أنواع بكتيريا المسالك البولية

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٠ ، ١٣ مارس ٢٠١٩
أنواع بكتيريا المسالك البولية

أنواع بكتيريا المسالك البولية

لا توجد البكتيريا في المسالك البوليّة بشكلٍ طبيعيّ، كما يُعدّ البول من السوائل المعقمة الخالية من البكتيريا وباقي أنواع الكائنات المجهريّة الأخرى مثل: الفطريات والفيروسات،[١] وتُعدّ عدوى الجهاز البولي (بالإنجليزية: Urinary tract infections) واختصاراً UTIs إحدى المشاكل الصحيّة الشائعة خاصة لدى النساء، والأطفال الصغار، وكبار السنّ، ومن أنواع البكتيريا التي قد تؤدي إلى هذا النوع من العدوى نذكر الآتي:[٢][٣]

  • البكتيريا سلبية الغرام: (بالإنجليزية: Gram-negative bacteria) تُعدّ بكتيريا الإشريكية القولونيّة (بالإنجليزية: Escherichia coli) واختصاراً E. coli أكثر أنواع البكتيريا شيوعاً في التسبّب بعدوى الجهاز البولي، ومن أنواع البكتيريا سلبية الغرام الأخرى التي قد تؤدي إلى الإصابة بعدوى الجهاز البولي بنسبة أقل شيوعاً بكتيريا كليبسيلا (بالإنجليزية: Klebsiella)، والمتقلبة الرائعة (بالإنجليزية: Proteus mirabilis)، والزائفة الزنجاريّة (بالإنجليزية: Pseudomonas aeruginosa)، بالإضافة إلى بكتيريا المفطورة (بالإنجليزية: Mycoplasma) والمتدثرة (بالإنجليزية: Chlamydia).
  • البكتيريا موجبة الغرام: من أنواع البكتيريا موجبة الغرام (بالإنجليزية: Gram-positive bacteria) التي قد تكون مسؤولة عن عدوى الجهاز البولي ما يأتي:
    • المكورات العنقوديّة (بالإنجليزية: Staphylococcus).
    • معويّة البراز (بالإنجليزية: Enterococcus faecalis).
    • العقدية القاطعة للدر (بالإنجليزية: Streptococcus agalactiae).


أعراض عدوى المسالك البولية

قد لا تصاحب الإصابة بعدوى الجهاز البولي أيّ أعراض واضحة على الشخص المصاب، أمّا في حال ظهور الأعراض والعلامات على الشخص المصاب فقد تشمل ما يأتي:[٤]

  • تعكّر البول.
  • ألم وحرقة عند التبوّل.
  • الحاجة الشديدة والملحّة للتبوّل.
  • زيادة عدد مرّات التبول وانخفاض كميّة البول.
  • امتلاك البول لرائحة قويّة.
  • خروج دم مع البول.
  • ألم في الحوض خاصة لدى النساء.


الوقاية من عدوى المسالك البولية

هناك العديد من النصائح التي قد تساهم في خفض خطر الإصابة بعدوى الجهاز البولي، وفي ما يأتي بيان لبعض منها:[٥]

  • تناول كميّات كافية من السوائل.
  • الحرص على نظافة الأعضاء التناسليّة.
  • الامتناع عن شرب الكحول والتخفيف من المشروبات التي تحتوي على مادّة الكافيين (بالإنجليزية: Caffeine).
  • التبوّل بعد ممارسة العلاقة الجنسيّة.
  • ارتداء ملابس داخليّة قطنيّة ومريحة.
  • استخدام فوط الحيض الصحيّة.
  • تجنّب استخدام مبيد النطاف (بالإنجليزية: Spermicide) والعازل المهبلي (بالإنجليزية: Diaphragm) كإحدى وسائل منع الحمل.
  • تجنّب استخدام المنتجات العطريّة في منطقة الأعضاء التناسليّة.


المراجع

  1. "Urinary Tract Infections or UTIs", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 26-2-2019. Edited.
  2. "Urinary tract infections", www.betterhealth.vic.gov.au, Retrieved 26-2-2019. Edited.
  3. Talha H. Imam, "Bacterial Urinary Tract Infections (UTIs)"، www.msdmanuals.com, Retrieved 26-2-2019. Edited.
  4. "Urinary tract infection", www.mayoclinic.org,30-1-2019، Retrieved 26-2-2019. Edited.
  5. James McIntosh (6-11-2018), "What to know about urinary tract infections"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26-2-2019. Edited.