أين توجد صحراء الربع الخالي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٠ ، ٣٠ أغسطس ٢٠١٥
أين توجد صحراء الربع الخالي

صحراء الربع الخالي

هي أكبر صحراء رمليّة في العالم، تقع جنوب شرق شبه الجزيرة العربية بين دول السّعودية وعُمان واليمن والإمارات، وسمّيت بالربع الخالي ؛لأنّها تحتل حوالي ربع مساحة شبه الجزيرة العربية بطول 1200 كم وعرض 650 كم تقريباً، وبمساحة إجمالية 650 كم2، وثانيهما لخلوها من الحياة البشرية، والسبب في ذلك يعود لدرجات الحرارة العالية في تلك المنطقة التي تصل إلى ما فوق 50 درجة مئوية وللطبيعة الرملية لتلك الأرض مما يجعلها غير صالحة للزراعة وصعبة العمران والتنقل فيها.


مصدر الرمال في الربع الخال

يرى علماء الجيولوجيا أنّ هناك مصدران أساسيّين للرمال في صحراء الربع الخالي، هما:

  • الرمال القارية: التي تتميّز بلونها الأحمر بسبب وجود أكسيد الحديد بها، ومصدرها اليابسة، وتشكلت نتيجة تدفّق الأودية من الجبال، تتركز هذه الرمال في الأجزاء الجنوبيّة، والغربيّة، والشماليّة الغربيّة من منطقة الربع الخالي.
  • الرمال البحرية: تتميز بلونها الأبيض وطعمها الملحيّ وخشونة حبيباتها، ومصدرها مياه الخليج العربيّ، وتحرّكت هذه الرمال بواسطة الرّياح إلى منطقة الربع الخالي، وهي تتركز في الأجزاء الشّرقية، والشّمالية الشّرقية من منطقة الربع الخالي.


أنواع الكثبان الرملية في الربع الخالي

  • كثبان البرخان (القوز): وهي كثبان مرتفعة وكبيرة، ويمكن أن يصل ارتفاعها إلى 150- 200 متر، وتتواجد معظم الكثبان الرملية من هذا النوع في الأجزاء الشّمالية الشّرقية من منطقة الربع الخالي.
  • الكثبان النّجميّة: تتميّز بأشكالها الهرمية، وقممها شديدة الانحدار، وإمّا أن تكون في أشكال منفردة أو في تجمّعات مركّبة، ويمكن أن يصل ارتفاع بعض هذه الأنواع إلى نحو مئتي متر، وتتواجد هذه الكثبان في الأجزاء الجنوبيّة والشّرقية من منطقة الربع الخالي.
  • الكثبان المقبّبة: تتميّز بارتفاع تراكيبها الداخلية، ويمكن أن يصل ارتفاع بعض الكثبان من هذا النوع إلى حوالي 100 متر، ويتواجد هذا النوع في الأجزاء الوسطى من منطقة الربع الخالي.
  • رمال الصفائح: يُكوّن هذا النوع من الكثبان غطاءً رملياً شبه منبسط إلى مموّج، ويشمل هضاب رملية وهضاب منخفضة.
  • الكثبان الطّوليّة: عبارة عن عروق رمليّة طويلة، تنتشر بين الأجزاء الجنوبية الغربيّة والشّماليّة الشّرقية من الربع الخالي، ويصل ارتفاع بعض هذه الكثبان إلى نحو مئة متر.


مقوّمات الحياة في الربع الخالي

  • المياه: على غير المتوقع في منطقة الربع الخالي عدد كبير من الآبار الارتوازية، بعضها غير صالح للشرب لاحتوائها على نسبة عالية من الكبريت، وبعضها الآخر صالح للشرب، علماً بأنّ الماء الصالح للشرب يتوفر بكميات كبيرة والآبار ليست عميقة ولكنها قريبة من سطح الأرض.
  • الحيوانات: تعيش في هذه الصحراء مجموعة من الحيوانات لكن جميعها مهدّدة بالانقراض نظراً لصعوبة العيش، وأيضاً للممارسات الجائرة المتمثلة بالصيد العشوائي. منها: الوعل، وغزال الريم، والنعامة، ونمور الرمال، وابن عرس، والأفاعي، والعديد من الحشرات مثل العناكب والعقارب.
  • النباتات: تعيش بعض النباتات الصحراوية في صحراء الربع الخالي، ولكن بنسب قليلة وهي غالباً ما تكون موسمية مثل العبل، والحرم، والشنان، والزهر، والعنضب.
  • المناخ: المناخ صحراوي بامتياز، حارّ جداً في الصيف، وفي الشتاء جاف وقارص البرودة، والأمطار شبه معدومة والعواصف الرملية تضرب المنطقة على مدار السنة، وتتراوح درجات الحرارة العظمى في الصيف 50 -60 درجة مئوية، وفي الشتاء تتدني لأقلّ من صفر مئوية.
  • الثروات: تحتوي صحراء الربع الخالي على أكبر مخزون من النفط الخام في العالم، وهذا ما جعلها محط اهتمام كبير، واستقطبت تلك المنطقة استثمارات ضخمة في مجال التنقيب واستخراج النفط ومن أكبر شركات النفط العاملة فيها شركة أرامكو.