أين يقع جبل حلال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٠ ، ٢٢ ديسمبر ٢٠١٥
أين يقع جبل حلال

الجبال

قال تعالى :(وَأَلْقَى فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِكُمْ وَأَنْهَارًا وَسُبُلًا لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ) هكذا ذكر الله تعالى الجبال وأهميتها في كتابه المقدس، فالجبل هو عبارةٌ عن أجسامٍ وتراكماتٍ صخريّةٍ وحجريّةٍ طبيعيّةٍ ضخمة، توجد على أطراف الأرض، حيث تتميّز بعلو قممها وانحدار سفوحها.


أهميّة الجبال

تكمن أهميّة الجبال حسب الدراسات والأبحاث في كونها واحدةً من الأسباب التي تؤدّي إلى نزول الأمطار، لذلك فهم يطلقون عليها لقب صائدة الأمطار، كما أنّها تتميّز بجوّها اللطيف في فصل الصيف مُشَكِّلة بذلك ملاذاً للباحثين عن نسمات الهواء المنعشة بعيداً عن أشعة الشمس الحارقة، وللباحثين عن الإثارة والمغامرات يجدون ضالتهم في تسلق الجبال، عدا طبعاً عن أهميّتها كمنجم للمعادن الثمينة والثروات الطبيعيّة، وهناك العديد من الجبال المعروفة والمشهورة في العالم، كجبل الأطلس، ولكن الجبل الذي سنتحدث عنه في هذا المقال هو جبل الحلال.


جبل الحلال

في شمال سيناء وبارتفاع يزيد عن 1700 متر فوق سطح البحر، وعلى بعد 60 كم جنوباً من مدينة العريش في جمهوريّة مصر العربيّة تقع سلسلة من الهضاب تُعرف باسم جبل الحلال، فمن بعد اتفاقيّة كامب ديفد تمّ تصنيف هذا الجبل ضمن المنطقة (ج) والتي يُعتَبَرُعلى أساسها وجود أي دبابة تابعة لقوات الجيش المصري هو مخالفة للقانون، لذلك فإنّ المسؤول عن أمور الجبل والمخوّل بحمايته هما قبيلتا الترابيين والتياهة اللتان تتقاسمان الحلال مناصفة، حيث تعيش هذه القبائل بطريقة بدائيّة دون خطوط ماء أو كهرباء، وذلك لأنّ عمليّة إنشاء شبكات للمياه أو خطوط للكهرباء قد تكون مكلفة جداً، وهناك أيضاً يخلو الجبل من المرافق الطبيّة كالعيادات أوالمستشفيات، كما ويخلو أيضاً من المراكز التعليميّة كالمداس والجامعات، وهناك يعيش سكان الجبل داخل كهوف حفروها حتى تشكل لهم ملاذاً آمناً وحماية من العوامل الجويّة كالبرد أو الحرارة الشديدة، حيث يواجه سكان الجبل مشكلة تجمع السيول في أرضه، هذا بالإضافة إلى عدم وجود طرق مرصوفة أو معبّدة.


مميّزاتُ الجبل وسبب تسميته

يتميّز جبل الحلال بموارده الطبيعيّة حيث تنمو فيه العديد من الأعشاب والنباتات المفيدة، بالإضافة إلى أشجار الزيتون، هذا الأمرالذي شكل بيئة خصبة للرعاة البدويين وأغنامهم في سيناء، فكانت هذه الأغنام هي السبب وراء تسمية الجبل بهذا الاسم، فالحلال يعني الأغنام، ولا تقتصر أهميّته فقط من هذه الناحية ففي عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر تمّ اكتشاف وجود الفحم في ثنايا هذا الجبل، هذا عدا عن أنواع الصخور المتعددة التي يتكون منها الجبل كالرخام و الجرانيت وغيرها.