أين تقع مدينة مانيلا

كتابة - آخر تحديث: ٢١:٤٣ ، ١٩ سبتمبر ٢٠١٥
أين تقع مدينة مانيلا

مدينة مانيلا

مانيلا واحدة من المدن الست عشرة في البلاد الفلبينيّة، وتنقسم إلى العديد من المناطق التشريعيّة، والجغرافيّة وهي: أرميتا، وانتراموروس، ومالات، وباكو، وبانداكان، والميناء المنطقة، وتشوى بو، وسامبلوك، وسان اندريس، وسان ميغيل، وسان نيكولا، وسانتا آنا، وسانتا كروز، وسانتا ميسا، وتوندو، وبينودو؛ وتعدّ العاصمة السياسيّة والاقتصاديّة في الفلبيين، وموطناً للتجارة الواسعة في البلاد، وتحتوي على العديد من المؤسسات التعليميّة، والمراكز الرياضيّة، ويصل تعدادها السكانيّ إلى ما يزيد عن الملونين نسمة.


موقع مدينة مانيلا

تعدّ واحدةً من مدن شرق القارة الآسيويّة، وهي عاصمة دولة الفلبين، وتقع على السواحل الشرقية لخليج مانيلا، ويقع خليج مانيلا على الشواطئ الغربية لوزين، وتحدّ المدينة من الجهة الشماليّة كل من نافوتاس وكالوكان، ومن الجهة الشماليّة الشرقيّة كويزون سيتي وسان خوان، ومن الجهة الشرقيّة ماندا لويونغ، ومن الجهة الجنوبيّة الشرقيّة ماكاتى، ومن الجهة الجنوبيّة باساي، وتنحصر إحداثياتها بين 14°35′ باتجاه الشمال، و121°00′ باتجاه الشرق، وتبلغ مساحة إجماليّة تزيد عن الثمانية والثلاثين كيلومتر مربعاً.


المناخ

يُعتبر مناخ السافانا الاستوائيّ هو المناخ السائد في المدينة؛ وذلك لأنّ المدينة تقع بالكامل داخل المناطق المدارية، ويعني قربها من خط الاستواء أنّها تمتلك درجات حراريّة صغيرة جداً، وهذا يعني أنّه من النادر أن تصل دراجة الحرارة فيها أقل من عشرين درجة مئويّة، وأعلى من ثماني وثلاثين درجة مئويّة، ويكون مستوى الرطوبة فيها عالياً جداً على مدار السنة، وتمتلك موسمين؛ الأول هو الجافّ والذي يمتد من شهر تشرين الثاني وينتهي في شهر أيّار، والثاني هو فصل الأمطار الذي يمتد على مدى الأشهر المتبقيّة من السنة.


الاقتصاد

تعدّ المدينة المركز الرئيس للأعمال المصرفية والمالية، وتجارة التجزئة، والنقل، والسياحة، والعقارات، ووسائل الإعلام الجديدة، ووسائل الإعلام التقليدية، والإعلان، والخدمات القانونية، والمحاسبة، والتأمين، والمسرح، والأزياء، والفنون في البلاد بشكلٍ عام، والمدينة بشكلٍ خاص، وتحتوي المدينة على ميناء مانيلا الذي يُعتبر أكبر ميناء بحري في الفلبين والذي يعدّ بوابة الشحن الدولية إلى البلاد، وتحتل بذلك المرتبة الثالثة من حيث الديناميكية الاقتصادية في الفلبين.


السياحة

تُعتبر السياحة في المدينة واحدةً من القطاعات الحيويّة فيها، وترحب سنوياً بحوالي مليون سائح، وتحتوي على العديد من الوجهات الرئيسة كبوابة قوس فورت سانتياغو انتراموروس التي تعدّ واحدة من المراكز التاريخيّة في المدينة، والمسرح الوطنيّ، والمحيط بارك، وارميتا، ومالات، وحديقة حيوان مانيلا، والمتحف الوطني، وحديقة ريزال بارك التي تبلغ مساحتها ثمانية وخمسين هكتاراً لتكون بذلك أكبر حديقة في القارة الآسيويّة، وتحتوي أيضاً على العديد من مراكز التسوق، ويعدّ روبنسون بمانيلا هو أكبر مركز للتسوق في المدينة.