أمراض فروة الرأس

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٣٧ ، ٨ أبريل ٢٠١٩
أمراض فروة الرأس

أمراض فروة الرأس

توجد العديد من الأمراض التي قد تصيب الجلد في فروة الرأس، وتشمل الآتي:


الحاسوف اللبني

تتمثل الإصابة بالحاسوف اللبنيّ أو قبعة المهد (بالإنجليزية: Cradle Cap) بظهور مجموعة من البقع الزيتيّة والمتقشرة على فروة رأس الطفل، وتزول هذه المشكلة خلال عدّة أسابيع أو أشهر دون الحاجة للعلاج في العادة، ولكن تجدر مراجعة الطبيب في حال ملاحظة زيادة شدّة الحالة لوصف بعض العلاجات الطبيّة المناسبة، ولم يتمكّن العلماء من تحديد المسبّب الرئيسيّ لمشكلة الحاسوف اللبنيّ، إلّا أنّ انتقال بعض الهرمونات من الأمّ الحامل إلى الجنين قد يكون مسؤولاً عن فرط عمل الخلايا الزيتيّة في فروة الرأس أو بعض أنواع الفطريّات، وتجدر الإشارة إلى أنّ الحاسوف اللبنيّ لا ينتقل من الطفل المصاب إلى الأشخاص والأطفال الآخرين، ولا يكون ناجماً عن سوء النظافة الشخصيّة أيضاً.[١]


قشرة الرأس

يتقشر جلد فروة الرأس لدى الأشخاص الذين يعانون من مشكلة القشرة (بالإنجليزية: Dandruff) ممّا يؤدي إلى ظهور تقشرات جلديّة على الشعر والإصابة بالحكّة، ولم يتمّ تحديد المسبّب الرئيسيّ لهذه المشكلة إلى الآن ولكن توجد مجموعة من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالقشرة، مثل جفاف البشرة، والإصابة ببعض أمراض فروة الرأس، واستخدام بعض أنواع منتجات الشعر المحدّدة، وتجدر الإشارة إلى توفّر عدد من العلاجات التي تساعد على التخفيف من مشكلة قشرة الرأس والسيطرة عليها.[٢]


الأمراض الأخرى

هناك مجموعة من الأمراض الأخرى التي تصيب الجلد في فروة الرأس، نبيّن بعضاً منها في ما يأتي:[٣][٤]

  • الصدفيّة (بالإنجليزية: Psoriasis).
  • التهاب الجلد التماسيّ (بالإنجليزية: Contact dermatitis).
  • التهاب الجلد الدهنيّ (بالإنجليزية: Seborrheic Dermatitis).
  • قمل الرأس (بالإنجليزية: Head Lice).
  • داء السعفة أو القوباء الحلقيّة (بالإنجليزية: Ringworm).
  • الالتهاب الجريبيّ (بالإنجليزية: Folliculitis).
  • الحصف أو القوباء (بالإنجليزية: Impetigo).
  • كيسات فروة الرأس.


أمراض تؤدي إلى تساقط الشعر

من الشائع تسبّب بعض أمراض فروة الرأس تساقط كامل أو جزئيّ للشعر، ومن هذه الأمراض ما يأتي:


الصلع الذكوري

يُعدّ الصلع الذكوريّ أو ما يُعرَف بالثعلبة ذكرية الشكل (بالإنجليزية: Male-pattern alopecia) من المشاكل الصحيّة الشائعة لدى الرجال، وتحدث نتيجة بعض الاضطرابات الجينيّة والهرمونيّة، حيثُ يتساقط الشعر بشكلٍ تدريجيّ، بالإضافة إلى قصر نمو الشعر وترقّقه مع الزمن، وعلى الرغم من عدم الحاجة إلى علاج هذا النوع من المشاكل الصحيّة، إلّا أنّ عدداً من العلاجات الدوائيّة، قد تساعد على علاج الصلع الذكوريّ في حال رغبة الشخص المصاب، بالإضافة إلى توفر عمليّات زراعة الشعر.[٥]


الثعلبة البقعية

تُصنّف الثعلبة البقعيّة (بالإنجليزية: Alopecia areata) ضمن أمراض المناعة الذاتيّة الشائعة والتي غالباً ما تقتصر على فقدان الشعر في مناطق محدّدة وعلى فترات متقطعة في بعض الحالات مع إمكانيّة استعادة كامل الشعر دون الحاجة للعلاج خصوصاً في الحالات الخفيفة، إلّا أنّ بعض الأشخاص قد يعانون من تساقط كامل الشعر في فروة الرأس، أو تساقط الشعر في كامل الجسم، وفي الحقيقة لم يتمّ تطوير علاج شافي لمشكلة الثعلبة البقعيّة إلى الآن، ولكن توجد عدد من الخيارات العلاجيّة التي تساعد على سرعة عودة نمو الشعر.[٦]


الأمراض الأخرى

توجد عدد من الأمراض الأخرى التي قد تؤثر في فروة الرأس وتسبّب تساقطاً في الشعر، ومنها الآتي:[٧]

  • أمراض الغدّة الدرقيّة.
  • قصور الغدّة النخاميّة (بالإنجليزية: Hypopituitarism).
  • مرض حساسيّة القمح (بالإنجليزية: Celiac disease).
  • الحزاز المسطح (بالإنجليزية: Lichen planus).
  • الذئبة الحمامية الشاملة (بالإنجليزية: Systemic lupus erythematosus).
  • تقصّف الشعر العَقِد (بالإنجليزية: Trichorrhexis nodosa).



المراجع

  1. "Cradle cap", www.mayoclinic.org,4-12-2018، Retrieved 5-4-2109. Edited.
  2. Christian Nordqvist (1-12-2017), "How to treat dandruff"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-4-2019. Edited.
  3. "Scalp Problems", www.webmd.com, Retrieved 23-3-2019. Edited.
  4. Zawn Villines, "What can cause sores or scabs on the scalp"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 23-3-2019. Edited.
  5. "Male pattern baldness", medlineplus.gov, Retrieved 5-4-2019. Edited.
  6. James McIntosh (22-11-2017), "What's to know about alopecia areata"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-4-2019. Edited.
  7. Ellen Ellis, "Scalp Conditions"، www.healthline.com, Retrieved 23-3-2019. Edited.