أمثال وعبر عن الحياة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٩ ، ١٦ يونيو ٢٠١٥
أمثال وعبر عن الحياة

يمر الإنسان خلال حياته بالعديد من المواقف المفرحة والمحزنة، وتكون هذه المواقف درساً له يتعلم منهُ الكثير من الأمور الهامّة التي تؤثّر على مسيرته، وسنذكر في هذا المقال العديد من الأمثال والعبر عن الحياة.


أمثال وعبر عن الحياة

  • الكرم أثناء الحياة مختلف جداً عن الكرم في ساعة الموت، ينشأ واحد من التسامح الأصيل والخير، بينما ينشأ الآخر من الغرور أو الخوف.
  • الحياة فيض من الذكريات تصب في بحر النسيان، أما الموت فهو الحقيقة الراسخة.
  • البعض نحبهم لكن لا نقترب منهم.. فهم في البعد أحلى وهم في البعد أرقى.. وهم في البعد أغلى البعض نحبهم ونسعى كي نقترب منهم ونتقاسم تفاصيل الحياة معهم ويؤلمنا الابتعاد عنهم ويصعب علينا.
  • إنّ القضية اليوم قضية حياة أو موت، إمّا أن نموت ونخسر أرضنا وشعبنا، وإمّا أن نستسلم ونخسر بعضا من كرامتنا، وحياة الناس مقدمة على كرامة البعض.
  • الحياة تتأرجح كالبندول بين الألم والملل.
  • محن الحياة تنضج الإنسان علي نار الألم.
  • صار معيار الصحة والحياة لدي هو كمُّ ما أحققه بهذا القدر من الصحة حتى مع المرض.
  • لولا الألم لكان المرض راحة تحبب الكسل، ولولا المرض لافترست الصحة أجمل نوازع الرحمة في الإنسان، ولولا الصحة لما قام الإنسان بواجب ولا بادر إلى مكرمة، ولولا الواجبات والمكرمات لما كان لوجود الإنسان في هذه الحياة معنى.
  • حياة الرجل الطموح وحياة المرأة الرجل.
  • إنّ معلمينا هم الذين يعطوننا الطريقة لنحيا حياة صالحة.
  • الحاجة لكون المرء على حق علامة العقل الفظ.
  • الضحك يخفف من ضغوط الحياة ويخفض ضغط الدم، ويعزز مناعة الجسم، ويسكن الألم، ويقلل القلق، ويريح المخ، كما يشجع التواصل مع الآخرين، ويلهم الإبداع، ويدعم المعنويات.
  • اليس في كل ثانية من الحياة أنسان يضحك؟ اذن الضحك متواصل.
  • الحياة بدون حب وتفاؤل لا تعتبر حياة.
  • الوحدة ترف، ترف ليس في طاقة كل أحد.. أقصد الغنى عن الناس والغنى عن السعي والغنى عن الجرى في سبل الحياة.. والغنى عن الاختلاط بمن لا تحب أن تعرف.. هذه هي الوحدة.
  • الوحدة لم تكن بالرفقة الطيبة قط يا دون جوزيه، فالأحزان الكبيرة، والإغواءات الكبيرة والأخطاء الكبيرة هي على الدوام تقريباً نتيجة بقاء المرء وحيداً في الحياة دون صديق فطن يمكن طلب النصيحة منه عندما يحدث ما يعكر صفونا أكثر مما هو معهود في بقية الأيام.
  • الوحدة ليست فرضاً ولكنها أسلوب حياة.
  • تخلص من الوحدة.. الحياة نكتة.. والنكتة علشان يبقى ليها معنى لازم تكون بين اثنين على الاقل.
  • إنّ المشتغلين بالتربية والتعليم يقولون بعد دراسة خبرة ومعاناة: إنّ المعلم هوالعمود الفقري في عملية التربية وهو الذي ينفخ فيها الروح، ويجري في عروقها دم الحياة مع أن في مجال التعليم والتربية عوامل شتى ومؤثرات أخرى كثيرة من المنهج إلى الكتاب إلى الإدارة إلى الجو المدرسي إلى التوجيه أو التفتيش وكلها تشارك في التوجيه والتأثير بنسب متفاوتة ولكن يظل المعلم هو العصب الحي للتعليم.
  • لا، يا ولدي، لا تحرص على هذه المهنة.. اتركها إن استطعت فهي محنة لا مهنة، هي ممات بطيء لا حياة، إن المعلم هو الشهيد المجهول الذي يعيش ويموت ولا يدري به أحد، ولا يذكره الناس إلّا ليضحكوا على نوادره وحماقاته.
  • أصدقاء جيدون وكتب جيدة وضمير نائم: تلك هي الحياة المثالية.
  • يا محْسِنون جزاكمُ المولى بما.. يرجو على مَسْعَاكمُ المحمود
كم رَدَّ فضلكمُ الحياة لمائتٍ.. جوعاً وكم أبقى على مَوْلودِ
كم يَسَّرَ النومَ الهنيءَ لساهدِ.. شاكٍ ولَطَّفَ من أسى مكمودِ
كم ضانَ عرضاً طاهراً من ريبةٍ.. ونفى أذىً عن عاثرٍ منكودِ.
  • إذا كانت الحياة تفرق الناس فإنّ المسجد يجمعهم ويمزجهم إنّها المدرسة اليومية للتآلف والمساواة والوحدة ومشاعر الود.
  • يا من يعلم أنّ بعد الدنيا آخرة، وأنّ بعد الحياة موتاً، وأنه لا بدّ من وقفة للحساب ومشية على الصراط، تب من الآن ولا تؤجّل التوبة إلى غد.
  • التعليم ليس استعداداً للحياة، إنّه الحياة ذاتها.
  • في لحظات الوداع قل ما تريد دون تردد، أو خوف، أو خجل، فربما لا تمنحك الحياة فرصة أخرى لقول ما تريد.
  • أن الطلاق ليس سهلاً.. أنّه خدش في جسم الحياة يبقى طول العمر.
  • الحياة إمّا مغامرة جريئة أو لا شيء.
  • الإسراف في الحياة الجنسية هي علامة على أنحطاط البرجوازية.
  • كل ما نحتاجه لتحقيق النجاح في الحياة هو الجهل والثقة.
  • يجب أن تكون هناك ثورة عالمية تضع حداً لجميع الظروف المادية التي تعوق المرأة من أداء دورها الطبيعي لها في الحياة.
  • أنه ينكر الحياة ولكنه لا يستحق الموت.
  • نحن نخطط للقضاء على دولة إسرائيل وإقامة دولة فلسطينية بحتة، ونحن سوفنجعل الحياة لا تطاق بالنسبة لليهود عن طريق الحرب النفسية والانفجار السكاني، ونحن الفلسطينيين سنأخذ كل شيء، بما في ذلك القدس.
  • أعتقد أن الشعب المصري في حاجة لاستعادة الثقة بأنّ الأميركيين والولايات المتحدة، يعنون ما يقولون عندما يتحدثون عن الديمقراطية، وسيادة القانون.
  • العديد من حالات الفشل في الحياة هم الناس الذين لم يدركوا مدى قربهم من النجاح عندما تخلو.
  • إنّ المسلمين اعتبروا الهجرة بداية تاريخهم في الحياة ولم يعدوا ميلاد نبيهم ولا مبعثة مبدأ لذلك التاريخ الحافل البعيد ولم يكن هذا التصرف إلا فقهاً منهم في دينهموبصراً نافذاً في معرفة حقيقته وتقديس روحه فالهجرة سفراً من مكة إلى المدينة حادث لا يذكر ولا يقدر، فكم في الدنيا من أسفار أطول أمداً وأبعد شقة من هذا السفر القاصد، إنّما روعة الهجرة أنها عقيدة وتصحية وفداء وكفاحوإصرار غريب على مغاضبة الدنيا الثائرة الحاقدة ! والتذرع بالوسائل التي في مقدور البشر مغالبتها فإمّا موت كريم وإمّا نصر كريم، هذه الحفنة من المؤمنين الأبطالهم الذين أعطوا الهجرة بأعمالهم الخالدة روح الخلودوعلموا الحياة كيف ترجع المبادئ بكل ما توزن به من مآرب أو متاعبوكيف تتخطى كل ما يعوقها من صعاب، {إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَاجَرُوا وَجَاهَدُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُولَئِكَ يَرْجُونَ رَحْمَةَ اللَّهِ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَحِيمٌ}، ولو أدرك المسلمون من التاريخ بالهجرة هذا المعنى الساميما اضطربت أحوالهم هذا الاضطراب المؤسففلا هم الذين حرصوا على الحياة في أية بقعة من بقاع الأرضولا هم ماتوا دون أن ينال أعداؤهم منهم ما نالوا: {وَلَوْ أَنَّا كَتَبْنَا عَلَيْهِمْ أَنِ اقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ أَوِ اخْرُجُواْ مِن دِيَارِكُم مَّا فَعَلُوهُ إِلّا قَلِيلٌ مِّنْهُمْ وَلَوْ أَنَّهُمْ فَعَلُواْ مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْراً لَّهُمْ وَأَشَدَّ تَثْبِيتاً}.
  • يا من أمرهم دينهم بالجهاد حتى يفتحوا العالم، ويهدوا البشر إلى دينهم، فقعدوا حتى فتح العدو بلادهم، وفتنهم عن دينهم! يامن حكم أجدادهم بالحق أقطار الأرض، وحُكموا هم بالباطل في ديارهم وأوطانهم! يامن باع أجدادهم نفوسهم من الله بأن لهم الجنة، وباعوا هم الجنة بأطماع نفوس صغيرة، ولذائذ حياة ذليلة! يا أيها الناس: مالكم نسيتم دينكم، وتركتم عزتكم، وقعدتم عن نصر الله فلم ينصركم، وحسبتم أن العزة للمشركين، وقد جعل الله العزة لله ولرسوله وللمؤمنين.
  • الثقافة أن تعرف نفسك أن تعرف الناس أن تعرف الأشياء والعلاقات ونتيجة لذلك ستحسن التصرف فيم يلم بك من أطوار الحياة.