أنواع التصوير الفوتوغرافي

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٢ ، ٧ يناير ٢٠١٦
أنواع التصوير الفوتوغرافي

التصوير الفوتوغرافي

انتشر التصوير الفوتوغرافي بشكل كبير في أيّامنا هذه، نظراً للتطور التكنولوجي الهائل، والذي جعل الكاميرات بأنواعها وبأشكالها المختلفة بين أيادي الكثير من الناس، الصغير منهم والكبير، ولكن أغلب الصور التي يتم التقاطها عشوائية، وتفتقد لكثير من أساسيات التصوير الفوتوغرافي الصحيح، فالتصوير الفوتوغرافي المحترف يجعل معالم الصور أجمل، ويظهر عليها ملامح الاحتراف في طريقة التقاطها، وتتسم هذه الصورة بقدرتها على التعبير ووصف تفاصيل الصور المخفية، لذلك توجه العديد من هواة التصوير الفوتوغرافي إلى صقل مهاراتهم التصويرية، ليتمكنوا من التقاط الصور بحرفية اكثر، ومن ثمّ مشاركتها مع العالم من حولهم.


أنواع التصوير الفوتوغرافي

هناك أنواع كثيرة من التصوير الفوتوغرافي، وكل نوع منه يتخذ مجالاً معين وسماتٍ معينة تميّزه عن غيره من الأنواع، ونظراً لكثرة أنواع التصوير الفوتوغرافي، فإننّا سنعرض بعضها أو أشهرها في هذا المقال:

  • تصوير الطبيعة: يظهر الإبداع في التصوير بدرجة إظهار عناصر الطبيعة الرئيسية وهي (الشمس، والقمر، والبحر، والأرض، والسماء)، والتفنن في تصويرهم، عن طريق اختيار أوقات تظهر جمال الطبيعة مع هذه العناصر، مثل أوقات شروق أو غروب الشمس، وتأثيرها على السماء أو انعكاسها على البحار.
  • التصوير البري: ويركز هذا التصوير على الحيوانات البرية، حيث يتم التقاط صور لها بعناية تامّة، وفي أوقات مميزة من حياتها، ليتم جمع صور منوعة ورائعة لعدّة لقطات محترفة، ولأنواع مختلفة من الحيوانات.
  • التصوير عن قرب: هو فن تصوير الأشياء عن مسافات قريبة جداً، بحيث نبرز تفاصيل دقيقة فيها، مثل تصوير الطيور أو الأزهار أو غيرها.
  • تصوير الأشخاص: وهو من أكثر التصوير المنتشر، حيث يتم من خلاله إبراز جمال الشخص (إن كان طفلاً أو شاباً أو فتاة)، والتركيز على نظراتهم أو طريقة وقوفهم أو أي نمط معيّن يفضلون التقاط الصور فيه.
  • تصوير الحركة: وهو تصوير رائع، حيث يظهر الصورة والحركة التي فيها، فمثلاً يظهر صورة شخص يقود الدراجة، فتظهر الدراجة بشكل واضح أنّها تسير، ونستطيع تمييز سرعة الدراجة بطيئة أو سريعة من خلال الصورة، وكذلك تصوير الحركة في الألعاب الرياضية، كما يستطيع تصوير شلالات الماء وإظهار حركة المياه فيها.
  • التصوير الأبيض والأسود: يوحي التصوير الأبيض والاسود بالتصوير القديم الأصيل، حيث إنّ بدايات التصوير كانت بالأبيض والأسود وتدرجات اللون الرمادي، ويمتاز بجمال فريد من نوعه، بعض الكاميرات تحتوي على ميّزة التصوير الأبيض والأسود، وإذا لم تتوفر هذه الميّزة فيمكن جعل الصورة باللونين الأبيض والأسود عن طريق تحويل الصور باستخدام برامج خاصة مثل الفوتوشوب مثلاً، أو بعض التطبيقات البسيطة الموجودة على بعض الهواتف الذكيّة.