أين يقع مطار ألماظة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٥٣ ، ١ نوفمبر ٢٠١٥
أين يقع مطار ألماظة

مطار ألماظة

يعرّفُ مطار ألماظة على أنه مطار من مطارات جمهورية مصر العربية، بل هو أول مطار بنته مصر حتى يكون تحت السيطرة التامة، و يقع جهة الشمال الشرقي من العاصمة المصرية " القاهرة "، وهو بالقرب من مطار القاهرة الدولي، تم البدء ببناء هذا المطار في العام (1930)، وتم افتتاحة بتاريخ 2 يونيو من العام (1932).


شهد مطار ألماظة الكثير من الإنجازات منذ اليوم الأول من افتتاحه، وفي الوقت الحالي هو عبارة عن قاعدة جوية تتبع للقوات المصرية الجوية، كما أنه يُطلق على المطار عدّة أسماء منها: قاعدة شرق القاهرة الجوية، والتي يرمز لها بـ (إيكاو: HEAZ)، وأيضاً يُسمى بقاعدة ألماظة الجوية.


تاريخ المطار

عندما كانت جمهورية مصر تحت الاحتلال البريطاني، لم يكن مسموحاً لأي طائرة استخدام المطار الوحيد في مصر " مطار هليوبليس"، سوى الطائرات البريطانية، حيث كانت بريطانيا تستخدمه خلال وبعد الحرب العالمية الأولى من قبل طائرات سلاح الجو البريطاني، لذلك قامت الحكومة المصرية بإنشاء مطار لمصر، خاص بالطائرات المصرية.


وقد تمّ الانتهاء منه في عام 1932، حيث أقلعت خمسُ طائرات من نوع "تايجر موث"، من أصل عشر طائرات يقودها ثلاثة طيارون مصريون؛ وهم فؤاد حجاج، وعبد المنعم ميجاويتي ، والطيار أحمد عبد الرازق، واثنان من الطياريين البريطانيين، حيث أقلعوا من قاعدة "هاتفيلد " شمال مدينة لندن، وهبطوا في مطار ألماظة، وذلك يومَ الافتتاح بحضور الملك فؤاد الذي افتتح المطار، بالإضافة لحشد شعبي كبير، لذلك أصبح هو المطار الأول في مصر، والمطار الثاني، كان مطار الدخيلة في الإسكندرية.


و بتاريخ 11 إبريل من عام 1931 هبط منطاد " lz 127 " في تمام الساعة (5:15) في مطار ألماظة، والذي كان يقوده " جراف زيبلين"، في رحلته الثانية على الشرق الأوسط، وكان من ضمن الطاقم الأرضي المستقبلين له جنودٌ بريطانيّون، بالإضافة لأكثر من (30.00) شخصاً يشاهدون كيفية الهبوط، وفي تاريخ 5 فبراير من العام 1962 تم استقبال رائد الفضاء الروسي، واسمه " يوري جاجارين" في نفس المطار.


الحوادث التي حدثت بالقرب من المطار

  • تحطُّم طائرة من سلاح الجو البريطاني من نوع " سي 47 سكاي"، عندما أساء الطيار تقدير مكان وجود المدرج خلال الليل، ممّا أدى لارتطام الطائرة بالأرض واشتعالها، وكان ذلك بتاريخ 30 نوفمبر من العام 1945.
  • تحطُّم طائرة مصرية من نوع 161 SNCASE SE.161 Languedoc خلال هبوط الطائرة الاضطراري، بعد اشتعال محركها رقم (1)، عندما كانت متوجهة إلى السودان بتاريخ 30 يوليو من العام 1952، ولكن لم يمت أحدٌ من طاقمها.
  • تحطم طائرة مصرية من نوع فيرز فايكنج 1 بي 634، عندما كانت تهبط على المدرج رقم (32)، وذلك بتاريخ 15 سبتمبر من عام 1954.
  • تحطُّم الطائرة المصرية من نوع فيكرز فيسكا ونت، خلال وجودها على أرض المطار، نتيجة غارة جوية لسلاح الجو البريطاني خلال العدوان الثلاثي على مصر، بتاريخ 1 أكتوبر من العام 1956.