أين تقع مدينة زيلامسي

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٩ ، ٢٥ أغسطس ٢٠١٥
أين تقع مدينة زيلامسي

مدينة زيلامسي

زيلامسي هي إحدى المدن الهامة والتي تقع في دولة النمسا في القارة الأوروبيّة، وتأتي أهميّة هذه المدينة من كونها مدينةً سياحيّة بامتياز، إذ يفد إليها الناس من جميع بقاع الأرض، وعلى وجه الخصوص القادمين من الشرق الأوسط أي من البلاد العربيّة، ويعود ذلك لوفرة المطاعم فيها والتي تقدّم أشهى المأكولات العربية والتي تقدّم في منطقة الشرق الأوسط، إضافة للأماكن المبهرة والجميلة فيها.


موقع مدينة زيلامسي

موقعها مدينة زيلامسي تحديداً هو من الجهة الجنوبيّة لمدينة سالزبورغ والتي تقع إلى القسم السفلي للجبل ذو الشهرة الواسعة شمتنهوه، وهي بالقرب من زيل هذه البحيرة التي يقصدها السيّاح من مختلف أنحاء العالم، وقد كانت مدينة زيلامسي قديماً قريةً صغيرة الحجم، تطلّ على وادٍ يُشرف عليه جبل الألب، إلّا أنّها وبسبب وجود بحيرة زيل بالقرب منها، جعل منها أن تتحوّل هذه المنطقة إلى ما يشبه المنتجع، والذي يهتم بأمور الصحّة والمعالجة، وكان هذا التحوّل لهذه القرية الصغيرة عام 1961 م، فكانت الطلّة التي تتمتّع بها البحيرة هي نقطة التحوّل لها، يُضاف إلى كلّ ذلك، وفرة المياه فيها والتي تصلح للشرب، إذ تشتهر بنقائها وعذوبتها، إضافة لكون بحيرة زيل ذات مساحة كبيرة تقدّر بـ 4.7 كيلو متراً مربّعاً، تجعل منها هذه المساحة مكاناً للتنزّه عبر ركوب القوارب فيها، إضافة لتوفير ممارسة بعض الرياضات المائيّة فيها، وقد عملت دولة النمسا على وضع عبّارات في هذه البحيرة، وهي بخاريّة، تعمل على إدارة جولات سياحيّة فيها إضافة لنقل الزبائن، كما يُقام فيها في الشتاء بعض الرياضات الجليديّة ومنها الرقص على الجليد وأيضاً رياضة التزلّج.


قلعة كابرون

في مدينة زيلامسي يوجد قلعة كابرون، هذه القلعة والتي تعود لقرون موغلة في القِدم أيّ في القرن الثاني عشر للميلاد، جعلت من المدينة مكاناً لهواة الآثار والتمتّع برؤية التاريخ ينبض من جديد، خاصّة وأنّا مشيّدة على قطعة من الصخر البارزة، وقد تمّ في عام 1975م اهتماماً بهذه القلعة من قبل الدولة، حيث عملت على ترميمها من جديد.


جبل شمنتهوه

إنّ وجود جبل شمنتهوه في هذه المدينة، يجعل من الزائرين يتهافتون عليها إذ يذخر بالمناظر الطبيعيّة الخلاّبة والتي تسرق الألباب، فتكون رياضة المشي هناك من أجمل الهوايات وأغناها للنفس والروح معاً، إضافة لوجود أسواقٍ ومتاجر كبيرة وكثيرة تجعل من التسوّق متعة لا تضاهي متعة، وخاصّة من خلال السوق الأسبوعي الذي يُقام في ساحتها الكبيرة المعروفة باسم ستاد بلاتز.


يتوفّر في هذه المدينة خدمات عديدة، وخاصّة الاهتمام بالفنادق السياحيّة والتي ترضي الزوّار، وتهتم أيضاً بتقديم أشهى الأطباق وأطيبها، في ظلّ خدمة تعرض التقاليد التي تحافظ عليها المنطقة.

507 مشاهدة