أين تصنع كريات الدم البيضاء

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٤٤ ، ٧ ديسمبر ٢٠١٥
أين تصنع كريات الدم البيضاء

كريات الدم البيضاء

كريات الدم البيضاء هي جزء من مكونات الدم، كما أنّها جزء مهمّ من الجهاز المناعي في جسم الإنسان، وتمتاز هذه بخلوّها من مادة الهيموجلوبين، وبالتالي فإنّها شفافة بلا لون، ولكنها تبدو بيضاء اللون تحت المجهر، بسبب انعكاس الضوء عليها، ويوجد في الملليمتر من الدم كريات دم بيضاء تترواح عددها من أربعة آلاف إلى عشرة آلاف، ويوجد نوعين من كريات الدم البيضاء وكل نوع يضم مجموعة من كريات الدم البيضاء وهي، كريات دم بيضاء محببة وتضمّ كريات معتدلة وأساسية، وحامضية، وكريات دم غير محببة وتضمّ كريات وحيدات النوى وكريات ليمفاوية، ولهذه الكريات العديد من الخصائص والمهام في جسم الإنسان.


مركز إنتاج كريات الدم البيضاء

تنتج كريات الدم البيضاء من عدّة أجزاء في الجسم والأجزاء هي:

  • نخاع العظم الذي يقوم بإنتاج كريات الدم البيضاء المحببة.
  • الأنسجة الليمفاوية المنتشرة في الكبد والطحال، والغدد الليمفاوية، وهذه الأنسجة تنتج كريات الدم البيضاء غير المحبّبة.


وظيفة كريات الدم البيضاء

الكريات المعتدلة

  • تساعد على انتقال مادّة النيتروفيل الموجودة في الدم إلى الأنسجة عبر جدران الأوعية الدموية.
  • تتحرّك هذه الكريات إلى المواد الكيماوية الفارزة للجراثيم لإيقاف عملها.
  • تلتهم الأجسام الغريبة والتي تسبّب الضرر والأمراض لجسم الإنسان، ومن هذه الأجسام البكتيريا، وتسمّى حركة الابتلاع بالسيتوبلازمها،

ثمّ تقوم هذه الكريات بتحطيم والقضاء على البكتيريا من خلال أنزيمات الليسويوماتها، وينتج عن هذه الخطوة إنفجار الكرية المتعدلة وموتها، وعندما تتكدس أشلاء هذه الكريات في الدم ولا تخرج منه، تتجمع على شكل صديد.

  • تقوم هذه الكريات بإفراز العديد من المواد منها الخمائر الغليكوجية، وكذلك بعض المواد التي تحتوي في داخلها على نسبة من فيتامين ب12.


الكريات الحامضية

  • تحمي الجسم من تأثير المادة السامة الداخلة إليه، كما أنها تمتص وتقلّل من مادّة الهستامين الناتجة عن الحساسية.
  • تساعد على تخثر الدم، وبالتالي تسرّع من عملية التئام الجروح.
  • كما أنّ لها دوراً كبيراً وفعالاً في بلعمة الأجسام الغريبة الداخلة للجسم.


الكريات القاعدية

  • تنتج وتمتصّ مادة الهستامين الناتجة عن الإصابة بالحساسية.
  • تمنع تخثّر الدم، وذلك من خلال إنتاج مادة الهيبارين، كما أنّها تساعد على تحرر الدهون الموجودة في الدم.


الكريات اللمفاوية

  • تساعد على إنتاج المضادات المهمة في أداء الجهاز المناعي لوظيفته.
  • تبلع الأجسام الضارة بالجسم، وذلك إذا تمكّنت من الدخول إلى الخلايا.
  • تفرز الهرمون المنشط والمحفز للغدة الدرقية.
  • DNA الموجود بداخلها يمكن لأي خلية استخدامه بعد موت هذه الخلية.