أين يقع جبل الحلال

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٤ ، ٢٠ مايو ٢٠١٨
أين يقع جبل الحلال

الموقع الجغرافيّ لجبل الحلال

يقع جبل الحلال في الجهة الشماليّة من سيناء المصريّة، وتبعد مسافة 60 كيلو متر عن جنوب مدينة العريش ، ويرتفع عن مستوى سطح الأرض قُرابة 1700 متر، ويوجد في المنطقة (ج) من سيناء، وهي منطقة منزوعة السلاح،[١] ويمتد جبل الحلال من منطقة الفالوجة القريبة من قناة السويس، ويصل إلى الجهة الشماليّة لمدينة العريش، كما ويمتد من وسط سيناء إلى عمق صحراء النقب.[٢]


تسمية جبل الحلال

يعود سبب تسمية جبل الحلال بهذا الاسم إلى كلمة (الحلال)، وهي اللفظة التي يُطلقها البدو على أغنامهم، ومن هذه اللفظة جاءت تسمية الجبل؛ حيث كان هذا الجبل أحد أشهر مراعي البدو،[٣] كما ويُسمّى الجبل بالأسطورة؛ وذلك بسبب وعورته، وارتباطه بالقصص المتعلقة بالجماعات الإرهابيّة التي تقطنه، كما ويُطلق على جبل الحلال اسم واحة المغارات.[٤]


مميزات جبل الحلال

يتكون جبل الحلال من مجموعة من الهضاب، ويُشكل امتداداً لكهوف ومدقات أخرى فوق قمم جبل الحسنة، وجبل القسيمة، وصدر الحيطان، والجفجافة، وكذلك جبل الجدي، ومغارات وكهوف وشقوق يصل عمقها إلى 300 متر، ويتميز الجبل بغناه بالموارد الطبيعيّة؛ حيث تتكون بعض أجزائه من الصخور الناريّة، والجيريّة، والرخام،[٣] كما ويتميز جبل الحلال بنمو أشجار الزيتون، والأعشاب الأخرى المفيدة في أوديته.[١]


جبل الحلال في الوضع الراهن

أصبح جبل الحلال أخطر المناطق المصريّة؛ حيث يعيش فيه متطرفون، ومجرمون هاربون من الأحكام القضائيّة، وهؤلاء يُشكلون خطراً كبيراً على الأمن الوطنيّ والقوميّ المصريّ،[٢] ويرى الخبراء الأمنيون أنَّ جبل الحلال ملاذاً آمناً للإرهابيين، ولعصابات تجارة البشر، كما ويحوي الجبل على عدد من العصابات المتعددة الجنسيات،[٣] وتنتشر هذه الجماعات الضآلة في جبل الحلال، ومغاراته، وكهوفه، وتضاريسه، ومن الجدير ذكره أنَّ طبيعة الجبل التضاريسيّة، وصعوبة الوصول إليه إلّا من خلال السير على الأقدام هي أحد الأسباب التي ساعدت هذه العصابات على الاستيلاء عليه وارتياده.[٢]


المراجع

  1. ^ أ ب ميادة الشامي (26-2-2017)، "تعرف على "جبل الحلال".. المنطقة الأخطر في مصر"، www.alwafd.news، اطّلع عليه بتاريخ 17-5-2018. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت "جبل الحلال بسيناء .. المكان الأكثر غموضاً والملاذ الآمن للجهاديين: أين يقع؟ وماذا يحمل من أسرار .. شاهد الصور"، www.alwatanvoice.com، 4-8-2013، اطّلع عليه بتاريخ 13-5-2018. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت "جبل الحلال.."، www.maspero.eg، 6-3-2017، اطّلع عليه بتاريخ 13-5-2018. بتصرّف.
  4. محمد صلاح (21-3-2017)، "الجنرال فى المغارة .. أسرار تنشر لأول مرة من بطن جبل الحلال"، www.elmogaz.com، اطّلع عليه بتاريخ 13-5-2018. بتصرّف.