أين تقع صحراء جوبي

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٤ ، ١١ أكتوبر ٢٠١٥
أين تقع صحراء جوبي

موقع صحراء جوبي

هي إحدى أكبر الصحاري الموجودة في القارة الآسيويّة، وتقع في الأجزاء الشماليّة، والشماليّة الغربيّة من الصين، والأجزاء الجنوبيّة من منغوليا، ويحدّ الصحراء من الجهة الشماليّة كل من جبال ألتاي، ومراعي وسهوب منغوليا، ومن الجهة الغربيّة صحراء تكلماكان، ومن الجهة الجنوبيّة الغربيّة هضبة التبت، ويوجد سهول تمتد من الأجزاء الشماليّة للصين وحتى الأجزاء الجنوبيّة الشرقيّة لصحراء جوبي، وتنحصر إحداثيات الصحراء بين 42.59° باتجاه الشمال، و103.43° باتجاه الشرق.


يصل طول الصحراء من أقصى الأجزاء الجنوبيّة وحتى أقصى الأجزاء الشماليّة الغربيّة إلى مسافة ألف وخمسمئة كيلو متر، ويصل عرض الصحراء من أقصى الشمال وحتى أقصى الجنوب إلى مسافة ثمانمئة كيلو متر، وتصل المساحة الإجماليّة للصحراء مليون ومائتين وخمسة وتسعين كيلو متر مربع.


المناخ

تتأثر صحراء جوبي بالمناخ البارد الصحراويّ؛ وذلك لأنّ الصحراء توجد على ارتفاع يتراوح بين تسعمئة وعشرة أمتار إلى ألف وخمسمئة متر فوق مستوى سطح البحر، ويصل الحدّ الأدنى لمعدل درجات الحرارة خلال فصل الشتاء إلى أربعين درجة دون الصفر، في حين أنّ معدل درجة الحرارة خلال فصل الصيف تصل إلى أربعين درجة مئويّة، ويصل معدل سقوط الأمطار في الصحراء إلى مائة وخمسة وتسعين ملم.


الثروة

تمّ العثور على العديد من أنواع الحيوانات التي تعيش في الصحراء كالغزال صاحب الذيل الأسود، والظربان، والجمال الجرثوميّة، والحُمر الوحشيّة، والنمور الثلجيّة، والدبب البنيّة، والذئاب، والعديد من النباتات والأعشاب كالميرميّة الرماديّة، والشنان.


تحتوي الصحراء على ثروة معدنيّة كالنحاس، والذهب، وخاصةً في منطقة أويو تولغوي الموجودة على بعد ثمانين كيلو متر عن الحدود الصينيّة، وقد بدأت شركة ريو تينتو في عام ألفين وثلاثة عشر ببدء التنقيب على المعادن، والشركة متعددة الجنسيات، وتقوم بالبحث عن المعادن ومعالجتها، ويصل حالياً الإنتاج السنويّ إلى أربعمئة وخمسين ألف طن من النحاس، وثلاثمئة وثلاثين أوقيّة من الذهب، وومن المتوقع أن تستمر عمليّة التنقيب عن المعادن لمدّة تزيد عن خمسين عام.


المناطق الإيكولوجيّة

  • سهوب غوبي الصحراويّة: توجد السهوب في الناحية الشرقيّة من الصحراء، وتغطّي مساحة مائتين واثنين وثمانين ألف كيلو متر مربع، وتمتد منطقة الهضاب في الصين إلى الأجزاء الشماليّة من منغوليا، وتتألف المنطقة من سلسلة جبال يين، والعديد من المناطق المنخفضة، والبرك الصغيرة، ويحدّ السهوب من الجهة الشماليّة مراعي منشوريا، ومن الجهة الجنوبيّة الشرقيّة النهر الأصفر.
  • هضبة آلاشان الشبه صحراويّة: توجد في الأجزاء الغربيّة، والجنوبيّة الغربيّة من السهوب الصحروايّة، وتتألف من الأحواض الصحراويّة، والجبال المنخفضة الواقعة بين مجموعة جبال جوبي التاي من الجهة الشماليّة، وجبال خلان من الجهة الجنوبيّة الشرقيّة، وجبال كيليان من الجهة الشماليّة الشرقيّة، وهضبة التبت من الجهة الجنوبيّة الغربيّة.
  • منطقة البحيرات وأودية السهوب الصحراويّة: توجد في الأجزاء الشماليّة من هضبة آلاشان الشبة صحراويّة، وتقع بين مجموعة جبال جوبي التاي من الجهة الجنوبيّة، وجبال جانجاي من الجهة الشماليّة.
  • حوض دزونجارين الشبه صحراوي: يوجد الحوض بين جبال التاي، ومحافظة شينجيانغ الصينيّة من الجهة الشماليّة، ومنطقة تيان شان من الجهة الجنوبيّة، وهضبة آلاشان من الجهة الشرقيّة، وسهوب أمين آدي من الجهة الغربيّة، وتقع بالقرب من الحدود الصينيّة، والمنغوليّة، والكازخستان.
275 مشاهدة