أين يقع جبل الجودي

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٣٠ ، ٢٦ فبراير ٢٠١٥
أين يقع جبل الجودي

من الأنبياء الذين ذكرهم الله تعالى في كتابه العزيز نبيّ الله نوح عليه السّلام، فقد كان من أولي العزم من الرّسل حيث بعثه الله تعالى كأوّل رسولٍ إلى النّاس، فقد استحدث النّاس من الكفر والضّلال ما استوجب إرسال المبشّرين والمنذرين لهم، وقد بذل سيّدنا نوح عليه السّلام كلّ طاقته في سبيل دعوة قومه إلى دين التّوحيد وعبادة الله وحده وعدم الإشراك به، وقد لبث في قومه ألف سنةٍ إلا خمسين عاماً يدعوهم وينصحهم ويخوّفهم من وعيد الله تعالى للمكذّبين، ولم تلق دعوات نوح عليه السّلام آذاناً صاغيةً عند قومه، إذ لم يؤمن معه إلّا قليلٌ منهم، وقد أبوا إلاّ الإصرار على الكفر وعبادة الأوثان من دون الله، وعندما استيأس منهم نوحٌ عليه السّلام دعا ربّه إنّي مغلوبٌ فانتصر، فأمره الله تعالى أن يبني سفينةً لتكون سبيل النّجاة الوحيد من بطش الله وعذابه الذي سوف يحلّ بالكافرين، وقد كان قومه الكافرون يمرّون عليه وهو يصنع السّفينة فيسخرون منه ولا يزيدهم ذلك إلى اصراراً وتكذيباً، بل استعجالاً للعذاب من عند الله بقولهم ( ائتنا بما تعدنا إن كنت من الصّادقين )، وعندما جاء أمر الله تعالى انهمرت السّماء بالماء الكثير وفجّرت الأرض ينابيع فالتقى ماء السّماء مع ماء الأرض ليشكل طوفاناً عظيماً هائلاً لم ير مثله من قبل ولا من بعد، فيهلك الله تعالى به القوم الكافرين ويغرقهم، وقد كانت سفينة نوح تجري بين أمواج الماء التي كانت كالجبال، وقد حمل فيها نوح من كلّ الكائنات زوجين اثنين كما حمل فيها من آمن معه من النّاس، وحين هلك القوم بالطّوفان أمر الله تعالى السّماء أن تمسك ماءها والأرض أن تبلع ينابيعها، فعادت الأرض كما كانت واستوت سفينة نوح على الجوديّ، فما هو الجوديّ؟، وأين يقع؟.


أجمع العلماء على أنّ الجودي ما هو إلّا جبلٌ استوت عليه سفينة نوح عليه السّلام، ولكن الخلاف في مكان هذا الجبل فبعض العلماء يرى بأنّ هذا الجبل موجودٌ في تركيا في مثلث الحدود الأرمينيّة الأيرانيّة أي شمال شرق تركيا ويطلق عليه اسم جبل أراراط أو أرارات وقد ورد هذا اللفظ في الكتاب المقدّس قديماً، وهناك أقوال ترى بأنّ هذا الجبل موجودٌ في جنوب شرق تركيا على الحدود السّورية العراقيّة، وقد دلّت شواهد علميّة كثيرة على وجود هذا الجبل فعلا عندما وجد بعض العلماء آثار كائنات حيّة عليه.

991 مشاهدة