أين تقع محافظة الاسكندرية

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٣٢ ، ٨ مارس ٢٠١٦
أين تقع محافظة الاسكندرية

محافظة الإسكندرية

تأتي محافظة الإسكندرية المصرية بالمرتبة الثانية بعد العاصمة القاهرة، وتعتبر الميناء الأول للبلاد، وتتخذ من مدينة الإسكندرية عاصمة لها، وهي في الجزء الشمالي من البلاد في الجزء المطل على سواحل البحر الأبيض المتوسط،، وتضم داخل نطاقها مدينتي العامرية وبرج العرب الجديدة.


تحتل المحافظة المرتبة السابعة عشر على مستوى البلاد من حيث المساحة إذ تصل مساحتها إلى نحو 2879 كيلومتراً مربّعاً، ويقيم فيها وفقاً لإحصائيات التعداد السكاني لعام 2006 في مصر ما يقارب 4.1 مليون نسمة.


ويعود الفضل في قيام محافظة الإسكندرية وتأسيسها إلى الإسكندر الأكبر المقدوني خلال عام 332 قبل الميلاد، وتقسم المحافظة في الوقت الحالي إلى مركز واحد وهي مدينة الإسكندرية ومدينة برج العرب، وسبع أحياء، وهي: حي الجمرك، وحي غرب، وحي العامرية، وحي المنتزه، وحي شرق، وحي وسط، وحي العجمي.


الجغرافيا

تمتد مساحة محافظة الإسكندرية إلى 2818.77 كيلومتراً مربّعاً، وتشرف المحافظة على سواحل البحر الأبيض المتوسط إلى الشمال من البلاد، وتقع غرباً بالنسبة لفرع النيل الغربي فرع رشيد، وتشترك بحدود بحرية من الجهة الشمالية مع البحر الأبيض المتوسط، ومن الناحية الجنوبية مع بحيرة مريوط.


وتتأثر المنطقة بالمناخ المتوسطي، إذ يكون الجو معتدلاً في معظم أوقات السنة، وكما ترافق الأجواء المشمسة بعض النسمات الخفيفة في الغالبية العظمى من أوقات السنة، وتسجل هطولاً مطرياً خلال السنة يصل إلى 195.94 مم.


الاقتصاد

تمتد مساحة الأراضي المزروعة إلى أكثر من 162.1 ألف فدّان، وكما تضم المحافظة 133 ألف فدان صالحة للزراعة، ويعتمد المزارعون في ري المزروعات على الري بالغمر التي يستمدونها من مياه ترعة المحمودية ومشروعات المياه الجديدة، وتحتضن المحافظة الميناء الأكبر في مصر والكائن على سواحل البحر الأبيض المتوسط، وكما تضم بالإضافة إلى ذلك أربعة موانئ تتباين فيما بينها بالحجم والتخصص، أما الصناعات فيبلغ النشاط الإنتاجي الصناعي فيها ما نسبته 40%، وتتمركز الصناعات الكيماوية والمعدنية والهندسية والجلدية والغزل والنسيج في كل من المناطق: محرم بك، وكرموز، والقباري، والسيوف، والرأس السوداء، والطابية، وأبو قير، وبرج العرب.


وكما يقوم اقتصاد المحافظة على الثروة الحيوانية ومشروعات تربيتها، أما الثروة السمكيّة فيقدّر إجمالي إنتاجها تقريباً 11627 طناً خلال عام 2001م، وبالإضافة إلى ذلك تعدّ المنطقة وجهة سياحيّة يتوافد إليها السياح ليتمتعوا بمناظرها الخلابة وسواحلها الممتدة لنحو سبعين كيلومتراً مربّعاً، ومن أبرز المعالم السياحيّة التي تحتضنها المحافظة ويتوافد إليها السياح هي عامود السواري، وجامع المرسي أبو العباس، والمسرح الروماني وقلعة قايتباي.


معالم الإسكندرية

تعتبر محافظة الإسكندرية من أكثر المحافظات المصرية احتضاناً للمعالم الهامة ومن أبرز هذه المعالم:

  • مكتبة الإسكندرية.
  • معبد السيرابيوم.
  • المسرح الروماني.
  • قصر رأس التين.
  • مطار النزهة.
  • ستاد الإسكندرية.