أين دفن عمرو بن العاص

أين دفن عمرو بن العاص

أين دفن عمرو بن العاص

تُوفي عمرو بن العاص -رضي الله عنه- في مصر وكان ذلك في ليلة عيد الفطر من السنة الثالثة والأربعين من الهجرة عن عمر يُناهز التسعين عاماً،[١][٢] وقد دُفن -رضيَ الله عنه- في جبل المقطم من ناحية الفجّ، حيث كان النّاس يمرّون به عند ذهابهم إلى بلاد الحجاز،[٣] وتجدر الإشارة إلى أنّ جبل المقطم قد شرّفه الله -تعالى- بأن جعل غراسه أهل الجنّة؛ فقد دُفن فيه عدد من الصّحابة، ومن آل البيت، وغيرهم من المسلمين، كما أنّه كان قبل ذلك يتميّز بكثرة أنهاره، وأشجاره، ونباته.[٤]


التعريف بعمرو بن العاص

حياته

هو عمرو بن العاص بن وائل بن هاشم بن سعيد بن سهم بن عمرو بن هصيص بن كعب بن لؤي، ويُكنّى بأبي عبد الله، وقيل بأبي محمد،[٥] كان إسلامه في السنة الثامنة للهجرة وقبل الفتح، روى عدّة أحاديث عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم-، وكان ممّن روى عنه ابنه عبد الله، ومولاه أبو قيس، وأبو عثمان النهدي.[٦]


توليه الإمارة

استلم عمرو بن العاص -رضيَ الله عنه- ولاية مصر مرّتين،[٧] أمّا الأولى فكانت في خلافة عمر بن الخطّاب -رضيَ الله عنه- حيث كتب إليه وأمره بالسّير إلى مصر فاتحاً ففتحها -رضيَ الله عنه-، فولّاه عمر -رضيَ الله عنه- عليها حتّى تُوفي، وأمّا الولاية الثانية فكانت في خلافة معاوية بن أبي سفيان -رضيَ الله عنهما-، وبقيَ عمرو بن العاص -رضيَ الله عنه- والياً عليها حتى تُوفي سنة ثلاث وأربعين للهجرة.[٨]


خصائص عمرو بن العاص

هناك عدّة خصائص امتاز بها عمرو بن العاص -رضيَ الله عنه- نذكر بعضها فيما يأتي:[٩]











المراجع

  1. السيوطي (1387)، حسن المحاضرة في تاريخ مصر والقاهرة (الطبعة 1)، مصر: دار إحياء الكتب العربية، صفحة 224، جزء 1. بتصرّف.
  2. ابن عساكر (1415)، تاريخ دمشق، دمشق:دار الفكر، صفحة 202، جزء 46. بتصرّف.
  3. عبد الرحمن بن عبد الحكم (1415)، فتوح مصر والمغرب، مصر:مكتبة الثقافة الدينية ، صفحة 210. بتصرّف.
  4. ابن الموفق (1415)، مرشد الزوار إلى قبور الأبرار (الطبعة 1)، القاهرة: الدار المصرية اللبنانية، صفحة 13-14، جزء 1. بتصرّف.
  5. وليد عبد الحق (1435)، بذل الإخلاص في سيرة عمرو بن العاص (الطبعة 1)، الكويت:مبرة الآل والأصحاب، صفحة 93-95. بتصرّف.
  6. الذهبي (1422)، سير أعلام النبلاء، بيروت:مؤسسة الرسالة، صفحة 55، جزء 3. بتصرّف.
  7. مجموعة من المؤلفين، الموسوعة الموجزة في التاريخ الإسلامي، صفحة 338، جزء 10. بتصرّف.
  8. ابن سعد (1410)، الطبقات الكبرى (الطبعة 1)، بيروت:دار الكتب العلمية، صفحة 342، جزء 7. بتصرّف.
  9. الزركلي (2002)، الأعلام (الطبعة 15)، بيروت:دار العلم للملايين، صفحة 79، جزء 5. بتصرّف.
  10. محمد الهرري (1430)، الكوكب الوهاج شرح صحيح مسلم (الطبعة 1)، جدة:دار المنهاج، صفحة 229، جزء 3. بتصرّف.
  11. عمر المقبل (1435)، مواعظ الصحابة رضي الله عنهم (الطبعة 1)، الرياض:دار المنهاج، صفحة 235. بتصرّف.
  12. الالباني (1431)، موسوعة العلامة الإمام مجدد العصر محمد ناصر الدين الألباني (الطبعة 1)، اليمن: مركز النعمان للبحوث والدراسات الإسلامية وتحقيق التراث والترجمة، صفحة 403، جزء 8. بتصرّف.
477 مشاهدة
للأعلى للأسفل