أين يقع مقر منظمة العفو الدولية

كتابة - آخر تحديث: ١١:٣٥ ، ٦ أكتوبر ٢٠١٨
أين يقع مقر منظمة العفو الدولية

منظمة العفو الدوليّة

هي منظمةٌ دولية غير ربحية، المقر الدائم لها لندن، وقام بتأسيسها الإنجليزي (بيتر بينيسن)، أخذت هذه المنظمة على عاتقها الدور الأهم في متابعة وحماية حقوق الإنسان في العالم، وتتركز نشاطات المنظمة على السجناء، وعلى وجه الخصوص سجناء الرأي وهم الفئة التي تم سجنهم بسبب آرائهم ومعتقداتهم، أو بسبب لونهم أو عرقهم أو انتمائهم أو بسبب الدين أو اللغة، وذلك بالسعي لتحقيق معايير عادلة لجميع السجناء في المحاكمة وبخاصة السجناء السياسيين، أو الذين تم اعتقالهم دون محاكمة أو أية تهمة من الأساس.[١]


تعارض منظمة العفو الدولية بشكلٍ قاطع حكومة الإعدام، أو تلقي التعذيب أو أيّ شكل من أشكال العقوبات اللاإنسانية، أو معاملة السجناء بشكلٍ مهين. بلغ عدد الأعضاء في المنظمة أكثر من مليوني عضوٍ ومؤيّد وفق تقرير عام ألفين وسبعة للميلاد والذي قامت المنظمة بإصداره.[١]


أهداف منظمة العفو الدولية

تبنت المنظمة العديد من الأهداف ومن أهمها:[٢]

  • إيقاف جميع أشكال العنف التي تمارس ضد المرأة حول العالم.
  • العمل على الدفاع عن حقوق الفقراء حول العالم .
  • العمل بشكلٍ جاد لإلغاء عقوبة الإعدام حول العالم.
  • محاربة الإرهاب بجميع أشكاله، ومعارضة التعذيب,
  • العمل الجاد لإطلاق سراح سجناء الرأي في المعتقلات.
  • العمل على حماية حقوق المهاجرين واللاجئين.
  • العمل على تنظيم تجارة السلاح على مستوى العالم.


المرجعية التي تستند عليها المنظمة

بنيت نشاطات المنظمة منذ البداية على مبادئ (الإعلان العالمي لحقوق الإنسان)، وهذه المبادئ اتفق عليها المجتمع الدولي بشكلٍ عام، والتي تنص على الحق في عدم الحجز التعسفي والاعتقال، وحق الأفراد على مستوى العالم في التعبير الحر عن آرائهم ومعتقداتهم الدينية والسياسية، والحق في أن يتلقّى السجناء محاكماتٍ عادلة، وحق الأفراد في الحياة الحرة الآمنة، وهذه مجمل الحقوق التي تعمل المنظمة على حمايتها في جل نشاطاتها حول العالم.[٣]


تمتاز المنظمة بأنها حيادية ديموقراطية، الحكم فيها ذاتي مستقل عن جميع الأيدلوجيات السياسيّة والحكومات والمصالح الاقتصاديّة والمعتقدات الدينية، وتتلقى التمويل من الأعضاء والممولين والتبرعات والمناصرين للمنظمة حول العالم، لهذا فإنها تعتبر مستقلةً مادياً وممولة ذاتياً.بلغ عدد المؤيدين فيها أكثر من مليوني عضو، معظم هؤلاء الأعضاء من المتطوعين، ينتشرون في أكثر من مائة وخمسين دولةً حول العالم، ولا تتقبّل منظمة العفو الدولية بشكلٍ قاطع أي اعتماداتٍ مالية من أي كيانٍ سياسي أو حكومي. تعطي منظمة العفو الدولية أهميةً كبرى لدقة التقارير واتزانها؛ حيث إنّ أي تقرير صادر عن المنظمة مبنيٌ على أبحاثٍ مدققة عن طريق الأمانة العالمية في لندن، هذا بالإضافة لكون المنظمة لديها القدرة بشكلٍ تام على تصحيح الأخطاء إن ثبت وقوعها في المعلومات الصادرة عنها. تمّ منح منظمة العفو الدولية جائزة نوبل للسلام عام ألفٍ وتسعمئةٍ وسبعٍ وسبعين للميلاد.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Amnesty International - History", www.nobelprize.org, Retrieved 7-8-2018. Edited.
  2. "Amnesty International ", legal-dictionary.thefreedictionary.com, Retrieved 7-8-2018. Edited.
  3. ^ أ ب "STRUCTURE AND PEOPLE", www.amnesty.org, Retrieved 7-8-2018. Edited.