أين تقع مدينة دكا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٠٣ ، ٢٨ أبريل ٢٠١٦
أين تقع مدينة دكا

مدينة دكا

تُعرف مدينة دكا والواقعة في دولة بنغلادش، بأنّها العاصمة الرسميّة لها، وهي المركز التجاري والصناعي للدولة أيضاً، إضافة لكونها المركز الإداري لها، وهي مدينة عريقة إذ إنّ وجودها يعود لأكثر من ألف عام قبل الميلاد، وكانت تُعرف قديماً وتحديداً في القرن 17 للميلاد، بأنّها عاصمة المغول في منطقة البنغال .


موقع دكا

تقع مدينة دكا على القناة التابعة للنهر الشهير في المدينة، والمعروف باسم Dhaleswari، وتحديداً على نهر بوريغانغا في ضفافه الشرقيّة، في منطقة تشكّل أضخم تجمّع في العالم للنبات المشهور في المنطقة والمعروف باسم الجوت أو القنّب الهندي، حيث يشكّل غابة على قناة النهر، وتبلغ مساحتها ما يقارب ثمانمئة وخمسة عشر كيلو متراً مربّعاً .


تقسيمات المدينة

تُقسم هذه المدينة إلى أقسام ثلاثة، نجدها متمايزة فيما بينها، حيث يأتي القسم الأوّل على المنطقة القديمة من المدينة، وما فيها من شوارع، إضافة إلى أسواقها الضيّقة، ونجد القسم الثّاني يأتي على الجزء الجديد من المدينة والذي يُطلق عليه تسمية رامنا، ويضمّ هذا الجزء جميع الخدمات والتسهيلات، وخاصّة الدوائر الحكوميّة بجميع مؤسّساتها، وأيضاً الوسائل الثقافيّة، ناهيك عن الخدمات السياحيّة، أمّا الجزء الثالث من المدينة فإنّه يضمّ المنطقة السكنيّة، إضافة إلى المنطقة الصناعيّة التي نجدها في القسم الشمالي الغربي من رامنا .


أهمّ آثار دكا

لا شكّ أنّ دكا غنيّة بالآثار والمقالم التاريخيّة القديمة، وذلك نسبة لتاريخ بنائها القديم وتعاقب الحضارات عليها، حيث نجد من أهمّ الآثار الموجودة فيها معبد دكشواري والمعروف بأنّه معبد الآلهة المخفيّة، ويُعتقد بأنّ اسم هذه المدينة مشتقّ من اسم هذا المعبد، وأيضاً نجد عدّة قصور فيها، وفي مقدّمتها قصر باراكارتا والذي يعود تاريخ بنائه لعام ألف وستمئة وأربعة وأربعين، وأيضاً هنالك قصر أحسن منزل، ونجد هنالك حصن لال باغ الذي يعود بنائه لعام ألف وستمئة وثمانية وسبعين، وفي هذه المدينة العديد من المساجد القديمة والهامّة جداً، كمسجد تارا الذي يُعرف بجامع النجمة، وأيضاً مسجد جامع بيت المكرم والذي يُعرف بالمسجد الوطني، وغيرها الكثير .


الزراعة في دكا

تزدهر في دكا الأعمال الزراعيّة، ويعود ذلك إلى أنّ المنطقة التي تحيط بها هي بمجملها مناطق زراعيّة وذات خصوبة عاليّة، ومأهولة بالسكّان الذي يمارسون الأعمال الزراعيّة فيها، فنجد أكثر الإيرادات تأتيها من خلال أعمال التجارة بالمحاصيل الزراعيّة فيها، والتي على رأسها يأتي نبات الجوت، وأيضاً تنشط تجارة الرزّ، إضافة إلى السكّر وأيضاً الشّاي، إلاَّ أنّ هذه المنطقة تعاني تأثّرا بالفيضانات الموسميّة .


الجامعات

تهتمّ دكا بالناحية التعليميّة، إذ نجد فيها الجامعة الرسميّة والتي تأسّست في عام ألف وتسعمئة وواحد وعشرين ميلادي، وفيها أيضاً جامعات دينيّة كالقرانيةلالباغ، إضافة لجامعة مالي باغ وهي مختصة في الشريعة .