أول امرأة حصلت على جائزة نوبل

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٥٤ ، ٢٨ يناير ٢٠١٩
أول امرأة حصلت على جائزة نوبل

ماري كوري هي أول امرأة حصلت على جائزة نوبل

حازت ماري سكوودوفسكا كوري عام 1903م على جائزة نوبل في الفيزياء وذلك تقديراً لجهودها في اكتشاف النشاط الإشعاعي، وعدا عن كونها أول امرأة تنال جائزة نوبل فهي أيضاً المرأة الوحيدة في العالم التي فازت بها مرتين حيث حصلت عليها أيضاً في عام 1911م في مجال الكيمياء.[١]


التعليم

ولدت ماري كوري في مدينة وارسو في السابع من تشرين الثاني من العام 1867م، وانتقلت في شبابها إلى باريس لإكمال مسيرتها العلمية بعدما اضطرتها الظروف السياسية في بلادها إلى ذلك، وحصلت هناك على درجة الليسانس في الفيزياء، والعلوم الرياضية من جامعة السوربون، وعملت في نفس الجامعة كرئيس مختبر الفيزياء.[٢]


اكملت ماري تعليمها العالي حتى نالت شهادة الدكتوراه عام 1903م، وما لبثت حتى أصبحت أستاذة الفيزياء العامة في جامعة السوربون، وكانت بذلك أول نساء العالم اللواتي شغلن مثل هذا المنصب، وتنبع عظمة هذه العالمة من حسها الإنساني وشعورها بمعاناة البشر وآلامهم، فحاولت توظيف دراستها للنشاط الإشعاعي لعنصر الراديوم في علاج ضحايا الحروب، ولم تفتر عزيمتها ولم يتضاءل شغفها في خدمة البشرية والعلم حتى وافتها المنية عام 1922م. [٢]


الحياة الشخصية

تزوجت ماري كوري من العالم الفرنسي بيار كوري في عام 1895م، وبعد عامان أنجبت ابنتهما إيرين، ثمّ أنجبت ابنتها الثانية أيف في عام 1904م، وورثت إيرين حب العلم عن والدتها فانكبت على دراسة النشاط الإشعاعي للمواد وحازت هي وزوجها فريدريك جوليو على جائزة نوبل للكيمياء في عام 1935م.[٣]


لم يتشارك الزوجان ماري وبيار في المنزل فقط، بل عملا معاً في نفس المختبر وكان بيار داعماً قوياً لزوجته في مسيرتها العلمية حتى وفاته عام 1906م في باريس، وعلى الرغم من فاجعة موت بيار والألم العميق التي تسبب به إلا أن ماري تمكنت من التقدم في حياتها المهنية فتولت منصباً مرموقاً في جامعة السوربون عقب وفاته.[٣]


المراجع

  1. "Women Nobel Prize Winners ", www.infoplease.com, Retrieved 2019-1-25. Edited.
  2. ^ أ ب "Marie Curie Biographical", www.nobelprize.org, Retrieved 2019-1-25. Edited.
  3. ^ أ ب "Marie Curie Biography", www.biography.com, Retrieved 2019-1-25. Edited.