أين أذهب في مدينة دبي

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٨ ، ٣١ أكتوبر ٢٠١٨
أين أذهب في مدينة دبي

أين أذهب في دبي

تعد دبي أهمّ المقاصد السياحيّة في الخليج العربي، وأحد أهم المقاصد السياحية العالمية كذلك، ويمكن لزوار المدينة الاستمتاع بأفضل الأماكن في المدينة دون الحاجة إلى دليل سياحيّ، ومن أمثلة تلك الأماكن:[١]

  • متحف دبي: بني هذا المتحف في حصن الفهيدي الذي يعد أقدم مباني دبيّ، والذي تمّ بناؤه في عام 1787م، ويحتوي هذا المتحف على بقايا أثرية من مدينة دبي تعود للعصر البرونزيّ، كما يمكن رؤية أوّل رسالة مكتوبة تشير إلى ميناء المدينة من عام 1580م.
  • البستكية: أنقذت حكومة دبي البيوت والمباني الموجودة في ذلك الحيّ الذي أسّسه تجار بلاد فارس، ويقع بالقرب من متحف دبي، ويمكن الاستمتاع بالتسوق والمقاهي المنتشرة في أزقّة هذا الحي العريق.
  • برج خليفة: لا يمكن زيارة في دبي وتفويت فرصة زيارة أطول مبنى في العالم، بارتفاع يبلغ 828م، ويمكن التمتع كذلك بتناول الطعام أو مشاهدة المنظر من أعلى.


جغرافية دبي

تقع دبي في شمال شرقي دولة الإمارات العربية المتحدة، وهي مطلّة على الخليج العربي، وتمثل ثاني أكبر إمارات الدولة، ومن المتوقّع مضاعفة مساحتها الحضرية في السنوات القليلة القادمة، ومناخ دبي دافئ ومشمس معظم أوقات العام، لمرور مدار السرطان بدولة الإمارات، وتنخفض درجات الحرارة في ليالي الشتاء في المناطق الداخليّة الجبليّة والصحراويّة إلى حوالي خمس درجات مئوية، مع نسبة رطوبة تبلغ حوالي 50%، أمّا في فصل الصيف فإنّ درجات الحرارة ترتفع لما يقترب من أربعين درجة مئوية مع معدلات رطوبة تصل إلى 90%.[٢]


تاريخ دبي

يرجع تأسيس مدينة دبي الحالية إلى عام 1833م، باستقرار عدد من أفراد قبيلة بني ياس في منطقة الخور، وبزعامة آل مكتوم تحوّلت دبيّ بعد فترة ليست بالطويلة إلى ميناء شهير ومركز لصيد اللؤلؤ، وصارت مقصداً للتجار والزوّار بصفة مستمرّة، ومع منتصف القرن العشرين بدأت مدينة دبي في عهد الشيخ راشد آل مكتوم عملية التحديث بتجريف الخور وتنظيفه لزيادة أعداد السفن التي يمكن استيعابها، ومع اكتشاف النفط تصاعدت عمليات التحديث واستمرّت إلى وقتنا الحالي.[٣]


المراجع

  1. Lara Dunston (20-4-2017), "Dubai attractions"، telegraph, Retrieved 2-5-2018. Edited.
  2. "Dubai Geography", dubai, Retrieved 2-5-2018. Edited.
  3. "تاريخ دبي"، dubai، اطّلع عليه بتاريخ 2-5-2018. بتصرّف.