أنواع لون البشرة

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٤١ ، ٢٠ مارس ٢٠١٩
أنواع لون البشرة

أنواع لون البشرة

من أنواع لون البشرة:[١]

  • البشرة الدافئة: تتمييز البشرة الدافئة عن طريق لون باطن البشرة، ويكون مظهر باطن الجلد ذات لون أصفر اللون.
  • البشرة الباردة: يكون باطن لون البشرة الباردة زهري أو وردي، وتختلف درجة لون البشرة مابين الأفتح والداكن نتيجة للتعرض للأشعة فوق البنفسجية الضارة، أو تطبيق إحدى طرق تسمير بشرة الجلد.
  • البشرة المعتدلة: البشرة التي تتأثر بأشعة الشمس ويتغير لونها، وتكون ممزوجة بين البشرة الدافئة والبشرة الباردة.


خطوات لتحديد درجة لون البشرة

هناك بعض من الاختبارات التي تتم على بشرة الجلد، لتحديد لون البشرة، ومنها:[١]

  • اختبار لون درجة عروق البشرة: يتم الانتباه للون عروق الجلد في بعض مناطق الجلد الأكثر وضوحاً للأوعية الدموية، والأكثر رقة، مثل الرسغ، والكوع، حيث إنّ لعروق الجلد ثلاثة ألوان، ومنها، لون البشرة الدافئة، وتظهر عروق الجلد باللون الأخضر أو الزيتي، ولون البشرة الباردة، يظهر شكل العروق بالون الأزرق، ولون البشرة الممزوج بالون البارد والدافئ يعتبر بشرة معتدلة.
  • اختبار الورقة البيضاء: يطبق هذا الاختبار على بشرة الرقبة، والصدر بدلاً من بشرة الوجه، وذلك لأنّ بشرة الوجه أكثر عرضة للتعرض لأشعة الشمس، والتهيج، حيث توضع الورقة البيضاء بالقرب من عنق الرقبة، والصدر، ليظهر لون الجلد، فإذا ظهرت بشرة الجلد باردة، فيكون لونها زهري، أزرق، وإذا ظهرة لون البشرة دافئة، فيكون لونها أخضر، أو ذهبي، وإذا لم يتم تحديد لون البشرة فتعتبر البشرة معتدلة، تتأثر بالجو الخارجي المحيط نتيجة لتغير المناخ، سواء في فصل الصيف أو الشتاء.


الحليب ودقيق الغرام وصودا الخبز للمحافظة على لون البشرة

يساعد الحليب على موازنة الأس الهيدروجيني للبشرة، والتخلص من الشوائب والخلايا الميتة، أما دقيق الغرام يحافظ على لون البشرة الطبيعي، وتعتبر صودا الخبز مقشراً فعالاً للتخلص من الأوساخ والخلايا الجلدية المتضررة، ويحضر من خلال:[٢]

  • المكوّنات:
    • ملعقتان صغيرتان من حليب الماعز.
    • ملعقة صغيرة من دقيق الغرام.
    • ملعقة صغيرة من صودا الخبز.
  • طريقة التحضير:
    • يُمزج الحليب مع دقيق الغرام وصودا الخبز جيداً.
    • يُوضع المزيج على بشرة الوجه.
    • يُترك على البشرة ليجف تماماً.
    • يُغسل الجلد بالماء البارد.


طرق تحكم صبغة الميلانين بلون البشرة

تتحكم المادة الصبغية التي تسمى بالميلانين بلون البشرة، من خلال:[٣]

  • تختلف نسبة الميلانين من شخص إلى آخر بزيادة نسبتها وارتفاعها، حيث كلما ارتفعت نسبتها يصبح لون البشرة داكناً أكثر وتظهر نتيجة العامل الوراثي المكتسب.
  • تتسبب مادة الميلانين بتغير لون البشرة، وتعرضها لحروق أشعة الشمس، لذلك يجب حماية البشرة عند التعرض للأشعة فوق البنفسجية، بارتداء الكريم الواقي من الشمس لحماية البشرة من الضرر، وظهور علامات الشيخوخة، والإصابة ببعض الأمراض الجلدية.


المراجع

  1. ^ أ ب "How to Choose Colors That Flatter Skin Tone", www.wikihow.com, Retrieved 22-1-2019. Edited.
  2. "Uneven Skin Tone? Tips To Get Rid Of It Naturally", www.stylecraze.com, Retrieved 22-1-2019. Edited.
  3. "What gives skin its color?", www.aad.org, Retrieved 22-1-2019. Edited.