أين توجد هياكل بعلبك

كتابة - آخر تحديث: ٢٢:١٠ ، ٢٠ أكتوبر ٢٠١٨
أين توجد هياكل بعلبك

مدينة بعلبك

اشتهرت مدينة بعلبك عبر العصور بموقعها الاستراتيجي المميّز، فكانت مركزاً لأهم الحضارات والإمبراطوريات التي استمرّت فيها لأعوام عديدة، حيث قامت الإمبراطوريّة الرومانيّة ببناء أضخم المعابد وأندرها، إلاَّ أنّه بسبب ضرب زلزالٍ عنيف لهذه المنطقة، أدّى إلى تهدّم أغلبها، ولم يبقَ من كلّ معبدٍ إلاَّ أجزاء بسيطة، ولكنّها ما زالت شاهدة على عظمتها وروعتها حتّى يومنا هذا .[١]


موقع هياكل بعلبك

تقع هياكل بعلبك في مدينة بعلبك اللبنانيّة، حيث تتبع هذه المدينة لسهل البقاع الذي تقع في الجهة الشماليّة منه، وتقع في الجهة الشرقيّة بالنسبة لنهر الليطاني، ومن الجهة الغربيّة تقع سلسلة جبال لبنان الغربيّة، أمّا من الجهة الشرقية لبعلبك فتقع سلسلة جبال لبنان الشرقيّة إنّ المسافة التي تفصل بين موقع هياكل بعلبك عن عاصمة البلاد مدينة بيروت تقدّر بحوالي ثلاثة وثمانين كيلو متراً، حيث تقع في الجهة الشماليّة الشرقيّة منها، وترتفع هذه المنطقة عن مستوى سطح البحر بألف ومئة وثلاثة وستين متراً.[٢]


معابد بعلبك

يُعرف عن معابد بعلبك بأنّها المعابد التي قام ببنائها الرّومان في موقع مدينة بعلبك، وهي عبارة عن ثلاثة معابد دينيّة خاصّة بآلهتهم، شكّلت مجتمعة ما يُعرف بالقلعة، وهذه المعابد هي:[٣]

  • معبد جوبيتر: أو كما يُعرف أيضاً بالمعبد الكبير، وما بقي منه حتّى اليوم هو عبارة عن أعمدة مرتفعة جداً تصل إلى اثني عشر متراً، متضمّنة قاعدتها وأيضاً التيجان الموضوعة في أعلاها، وأمّا عددها فهو ستّة أعمدة، وهذه الأعمدة تُعدّ جزءاً من رواق المعبد الخارجي، وقد كان سابقاً هذا المجمع الشهير بضخامته، ينقسم إلى أربعة أقسام، وهي المدخل العمائري، والبهو ذو الشكل المسدّس، والبهو ذو الحجم الكبير، ومن ثمّ الهيكل .
  • هيكل باخوس: أو كما يُعرف أيضاً بالهيكل الصغير، وهو يقع محاذياً لمعبد جوبيتر، ويعود تاريخ بنائه إلى القرن الثّاني الميلادي، ويُعتبر من الهياكل الرومانيّة التي ما زالت محافظة على وجودها، إضافة إلى أنّ الزخرفة والنقوش الموجودة عليه تُعدّ الأبدع بين الزخارف الرومانيّة، وقد بني هذا الهيكل على دكّة ترتفع لخمسة أمتارٍ، ويتمّ الصعود إليه عن طريق درجٍ ضخمٍ ذي ثلاث وثلاثين درجة.
  • معبد فينوس: أو كما يُعرف أيضاً بالهيكل المستدير، أو هيكل الزهرة، ويقع في الجهة الجنوبيّة الشرقيّة للقلعة، ويُعتبر من التصاميم الفريدة في العمارة الرومانيّة حيث بني كهيكل صغير له شكل مستدير، وتمّ تشييده في القرن الثّالث للميلاد، وقد أطلق عليه أبناء مدينة بعلبك اسم كنيسة القديسة بربارة، وذلك إثر العثور في داخل هذا المعبد على أثرٍ لطلاء يحمل رسم الصليب إضافة لكتابة باللغة اليونانيّة ومن الجدير بالذكر، أنّ الدولة اللبنانية ترعى احتفالاتٍ ومهرجانات سنويّة فنيّة في هذه القلعة، تُعرف باسم مهرجان بعلبك، حيث يتمّ فيه تقديم عروض محليّة وعربيّة وعالميّة، سواء كان لأعمال فرديّة أو فرق استعراضيّة .


المراجع

  1. "Baalbek", whc.unesco.org, Retrieved 17-8-2018. Edited.
  2. "The megalithic site of Baalbek: Stonework of the Gods? ", www.ancient-code.com, Retrieved 17-8-2018. Edited.
  3. "Temples of Baalbek - Heliopolis", www.360cities.net, Retrieved 17-8-2018. Edited.
377 مشاهدة