أين تقع دولة نيوزيلندا

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٥ ، ١٥ مارس ٢٠١٩
أين تقع دولة نيوزيلندا

دولة نيوزيلندا

نيوزيلندا دولةٌ تتبع إدارياً إلى قارة أوقيانوسيا، تتألف من العديد من الجزر الصغيرة، وجزيرتان أساسيتان هما: الجزيرة الجنوبية والجزيرة الشمالية، وعاصمتها هي مدينة ويلينغتون، ونظام الحكم فيها ديمقراطي برلماني ملكي دستوري، وتبلغ مساحة أراضيها 268.021 كم²، وعملتها الرسمية الدولار النيوزيلندي، وتنتمي لعددٍ من المنظمات الدولية كمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، ومنتدى التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ، ومؤسسة التمويل الدولية، والبنك الدولي للإنشاء والتعمير، ومنظمة التجارة العالمية، والأمم المتحدة، ووكالة ضمان الاستثمار متعدد الأطراف، والمركز الدولي لتسوية المنازعات الاستشارية.


موقع نيوزيلندا

  • الموقع الفلكي: تقع فلكياً على خط طول 174 درجةً شرق خطّ جرينتش، وعلى دائرة عرض 42 درجةً جنوب خطّ الاستواء.
  • الموقع الجغرافي: تقع جغرافياً جهة الغرب من مياه المحيط الهادئ. جنوب شرق أستراليا، وليس لها حدود برية مع أي دولة، وتتبع لقارة أوقيانوسيا وهي قارة في جنوب غرب المحيط الهادئ تضم أستراليا والجزر المحيطة بها.


معلومات عن نيوزيلندا

  • يتحدث سكانها عدّة لغاتٍ رسميّة كاللغة الإنجليزية، واللغة الماورية.
  • تمتاز الدولة بمناخٍ متنوعٍ بين مناخين، هما: مناح شبه قاحل، ومناخ رطب.
  • يعتبر اسم شتاتن لاندت أول الأسماء لنيوزيلندا، وأول من سكنها هم البولينيزيون الشرقيون الذين وصلوا إليها بالزوارق، وفي العام 1642م وصل إليها المستكشف (أبل تسمان يانسزونفي) الهولندي، وفي العام 1856م أصبحت مستعمرةً ذاتية الحكم، وفي العام 1876م ألغيت كافة المقاطعات التي قسمها المستوطنون الأوروبيون الأوئل للدولة.
  • يعتمد اقتصادها على كلٍ من:
    • قطاع الخدمات والتجارة، وقطاع الصناعة التحويلية والبناء.
    • قطاع صيد الأسماك.
    • قطاع الزراعة، كزراعة الفواكه.
    • قطاع إنتاج الغاز، والفحم، والنفط.


معالم دولة نيوزيلندا

  • نهر فرانز جوزيف الجليدي: يعتبر من أجمل الأماكن السياحية في العالم.
  • منطقة روتوروا: تقع جغرافياً في خليج بلنتي، وتمتاز بالينابيع الطبيعية الحارة، وبرك الماء الحارة، والمدرجات البركانية، والطين الساخن.
  • حديقة تونغاريرو الوطنية: تضمّ الكثير من المعالم كشلالات تاراناكي، والغابات الخضراء المطيرة، وثلاثة براكين نشطة، والمناطق الصحراوية القاحلة، وبانوراما ساحرة، ومناظر طبيعية جذابة.
  • سماء أوراكي ماكنزي: تمتاز بنقاء السماء من الملوثات، والتي تسمح للسياح برؤية النجوم بوضوح.
  • برج سكاي تاور: يمتاز بطوله الذي يبلغ 328 متراً.
  • مضيق ميلفورد: يقع جغرافياً في الجهة الجنوبية الغربية من الجزيرة الجنوبية للبلاد، ويمتاز باحتوائه على عدة قممٍ كقمّة الأسد التي تشبه الأسد الجاثم، وقمّة الفيل التي تشبه رأس الفيل.
  • حديقة تاسمان الوطنية: تمتاز بأنّها أصغر الحدائق في دولة نيوزيلندا، وبأنّها الأجمل في البلاد.
  • معالم أخرى: التجمع القبلي روتوروا الذي يعرض ثقافة وفنون نيوزيلندا، ومنطقة كايكورا التي تقع في منطقة كانتبيرى المطلة على الساحل الشرقى من جهة الجزيرة الجنوبية، ومنطقة كوينز تاون التي تمتاز بإقامة الرياضات المتنوعة كرياضة القفز، والتزلج، وركوب القوارب السريعة.