أين تقع ميونخ

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٧ ، ٣١ مايو ٢٠١٧
أين تقع ميونخ

ميونخ

ميونخ عاصمة ولاية بافاريا لاند، يصل عدد سكان مدينة ميونخ إلى حوالي 1300,000، وبمساحة تصل إلى 310كم² 121ميل مربع، أمّا مناخها فهو مناخ قاري حار جداً في فصل الصيف، وبارد جداً في فصل الشتاء. تتّصل ميونخ بالمدن المحيطة بها في ألمانيا والنمسا عبر السكك الحديدية، إضافة إلى مطار فرانز جوزيف شتراوس شمال شرق المدينة، وكذلك تم بناء مترو الأنفاق الحديث فيها.


موقع ميونخ

تقع ميونخ جنوب ألمانيا، ثالث أكبر مدينة في ألمانيا بعد برلين وهامبورغ، تبعد حوالي 30 ميلاً 50 كم إلى الشمال من حافة جبال الألب وعلى طول نهر إيزار، كما وتعد قريبة من النمسا وسويسرا.


تاريخ ميونخ

يعود أصل ميونخ إلى دير البينديكتين في تيجيرنسي، التي تأسست عام 750، أصبحت ميونخ منزلاً لأسرة فيتلسباخ عام 1255، والتي نجحت بعدها دوقية بافاريا في الوصول لها عام 1180. حكمها بافاريا ماكسيميليان الأول بين العام 1597 والعام 1651، وكان حاكماً قوياً، ثم ازدهرت ونمت حتى حرب الثلاثين عاماً، لتحتل من قبل السويديين تحت حكم غوستاف أدولف الثاني (غوستافوس أدولفوس) وذلك في العام 1632، وفي عام 1634 هاجمها وباء الطاعون الذي أدى لوفاة حوالي ثلث سكانها. كان القرن التاسع عشر من أعظم الفترات التي شهدتها ميونخ من النمو والتنمية، حيث كان عدد سكانها 100,000 عام 1854 إلى 500,000 بحلول عام 1900.


اقتصاد ميونخ

كان يعاني سكان ميونخ اقتصاديّاً بسبب بعد المدينة عن الموانئ، لكنها تحولّت من الصناعات الثقيلة إلى الصناعات الخفيفة، كما أنّها اشتهرت بتصنيع بعض المنتجات كالمواد الغذائيّة، ومستحضرات التجميل، والملابس. ميونخ وجهة سياحية رئيسة ومركز للمؤتمرات المختلفة، كما أنّها تشتهر بنشر الكتب والطباعة والتلفزيون، كما أنّها مركز الصناعة المصرفية والمالية، وتحتوي على أكبر أسواق الجملة في أوروبا للفاكهة والخضار والمنتجات الحيوانيّة.


معالم ميونخ

تحتوي ميونخ على عدّة معالم شهيرة ومتميّزة ككنيسة السيدة العذراء، وهي أكبر كاتدرائية في جنوب ألمانيا، كذلك تحتوي على قاعة المدينة الجديدة، إضافة إلى سوق وفيكتوالينماركت الذي يحتوي على تشكيلة واسعة من البضائع المختلفة، كالفواكه الغريبة والمجففة، ومجموعة متنوعة وواسعة من الجبن، الخبز، الكعك، المعجنات، الأعشاب والزهور. رويال ريزيدنس الذي يقع في قلب البلدة القديمة من مدينة ميونخ، والذي كان مركز سلطة دوقات بافاريا، فهو مكان يحتوي على قاعات كبيرة للاحتفالات، المعارض الفنية، الغرف، فضلاً عن الساحات الداخلية. تحتوي ميونخ على الحديقة الإنكليزية وهي الرئة الخضراء للمدينة، وتحتوي على العديد من المسارات المتعرجة، الجداول، المروج والبحيرة الاصطناعية.