أين تقع حلب

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٠ ، ١٥ مارس ٢٠١٥
أين تقع حلب

مقدمة

تعتبر مدينة حلب السورية واحدة من أهم المدن العربية على الإطلاق، نظراً لتاريخها العريق والممتد في التاريخ، واكتسب أيضاً مدينة حلب أهميتها الكبيرة، نظراً لشدة الجمال الذي يخرج من هذه الأرض الطيبة، فهي أرض الثقافة والعلم والفن، هي أرض الثقافة بلا منازع.


مدينة حلب

تقع مدينة حلب في الجمهورية العربية السورية، حيث تقع مدينة حلب في شمال سوريا، وهي ضمن أراضي بلاد الشام الأربعة ( سوريا ولبنان والأردن وفلسطين ) بالقرب من الحدود التركية، والتي تقع في الشمال من وسوريا، هذا وتبعد حلب عن العاصمة السورية دمشق حوالي 340 كيلو متراً تقريباً على الطريق البري، حيث تقع حلب إلى الشمال من دمشق، وإلى الشمال الشرقي من إدلب حيث تبعد عنها مسافة تقدر تقريباً بحوالي 60 كيلو متراً فقط.


تاريخ حلب

تاريخ حلب هو تاريخ عريق جداً، فقد تعاقبت عليها حضارات عديدة منها الحضارة الحثية والحضارة الآرامية والحضارة الفارسية والحضارة الأشورية والحضارة الرومانية والحضارة الهيلينية والحضارة الآشورية والحضارة البيزنطية والحضارة الإسلامية، وفي العصر العباسي الإسلامي، ظهرت ما تعرف بالدولة الحمدانية في الشمال من بلاد الشام وهذه الدولة كانت قد اتخذت من مدينة حلب عاصمة لها. تعتبر مدينة حلب واحدة من أقدم مدن العالم التي كانت مأهولة بالسكان منذ قديم الزمان، فبناءً على التقديرات، يعتقد أن مدينة حلب كانت قد تحولت إلى مدينة مسكونة يعيش الناس فيها قبل ميلاد المسيح بحوالي 6000 آلاف عام تقريباً. تقدر مساحة مدينة حلب بحوالي 190 كيلو متراً مربعاً تقريباً اما ارتفاعها عن مستوى سطح البحر فيصل إلى حوالي 380 متراً فوق سطح البحر، في حين أن عدد سكانها يقدر تقريباُ بحوالي المليونين و 300 الف نسمة تقريباً.


المواقع الأثرية الموجودة في حلب

في حلب عدد كبير جداً من المواقع الأثرية الهامة والتي منها – على سبيل المثال – قلعة حلب، والنبي هوري، و قنسرين و وادس الساحور و بالس وعين دارة وقلعة سمعان وغيرها العديد من المواقع الأثرية التي تدل على عظم التاريخ والحضارة التي تتمتع بهما هذه المدينة العريقة.


بماذا اشتهرت حلب

ولعل كلمة حلب تعيد ذهن الإنسان فوراً إلى نوع خاص من الموسيقى المميزة التي انتشرت في بقاع عديدة من مناطق المعمورة، حيث تتميز حلب بموسيقى الموشحات والقدود الحلية التي تدخل أسمى معاني الجمال والرقي إلى قلب المستمع، ومن أشهر عمالقة ورواد هذا النوع من الفنون ممن يعيشون في يومنا هذا الفنان الحلبي السوري صباح فخري، صاحب الأغاني الرائعة والصوت الذهبي والغناء الأصيل.

661 مشاهدة