أنواع هرمون التستوستيرون

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٣ ، ٢٩ مايو ٢٠١٩
أنواع هرمون التستوستيرون

أنواع هرمون التستوستيرون الطبيعية

يُعد هرمون التستوستيرون (بالإنجليزية: Testosterone) الهرمون الرئيس المسؤول عن ظهور الصفات الذكورية لدى الرجال، كما ينظم العديد من العمليات في جسم الإنسان، ويجدر بالذكر أنه يوجد أيضاً لدى النساء، ولكن بكميات قليلة،[١] ويُقسم هذا الهرمون إلى 3 أنواع رئيسة نذكر منها ما يأتي[٢]:


التستوستيرون الحر

تنتقل كميات قليلة من هذا الهرمون في الجسم على شكل تستوستيرون حر (بالإنجليزية: Free Testosterone)، ويُعتقد أن هذا هو الشكل النشط من الهرمون في الجسم، ويُعد قياس مستوى التستوستيرون الحر أمراً مهماً؛ لتشخيص بعض الأمراض، مثل: مشاكل نقص الأندروجين الناتجة عن قصور الغدد التناسلية (بالإنجليزية: Hypogonadism) لدى الرجال، والمشاكل المُتعلقة بزيادته لدى النساء، مثل: متلازمة تكيس المبايض (بالإنجليزية: Polycystic Ovary Syndrome) ومرض الشعرانية (بالإنجليزية: Hirsutism).[٢]


التستوستيرون المرتبط بالجلوبيولين

يرتبط معظم هرمون التستوستيرون بشكل قوي بالجلوبيولين، وينتج عنه مركب يُسمى بالتستوستيرون المُرتبط بالجلوبيولين (بالإنجليزية: Sex Hormone-Binding Globulin).[٢]


التستوستيرون المرتبط بالألبومين

يرتبط ما تبقى من هرمون التستوستيرون بشكل ضعيف بالألبومين، وينتج عنه ما يُسمى بالتستوستيرون المرتبط بالألبومين (بالإنجليزية: Albumin Bound Testosterone).[٢]


أنواع هرمون التستوستيرون المُصنعة

يمكن رفع مستوى هرمون التستوستيرون باستخدام علاج بديل بالتستوستيرون (بالإنجليزية: Testosterone replacement therapy)، والمُتوفر بالعديد من الأنواع، ومنها ما يأتي:[٣]

  • لصاقات جلدية (بالإنجليزية: Skin patch).
  • الهلام (بالإنجليزية: Gel).
  • لطاقات فموية (بالإنجليزية: Mouth patch).
  • حقن (بالإنجليزية: Injections) والغرسات (بالإنجليزية: Implants)


وظائف هرمون التستوستيرون

يُعد هرمون التستوستيرون مهماً لدى الذكور، وفيما يأتي بيان لأهم وظائفه:[١][٤]

  • إنتاج الحيوانات المنوية، وإتمام نموها.
  • التقليل من التقلبات المزاجية لدى الرجال.
  • تنظيم إنتاج خلايا الدم الحمراء.
  • توزيع الدهون في الجسم.
  • نمو شعر الجسم والوجه عند البلوغ.
  • كثافة العظام.
  • نمو الأعضاء التناسلية لدى الرجال.
  • زيادة حجم العضلات وقوتها.
  • خشونة الصوت.
  • الرغبة الجنسية.


المراجع

  1. ^ أ ب Markus MacGill, "Why do we need testosterone?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 8-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "Free testosterone: clinical utility and important analytical aspects of measurement.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 8-4-2019. Edited.
  3. "Testosterone Replacement Therapy", www.webmd.com, Retrieved 29-5-2019. Edited.
  4. Ann Pietrangelo, "The Effects of Testosterone on the Body"، www.healthline.com, Retrieved 22-5-2019. Edited.