أين تقع إريتريا

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٥ ، ٩ مارس ٢٠١٥
أين تقع إريتريا

مقدمة

منطقة القرن الإفريقي هي عبارة عن منطقة جغرافية تقع في الركن االشرقي للقارة الأفريقية، وتتميز هذه المنطقة بموقعها الإستراتيجي بالنسبة لقارة أفريقيا والذي يضم مضيق باب المندب، كونها تقع على رأس المضيق من الساحل الإفريقي وتتحكم به وهذا ما جعل من موقعها موقعاً إستراتيجياً مهماً، كونه المضيق الذي يفصل بين البحر الأحمر من جهة والمحيط الهندي وخليج عدن وبحر العرب من جهة أخرى، لذا يعد موقع هذه المنطقة إستراتيجياً بالنسبة لقارة آسيا أيضاً، كما تمر من خلالها أنهار جوبا وشبيلي، ويمر أيضاً خط الإستواء من جنوبها، وسميت بالقرن الإفريقي نسبةً إلى شكلها الشبيه بالقرن على الخريطة، وتضم هذه المنطقة الدول التالية : جيبوتي، الصومال، أريتريا.


دولة أريتريا

دولة أريتريا هي إحدى الدول الإفريقية الواقعة ضمن نطاق منطقة القرن الإفريقي، بحيث يحدها من الجهة الشرقية البحر الأحمر والمحيط الهندي، أما من الجهة الغربية فتحدها السودان والتي تجاورها من الجهة الشمالية والغربية، كما تشترك معها في حدود يقدر طولها ب 605 كم، بينما تحدها أثيوبيا من الجهة الجنوبية والتي يقدر طول الحدود بينهما ب 912 كم، في حين تحدها جيبوتي من الجهة الجنوبية الشرقية بحيث يكون طول الحدود بينهما حوالي 113 كم.


كما يشكل الركن الشمالي الشرقي من البلاد المنطقة الساحلية المطلة على البحر الأحمر، بحيث تقع على ساحله الغربي، ويبلغ طول هذا الساحل ما يقارب 1000 كم ويمتد من منطقة "رأس قصار" الواقعة على الحدود السودانية ثم إلى شمال باب المندب وصولاً إلى منطقة "رأس أرجيتا" الواقعة جنوبي جيبوتي، ويضم هذا الساحل أهم الموانئ البحرية المطلة على البحر الأحمر، وهما ميناء "عصب" وميناء "مصوع"، وهذ الساحل يقابل مباشرةً سواحل السعودية واليمن، ويمكن تشبيه أريتريا بالمثلث المحصور بين أثيوبيا وجيبوتي والسودان، وتشكل مدينة أسمرة عاصمةً للبلاد، ويصل عدد سكان أريتريا إلى ما يقارب 4 مليون نسمة يتوزعون في مساحة تقدر ب 118,000 كم مربع، وأكثرية سكانها يتحدثون اللغة العربية.


أجواء أريتريا

وتتميز أريتريا بأجوائها الساحرة والأراضي الخلابة ذات الإنتشار الواسع فيها، كما أن معالم وتضاريس سطحها ذات تنوع كبير، بحيث تحتوي على مرتفعات وأراضٍ سهلية، وأراضٍ ساحلية، ويمر بها عدد من الأنهار أهمها : نهر القاش، نهر بركة، نهر عنسبا، ونهر سيتيت.


سبب تسمية البلاد بهذا الإسم

أما بالنسبة لتسمية البلاد بهذا الإسم فهو يرجع إلى اللغة اليونانية، بحيث تم إشتقاق كلمة "أريتريا" من كلمة "سينوس أرتريوم" والتي كانت المسمى اليوناني للبحر الأحمر، أما كلمة "أريتريا" فهي تعني البحر الأحمر.

776 مشاهدة