أهم المعالم السياحية في الأقصر

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٠ ، ١٣ يونيو ٢٠١٩
أهم المعالم السياحية في الأقصر

الكرنك

يُعتبَر الكرنكُ مُجمّعاً أثريّاً عظيماً يُظهِرُ مجدَ الفراعنةِ، وقد بُنِيَ على مدى ألفٍ وثلاثمئةِ عامٍ، على مساحةٍ تمتدُّ إلى أكثر من 2كم2، وهو بذلك يُعَدُّ من المواقعِ الأثريّةِ الدينيةِ الكبيرةِ على مستوى العالمِ. وهو يضمُّ معبدَ آمون، ومجموعةً من المسلّاتِ الكبيرةِ، فضلاً عن قاعةِ الأعمدةِ الشهيرةِ التي تحتوي على مجموعةٍ كبيرةٍ من الأعمدةِ التي يصِلُ عددُها إلى مئةٍ وأربعةٍ وثلاثين عموداً، طولُ بعضِها يصِلُ إلى واحدٍ وعشرين متراً.[١][٢]


معبدُ الأقصرِ

من أهمِّ المَعالمِ السياحيّةِ في الأقصرِ معبدُ الأقصرِ الذي يحتوي على ساحةٍ واسعةٍ كبيرةٍ تضمُّ قاعاتٍ، وغرفاً كثيرةً، فضلاً عن وجودِ تلك الأعمدةِ المهيبةِ التي منحته رونقاً خاصّاً به، والتي يبلغُ عددُها أربعةَ عشرَ عموداً يصِلُ ارتفاعُها إلى ستّة عشر متراً، وقد زُيِّنَت المحكمةُ الخارجيّةُ التي بُنِيت في عهدِ الملك رمسيس الثاني بتماثيلَ ضخمةٍ تُصوّرُه، علما بأنّ هذه التماثيل لايزال بعضُها موجوداً،[٣]


وتجدر الإشارة إلى أنّ أفضلَ وقتٍ لزيارةِ هذا المعبدِ هو في الصباحِ الباكرِ عندما يفتحُ المعبدُ أبوابَه للزوّارِ، أو في فترةِ الغروبِ عندما تتوهّجُ حجارةُ المعبدِ عاكسةً ضوءَ الشمسِ، وممّا يزيدُ من جمالِه تلكَ الأضواءُ التي تنيرُه ليلاً، والتي تجعلُ له رونقاً خاصّاً في الليلِ، فيظهرُ بصورةٍ مُميّزةٍ من بعيدٍ.[٤]


وادي الملوكِ

يقعُ وادي الملوكِ على تلالِ الضفّةِ الغربيّةِ لنهرِ النيلِ، ويحتوي على ثلاثٍ وستّين مقبرةً لملوكِ الفراعنةِ من الأسرِ: الثامنة عشرة، والتاسعة عشرة، والعشرين، ويُعَدُّ قبرُ رمسيسَ الثاني أكبرَ هذه المقابرِ؛ إذ يحتوي على مئةٍ وعشرين غرفةً، وقد زُيِّنَت كافّةُ المقابرِ بلوحاتٍ، ورسوماتٍ، ونصوصٍ تبرزُ أشهرَ الأساطيرِ المصريّةِ القديمةِ.[٢]


متحفُ الأقصرِ

من المَعالمِ السياحيّةِ المُهمّةِ التي لا بُدَّ من زيارتِها في الأقصرِ متحفُ الأقصرِ الجميل، أحد أفضلِ المتاحفِ في مصرَ، والذي يحتوي على مجموعةٍ مُميّزةٍ من الآثارِ المصريّةِ القديمةِ التي تعودُ في غالبيّتها إلى مقابر، ومعابدِ طيبةَ، ولعلَّ أبرزَ الموجوداتِ في هذا المتحفِ نَقشٌ من أوناسَ، وتمثالُ تحتمسَ الثالثِ، فضلاً عن مجموعةٍ من المومياواتِ الملكيّةِ التي يُعتقَدُ أنّ إحداها تعودُ إلى الملكِ رمسيسَ الأوّلِ.[٥]


المراجع

  1. "Karnak", www.lonelyplanet.com, Retrieved 19-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Luxor In Egypt", www.mapsofworld.com, Retrieved 19-5-2019. Edited.
  3. Margaret Stefana Drower, "Luxor"، www.britannica.com, Retrieved 19-5-2019. Edited.
  4. "Luxor Temple", www.lonelyplanet.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.
  5. "Luxor Museum", www.lonelyplanet.com, Retrieved 20-5-2019. Edited.