أمراض الزائدة الدودية

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٥٩ ، ٨ أبريل ٢٠١٩
أمراض الزائدة الدودية

التهاب الزائدة الدودية

يُعرف التهاب الزائدة الدودية (بالإنجليزيّة: Appendicitis) على أنه التهاب يصيب المحفظة الصغيرة البارزة من القولون الواقعة في أسفل الجانب الأيمن من البطن والمعروفة بالزائدة الدودية، ويُرجّح أن يكون سبب حدوثه هو انسدادٌ في بطانة الزائدة الدودية وما ينتج عنه من الإصابة بالعدوى؛ إذ تتكاثر البكتيريا بسرعة كبيرة، وتؤدي إلى التهاب الزائدة، واحمرارها، وامتلائها بالقيح، وتجدر الإشارة إلى أنّ وظيفة الزائدة الدودية في الجسم غير معروفة حتى الآن.[١]


الأعراض

يمكن بيان أعراض التهاب الزائدة الدودية على النحو التالي:[٢]

  • ألم خفيف بالقرب من السّرة أو الجزء العلوي من البطن، والذي تزداد حدَّته عند انتقاله إلى أسفل الجانب الأيمن من البطن، وعادةً ما يكون أولى علامات التهاب الزائدة الدودية.
  • الغثيان والقيء، اللذان يتبعان ألم البطن بفترة قصيرة.
  • فقدان الشهية وانتفاخ البطن.
  • عدم القدرة على إخراج الغازات.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم لتتراوح ما بين 37.2-38.9 درجة مئوية.
  • أعراض أخرى:
    • ألم خفيف أو حادّ في أي مكان في البطن، أو الظهر، أو المستقيم.
    • القيء الذي يسبق ألم البطن.
    • الإسهال أو الإمساك وما يرافقهما من غازات.
    • تشنجات شديدة.
    • ألم عند التبّول.


المضاعفات

تعتبر حالة التهاب الزائدة الدودية حالة طارئة تستدعي العلاج الفوري، حيث إنّ إهمال علاجها قد يؤدي إلى العديد من المضاعفات، ومنها ما يأتي:[١]

  • انفجار الزائدة الدودية: والذي يؤدي إلى انتشار العدوى في البطن والإصابة بالتهاب الصّفاق (بالإنجليزيّة: Peritonitis) المهدّد للحياة، وفي حال حدوثه يجب إجراء جراحة فورية لإزالة الزائدة الدودية وتنظيف جوف البطن.
  • تكوّن كيس من القيح في البطن: حيث قد يؤدي انفجار الزائدة الدودية إلى تكون كيس من الخُرَّاج في البطن، ويستدعي ذلك في معظم الحالات إجراء عملية جراحيّة لاستئصال الزائدة الدودية، وذلك بعد إدخال أنبوب عبر جدار البطن لتصريف الخراج، وقد يبقى الأنبوب في مكانه لمدة أسبوعين قبل إجراء العملية، وخلال هذه الفترة يتم إعطاء المضادات الحيوية للتخلص من العدوى.


أمراض الزائدة الدودية أخرى

هناك الكثير من الأمراض التي تصيب الزائدة الدودية تشبه في أعراضها التهاب الزائدة الدودية، ويمكن بيانها النحو التالي:[٣]

  • الداء الرتجي (بالإنجليزيّة: Diverticular disease).
  • التهاب الأوعية الدمّوية، والذي قد يكون محصوراً في الزائدة الدودية، وقد يشمل كافة الأوعية الدموية في الجسم.
  • الانتباذ البطاني للزائدة الدودية (بالإنجليزيّة: Endometriosis of the appendix).
  • الانتباذ البطاني البوقي (بالإنجليزيّة: Peritoneal endosalpingiosis)، والذي عادةً ما يشمل الغشاء المصلي للزائدة الدودية.
  • أورام الزائدة الدودية الناشئة منها أو تلك المنتشرة إليها من أجزاء أخرى في الجسم.
  • التكاثر العصبي في الزائدة الدودية الناتج عن الورم العصبي الليفي من النوع الأول أو ما يعرف بمرض فون ريكلنغهاوزن (بالإنجليزية: von Recklinghausen disease) وغيرها.
  • العيوب الخَلْقية: ومن الجدير بالذكر أنها نادرة الحدوث، وتشمل:
    • غياب الزائدة الخَلْقي.
    • ازدواجية الزائدة الدودية.
  • داء كرون للزائدة الدودية (بالإنجليزيّة: Appendiceal Crohn’s disease)، وهو مرض نادر.[٤]


المراجع

  1. ^ أ ب "Appendicitis", www.mayoclinic.org,6-7-2018، Retrieved 20-3-2019. Edited.
  2. Carol DerSarkissian (26-1-2017), "Appendicitis"، www.webmd.com, Retrieved 20-3-2019. Edited.
  3. Misdraji J, Graeme-Cook (21-5-2004), "Miscellaneous conditions of the appendix"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 21-3-2019. Edited.
  4. Hulin Han, Hyunsung Kim, Abdul Rehman (16-12-2014), "Appendiceal Crohn’s disease clinically presenting as acute appendicitis"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 21-3-1989.