أنواع الروماتيزم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٥ ، ٣٠ ديسمبر ٢٠١٥
أنواع الروماتيزم

الروماتيزم

يُعتبر الروماتيزم واحداً من أكثر المشاكل الصحيّة التي يتعرض لها كثير من الناس، والذي يُعرف على أنّه عبارة عن خلل أو اضطراب معين يُصيب الجهاز العظمي، ولا يقتصر فقط على العظام بل يشمل العضلات والأربطة والمفاصل؛ لذلك لا يوجد نوع واحد فقط من الروماتيزم، بل يتضمن نوعين وهما؛ الأمراض الروماتيزمية الالتهابية، والأمراض الروماتيزمية غير الالتهابية.


أنواع الروماتيزم

الروماتيزم الالتهابي

وهي عبارة عن مجموعة من أمراض الروماتيزم التي يصاحبها التهابٌ معينٌ في الجسم، وقد ترتفع الترسيب في الدم عند الإصابة بها، وتضم ما يلي:

  • أمراض جهاز المناعة: عندما يتعرض جهاز المناعة في الجسم إلى خلل أو اضطراب معين يؤدي إلى نشاط كبير فيه، فبدلاً من قيامه بمهاجمة الميكروبات والجراثيم الموجودة في الجسم، يقوم بمهاجمة أنسجة وخلايا الجسم، فيحدث فيها ضرراً والتهاباً، وعادةً ما تكون الأمراض الناتجة عن ذلك مختلفة باختلاف الخلايا والأنسجة والوظائف التي تقوم بها ومدى أهميتها، ومن أبرزها الروماتيد؛ الناتج عن مهاجمة الجهاز المناعي للغشاء الزلالي الذي يبطن مفاصل الجسم، والروماتيزم التيبسي؛ الناتج عن مهاجمة الجهاز المناعي لفقرات الظهر والرقبة.
  • أمراض الالتهابات الميكروبية: والتي تنتج عن ميكروبات معينة تهاجم مفاصل الجسم وتسبب لها التهاباً معيناً، وأبرزها البكتيريا والميكروبات المصاحبة للإصابة بأمراض أخرى مزمنة كالسرطان.
  • أمراض أخرى: وأبرزها مرض النقرس، لأنه يسبب زيادة في معدل حمض اليوريك الموجود في الدم؛ لأنّه يسبب ترسباً لأملاح هذا الحمض في مفاصل الجسم وتحديداً الموجودة في القدم.


الروماتيزم غير الالتهابي

وهي عبارة عن مجموعة من أمراض الروماتيزم التي لا يصاحبها التهاب في الجسم، ولا يرتفع الترسيب في الدم عند الإصابة بها، وتضم ما يلي:

  • الروماتيزم الناتج عن وضعيات غير مريحة: فالوقوف أو الجلوس لفترات زمنية طويلة يؤدي إلى ظهور الآلآم مختلفة وتحديداً في الظهر والرقبة، ويعتبر الأشخاص الذين يعملون أمام شاشات الحاسوب أكثر عرضة للإصابة بها.
  • الروماتيزم الناتج عن إرهاق الجهاز الحركي: وهذا النوع يكون نتيجة القيام بأنشطة أو أعمال تتطلب حركة كبيرة وشاقة، وأبرزها الأعمال البيتية الشاقة، وبعض أنواع التمارين الرياضية إضافةً إلى الكتابة لفترة زمنية طويلة.
  • خشونة المفاصل: نتيجة ضمور في تركيبة أحد مفاصل الجسم بشكل تدريجي، وتعتبر مفاصل الركبة أكثرها عرضةً لهذا النوع من الروماتيزم، والذي يزيد من احتمالية الإصابة بها الوزن الزائد، واتباع عادات غير صحية أو سليمة.
  • هشاشة العظــام: تقل كثافة العظام تدريجياً نتيجة حادث أو صدمة معينة، أو انقطاع الطمث واتباع عادات غذائية غير صحيّة.
  • الالتهاب العضلي الوتري: الآلآم في بعض مفاصل أو عضلات الجسم؛ نتيجة عدم انتظام ساعات النوم أو الإصابة بأمراض القولون علماً بأنّه أكثر انتشاراً عند السيدات.
  • ليونة المفاصـل: ليونة في الجهاز العظمي كالمفاصل أو الأربطة يؤدي إلى الآلآم كبيرة.