أين تقع لوس أنجلوس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٠ ، ٢٩ مايو ٢٠١٧
أين تقع لوس أنجلوس

لوس أنجلوس

تعدّ لوس أنجلوس أكبر مدينة في ولاية كاليفورنيا، انضمّت مدينة لوس أنجلوس إلى ولاية كاليفورنيا في الرّابع من أبريل لعام 1850، وهي أكبر مدن مقاطعة لوس أنجلوس، ويصل عدد سكّان لوس أنجلوس إلى ثلاثمئة مليون وسبعين ألف نسمة في عام 2000م.


موقع لوس أنجلوس

تقع لوس أنجلوس جنوب غرب الولاية على ساحل المحيط الهادي في الولايات المتّحدة الأمريكية، ويعتبر التعداد السكاني في مدينة لوس أنجلوس كبير جدّاً؛ فهي من المدن التي تمتاز بالتعداد السكاني الكبير، كما أنّها من المدن المهمّة في الولايات المتحدة الأمريكية من ناحية التعليم والاقتصاد والثقافة.


مناخ لوس أنجلوس

يمتاز مناخ مدينة لوس أنجلوس بأنّه نصف جاف؛ حيث يكون الطقس في فصل الصيف جافّاً وحارّاً، بينما يكون الطقس في فصل الشتاء رطباً ومعتدل البرودة، والشّمس تشرق 320 يوماً في السنة داخل لوس أنجلوس. وتلقّب مدينة لوس أنجلوس بمدينة الملائكة، ويقدّر حجم مدينة لوس أنجلوس حوالي 1290.6 كيلو متر مربّع، بينما يصل التّعداد السكاني فيها حوالي ثمانية ملايين، وتتبع لوس أنجلوس إلى تقسيمين إداريين هما: الولايات المتّحدة، وولاية كاليفورنيا.


تاريخ لوس أنجلوس

سكن خليج لوس أنجلوس منذ القدم قبائل التشوماش والتونغفا، وذلك قبل أن يكتشفها الأوروبيّون؛ حيث قام البرتغالي جواو رودريغيز كابريلو باكتشاف المنطقة لأوّل مرة، وبعدها قام الإسبان بالاستيطان داخل المنطقة بعدما استوطن العديد من المبشّرين فيه بعد قيامهم بعمليّتين تبشيريّتين، وبعدها تأسست قرية لوس أنجلوس وكانت مؤلّفةً من ثمانية أسر، ووصل عدد السكان في تلك الفترة إلى أربعين نسمة، وبعد احتلال كاليفورنيا من قبل المكسيك التي كانت مستقلّةً حديثاً عن إسبانيا في عام 1822م، تنازلت عن لوس أنجلوس بعد هزيمتها في الحرب إلى الولايات المتحدة الأمريكيّة في عام 1848م، وبعد ذلك أصبحت مدينة لوس أنجلوس عاصمةً لمقاطعة حملت نفس اسمها في عام 1850م؛ حيث كانت عبارةً عن قريةٍ صغيرة كغيرها من القرى الغربيّة في أمريكا، وكانت تحتوي على عدّة منازل وطرق غير معبّدة.


بعد ذلك تمّ بناء سكّة حديد ربطت مدينة لوس أنجلوس بالعديد من المدن الأخرى في ولاية كاليفورنيا، وذلك في عام 1876م، وتمّ ربط مدينة لوس أنجلوس بساحل المحيط الهادي في عام 1885م، وقد ازداد النموّ الزراعي والاقتصادي والعمراني في مدينة لوس أنجلوس بسبب انتشار زراعة الحمضيّات خاصّةً البرتقال، وبعد اكتشاف بئر النفط في المدينة. وهناك الكثير من الأشخاص الّذين يسكنون مدينة لوس أنجلوس يعملون بالأشغال الإبداعيّة؛ كالعازفين، والرّاقصين، والكتّاب، والموسيقيين؛ لذلك أصبحت تعرف مدينة لوس أنجلوس بأنّها عاصمة الإبداع في العالم.