أين تقع جبال السروات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٣ ، ٢٣ أغسطس ٢٠١٥
أين تقع جبال السروات

جبال السروات

هي عبارة عن سلسلة جبليّة تقع في معظمها ضمن أراضي المملكة العربيّة السعوديّة، وتحديداً في جزئها الغربي، وتُعدّ من أهمّ مرتفعات شبه الجزيرة العربيّة الغربيّة، وهي ممتدّة من الجمهوريّة اليمنيّة جنوباً مروراً بالحجاز، لتصل إلى خليج العقبة شمالاً. تُعدّ قمّة جبل النبي شعيب والتي تقع في القسم الغربيّ من العاصمة اليمنية صنعاء هي أعلى قمة في هذه السلسلة، ويبلغ مستوى ارتفاعها عن سطح البحر ما يساوي الـ 3666 متراً.


تنحدر جبار السروات باتجاه الغرب نحو أودية تهامة الموجودة في المملكة العربيّة السعودية، أمّا باتجاه الشرق فإنّها تسيل منها أودية عديدة، فنجد فيها روافد لوادي نجران وأيضاً لوادي حبونا، وأيضاً روافد وادي الدواسر في أعاليه يتمثّل بوادي بيشة ووادي تثليث، وهنالك وادي تربة وأيضاً وادي رنية.


أقسام جبال السروات

إن سلسلة جبال السروات والواقعة ضمن أراضي المملكة العربية السعودية تقسم إلى أقسام خمسة رئيسيّة، وهي:

  • جبال سراة ثقيف: وهي جبال السراة المطلّة على جبل عرفات وما يجاورها، وتكون ممتدة باتّجاه الجنوب.
  • جبال سراة بني مالك.
  • جبال سراة زهران وسراة غامد: وهي التي تأتي بعد جبال سراة بني مالك، وتكون على اتصال بها.
  • جبال الحَجْر: وتكون متّصلة فيها جبال سراة عسير من جهتها الجنوبيّة الشرقيّة.
  • جبال عسير: وهي جبال السراة التي توجد حول وشرق مدينة أبها.


معلومات هامّة عن جبال السروات

يبلغ طول جبال السروات الواقعة في المملكة العربيّة السعودية فقط ما يساوي الـ 1550 كيلو متر مربّع، أمّا عرض هذه الجبال فتبعد من عدّة كيلو مترات قليلة لتصل في بعض الأماكن إلى ما يتجاوز الـ 140 كيلو مترٍ مربّع، ويُلاحظ ازدياد ارتفاعها كلّما تتقدمنا نحو الجنوب أو نحو الشمال، أمّا في الوسط فإنّها تعتبر أماكن منخفضة نوعاً ما، وتعتبر سلسلة المرتفعات الجبلية السروات من أهمّ التضاريس الموجودة في منطقة شبه الجزيرة العربيّة والتي تمتدّ من الشمال من خليج العقبة، لنجدها تُحاذي البحر الأحمر لتصل إلى جنوب مدينة صنعاء.


جبال السروات في المجمل جبال سلميّة في شكلها، انكساريّة، إلاَّ أنها تُشكّل انحداراً ملحوظاً باتجاه البحر الأحمر، وتُسجّل قمّة جبل (السودة ) والتي تقع بالقرب من مدينة أبها، أعلى قمّة جبلية في هذه المرتفعات الغربيّة ضمن أراضي المملكة العربيّة السعوديّة؛ إذ يُسجّل ارتفاعها عن مستوى سطح البحر ما يساوي الـ 3015 متراً، أمّا صخورها فهي عبارة عن صخور ناريّة من البازلت أو الجرانيت، وبعضها متحوّلة من الشيست أو النيس، وتعود هذه الصخور إلى عصر سابق للعصر الكامبري .