هذه الاختبارات ما يأتي:
    • اختبارات التصوير، مثل: التصوير بأشعة إكس، والتصوير بالموجات فوق الصوتية، أو التنظير الداخلي.
    • اختبارات البول، والتي يمكن من خلالها الكشف عن الإصابة بالعدوى.
    • اختبارات الدم.
    • اختبارات القلب.


المراجع

  1. ^ أ ب Jon Johnson (14-12-2017), "Ten causes of epigastric pain"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-1-2019. Edited.
  2. Tim Jewell (12-6-2017), "What’s Causing My Epigastric Pain and How Can I Find Relief?"، www.healthline.com, Retrieved 20-1-2019. Edited.
  3. "Epigastric Pain", www.drugs.com,21-12-2018، Retrieved 20-1-2019. Edited.