أين يقع البحر الأزرق

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٢١ ، ٣ يونيو ٢٠١٨
أين يقع البحر الأزرق

موقع البحر الأزرق

يقع البحر الأزق في آسيا الوسطى على الحدود الفاصلة ما بين كازاخستان في الشمال وأوزبكستان إلى الجنوب،[١] كما يحده من الشرق بحر القزوين، وتطل من الشمال والغرب على حدود هضبة Ustyurt القاحلة، أما صحراء كيزيل كوم فتطل على حدودها الجنوبية الشرقية.[٢]


تسميات البحر الأزرق

ذكر البحر الأزرق في المخطوطات العربية القديمة منذ بداية القرن العاشر بعدة مسميات، منها كردر، وخورزم، وبحيرة دجند، وظهر مسمى البحر الأزرق لأول مرة في كتاب الخريطة الكبرى الذي يعتبر أول كتاب يضع خريطة كاملة لدولة موسكو بكاملها، وذلك بسبب شدة زراق مياه هذا البحر، وفي عام 1697 للميلاد حصل على تسمية بحر آرال من قبل رسام الخرائط ريميزوف الروسي الجنسية.[٣]


جيولوجيا البحر الأزرق

ظهر جوف البحر الأزرق في أواخر حقبة النيوجين، وخلال هذه الفترة امتلئ الجوف بشكل جزئي بالماء، إلا أن الجوف عاد وجف من الماء خلال الفترات الأولى والوسطى من حقبة البليستوسين، ثم عاد وامتلئ بالماء خلال أواخر حقبة البليستوسيني وبدايات حقبة الهولوسين، ثم عاد ومر بفترات من الجفاف ما بين القرن الثالث والأةل قبل الميلاد، وقد تمكن البحر من الحفاظ على مستويات عالية لمياهه بفضل الأنهار التي تصب فيه حتى الستينات من القرن العشرين.[١]


المشاكل التي يعاني منها البحر الأزرق

مارس السكان المحليون مهنة صيد الأسماك في البحر الأزرق، كما كانت الملاحة بين مويناك وآرال نشطة، إلا أن الظروف القاسية التي تعرض لها البحر وتسببها في تبخر مياهه أدت إلى تراجع شواطئ آرال وظهور العديد من المشاكل البيئية والصحية، حيث انخفضت جودة مياه البحر كما زادت نسبة ملوحتها مما تسبب في موت أعداد كبيرة من الأسماك، بالإضافة إلى تردي الوضع الصحي للسكان المحليين الذين يعيشون بقرب البحر بسبب قرب موقع تفريغ النفايات السوفياتية من المنطقة.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب "Aral Sea", www.britannica.com, Retrieved 1-6-2018. Edited.
  2. ^ أ ب "Aral Sea", www.encyclopedia.com, Retrieved 1-6-2018. Edited.
  3. "The Aral: Sea and Land ", scfh.ru,30-4-2009، Retrieved 1-6-2018. Edited.