أين يعيش النحل

كتابة - آخر تحديث: ١١:٢٦ ، ١٩ يوليو ٢٠٢٠
أين يعيش النحل

الأماكن التي يعيش فيها النّحل

النّحلة حشرة تنتمي لرتبة غشائيات الأجنحة يُعرف منها أكثر من 20 ألف نوع[١] ويختلف أفراد كل نوع عن الآخر من حيث الشّكل والحجم واللون، وينتشر النّحل في جميع قارات العالم باستثناء القارة القطبيّة الجنوبيّة، فمن المعروف أنّ النّحل يوجد في كل مكان يوجد فيه نباتات لأنّ النّحل يتغذى على حبوب اللقاح ورحيق الأزهار،[٢] وبالرغم من انتشار النّحل في جميع أنحاء العالم إلا أنّ هناك فصائل من النّحل تعيش في منطقة محددة فقط مثل فصيلة Stenotritidae وهي أصغر فصائل النّحل ويعيش أفرادها في أستراليا فقط.[٣]


تاريخ انتشار نحل العسل

يعود تاريخ ظهور أسلاف نحل العسل إلى ما قبل 40 مليون سنة، وقد ظهرت أنواعاً حديثة من النّحل الذي يبني أعشاشه في العراء جنوب شرق آسيا منذ ما يقرب من 10 ملايين سنة، وتلتها الأنواع التي تبني أعشاشها في التّجاويف، وانتقلت بعض أنواع النّحل من موطنها الأصلي إلى أوروبا ومناطق آسيا المعتدلة والاستوائية وتطورت بمعزل عن الأنواع الأصلية لينتج عنها نحل العسل الغربي (الاسم العلمي: Apis mellifera) الذي يمتد وجوده من الدّائرة القطبيّة الشّماليّة إلى جنوب إفريقيا، وإلى الحدود الشّرقية لجبال الأورال شمالاً، والصّحاري الوسطى لأفغانستان جنوباً، ويعد نحل العسل الغربي النوع الوحيد من النّحل الذي يستوطن أوروبا وإفريقيا، أما الأنواع الأصلية من نحل العسل التي ظلت في آسيا، فتطورت أنواعها التي تبني أعشاشها داخل التجاويف لينتج عنها نحل العسل الشرقي (الاسم العلمي: Apis cerana ) وعدة أنواع أخرى، أما الأنواع التي تبني أعشاشاً في العراء فتطورّت لينتج عنها أنواعاً أخرى معروفة الآن،[٤] ومن الجدير بالذكر أنّ نحل العسل الذي يبني أعشاشه في العراء مثل نحل العسل الأسود القزم (الاسم العلمي: Apis andreniformis)، والنّحل القزم الأحمر (الاسم العلمي: Apis florea) لا يمكن تربيته داخل الخلايا ولا يصلح لممارسات إدارة تربية النّحل، ومع ذلك تتمكن بعض المجتمعات من حصد العسل منها.[٥]

الأماكن التي يعيش فيها نحل العسل

توزيع نحل العسل الغربي في العالم

يُعدُ نحل العسل الغربي أو (نحل العسل الأوروبي [٦]) النّحل الأكثر استخداماً لإنتاج العسل ولتلقيح النّباتات في جميع أنحاء العالم في الوقت الحالي، ومن المعروف أنّ النّحل الغربي كان يعيش منعزلاً في إفريقيا وأوروبا والشرق الأوسط  لقرون عديدة الأمر مما أدى إلى إنتاج العديد من السلالات والأنواع الفرعية التي تختلف فيما بينها من حيث الشكل والسلوك، والتي يمكنها التكيف مع مناطق ومناخات محددة، ومع بدء الإنسان الأوروبي باستكشاف واستعمار أجزاء مختلفة من العالم نقلوا معهم نحل العسل الغربي إلى جميع أنحاء العالم باستثناء القطب الجنوبي،[٧]
وتتوزع الأنواع الفرعيّة لنحل العسل الغربي في أنحاء العالم كالآتي:[٨]
  • منطقة وسط البحر الأبيض المتوسط وجنوب غرب أوروبا وتعيش فيها الأنواع الفرعية الآتية:
    • عسل النّحل الإيطالي (الاسم العلمي: A. m. ligustica).
    • عسل النّحل الكرنيولي (الاسم العلمي: A. m. carnica).
    • عسل النّحل المقدوني (الاسم العلمي: A. m. macedonica).
    • عسل نحل صقليا (الاسم العلمي: A. m. sicula).
    • عسل النّحل اليوناني (الاسم العلمي: A. m. cecropia).
  • منطقة غرب البحر الأبيض المتوسط وشمال غرب أوروبا وتعيش فيها الأنواع الفرعية الآتية:
    • نحل العسل الألماني (الاسم العلمي: A. m. mellifera).
    • النّحل الأيبيري (الاسم العلمي: A. m. iberica).
    • النّحل الصحراوي (الاسم العلمي: A. m. sahariensis).
    • النّحل التلي أو التلياني (الاسم العلمي: A. m. intermissa).
  • منطقة الشّرق الأوسط وتعيش فيها الأنواع الفرعية الآتية:
    • نحل العسل الإيراني (الاسم العلمي: A. m.meda).
    • نحل عسل كريت (الاسم العلمي: A. m. adami).
    • نحل العسل القبرصي (الاسم العلمي: A. m. cypria).
    • النّحل القوقازي (الاسم العلمي: A. m. caucasica).
    • النّحل الأرميني (الاسم العلمي: A. m. armeniaca).
    • النّحل الأناضولي (الاسم العلمي: A. m. anatoliaca).
  • منطقة إفريقيا وتعيش فيها الأنواع الفرعيّة الآتية:
    • نحل ماجور (الاسم العلمي: Apis mellifera major).
    • النّحل الصحراوي (الاسم العلمي: A. m. sahariensis).
    • نحل غرب إفريقيا (الاسم العلمي: A. m. adensonii).
    • النّحل متماثل اللون أو نحل مدغشقر (الاسم العلمي: A. m. unicolo).
    • نحل جنوب إفريقيا (الاسم العلمي: A. m. capensis).
    • نحل الغابات الإستوائية في جبال شرق أفريقيا (الاسم العلمي: A. m. monticola).
    • نحل شرق إفريقيا (الاسم العلمي: A. m. scutellata).
    • النّحل المصري (الاسم العلمي: A. m. lamarckii).
    • النّحل اليمني (الاسم العلمي: A. m. yemenitica).
    • نحل ليتوريا (الاسم العلمي: A. m. litorea).


توزيع نحل العسل الشّرقي في العالم

يوجد العديد من الأنواع الفرعية لنحل العسل الشرقي أو الآسيوي التي تتميّز بقدرتها على تحمّل درجات الحرارة المنخفضة والمعتدلة، والأنظمة البيئية الاستوائية، ويعود ذلك لأنها تستوطن مناطق واسعة في آسيا حيث يمتد توزيعها الطبيعي من جنوب وجنوب شرق آسيا إلى روسيا شمالاً، ومن اليابان شرقاً إلى أفغانستان غرباً، وقد تم إدخال نحل العسل الشّرقي في أواخر سبعينيات القرن العشرين إلى بابوا غينيا الجديدة وواصل انتشاره إلى أن وصل جزر سليمان وأستراليا، وبالرغم من جهود الحكومة الاسترالية لوقف انتشاره في البلاد عن طريق تدمير أعشاشه إلا أن النّحل الشّرقي لا يزال موجوداً في المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية شمال شرق أستراليا.[٥]


توزيع الأنواع الأخرى من عسل النّحل

فيما يلي مناطق انتشار بعض أنواع نحل العسل:[٥]

  • نحل العسل كوشيفنيكوف: (الاسم العلمي: Apis koschevnikovi)، ويعيش فقط في مدينة صباح في ماليزيا شمال جزيرة بورنيو.
  • نحل نيغروسينكتا: (الاسم العلمي: Apis nigrocincta)، ويوجد فقط في سولاويزي في إندونيسيا.
  • نحل العسل الأسود القزم: (الاسم العلمي: Apis andreniformis)، ويعيش في جنوب شرق آسيا، وبورنيو، والفلبين، وشبه الجزيرة الصّينية الجنوبيّة.
  • النّحل القزم الأحمر (الاسم العلمي: Apis florea)، وينتشر من عُمان إلى الجنوب الشرقي من آسيا وصولاً إلى بعض جزر إندونيسيا و الفلبينيين
  • نحل العسل العملاق: (الاسم العلمي: Apis dorsata)، وينتشر من أفغانستان غرباً حتى بالي في الجنوب الشّرقي، ويحد من انتشاره شمالاً وجود جبال هملايا.
  • نحل هيمالايا (الاسم العلمي: Apis laboriosa)، وينتشر في جبال الهيمالايا في كل من نيبال وبوتان والصين.


للتعرف أكثر على مملكة النحل يمكنك قراءة المقال مملكة النحل


المراجع

  1. "Bee", www.britannica.com, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  2. "The Buzz on Native Bees", www.usgs.gov,15-6-2015، Retrieved 20-6-2020. Edited.
  3. "Bee Diversity", www.beelab.umn.edu, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  4. "Distribution of honey bees", www.beesfordevelopment.org, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  5. ^ أ ب ت "HONEYBEES ", www.fao.org, Retrieved 21-6-2020. Edited.
  6. "European honey bee", entnemdept.ufl.edu, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  7. "About Honey Bees - Types, Races, and Anatomy ", www.uaex.edu/, Retrieved 20-6-2020. Edited.
  8. "Taxonomy and world distribution map of honey bee species", www.apiservices.biz, Retrieved 20-6-2020. Edited.
63 مشاهدة