أين يكثر حدوث الزلازل

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٠٠ ، ١٢ نوفمبر ٢٠١٥
أين يكثر حدوث الزلازل

الزلازل

الزلازل أحد أهم الظواهرالتي تحدث في الطبيعة، مثلها مثل أعاصير تسونامي، والبراكين، والتصحّر، وانجرافات التربة، والمد والجزر، وهي من أهم الأسباب التي تُعيد تشكيل وجه الأرض، وتغيير ملامحه، خصوصاً إن كانت قوّة الزلازل قويّةً ومدمّرة. لمعرفة أين تكثر الزلازل يجب أن تعرف أسبابها، فتلك الأسباب هي التي تُحدّد كثافة حدوث الزلازل بشكل عام.


أسباب حدوث الزلازل بكثرة

السبب الرئيسي في حدوث الزلازل هو تحرّك الصفائح الأرضية، وقد أوضحت نظرية الصفائح التكتونية التي وضعت من قبل العلماء الجيولوجيين في عام ألف وتسعمئة واثنين وستين حركة الصفائح بشكلٍ مفصل، وتأثيرها في حدوث الزلازل، ومنها أيضاً عرف الإنسان أنّ القشرة الأرضية تتكوّن من صفائح صخرية تتحرك، ونتيجةً للاحتكاك الناتج عن هذه الحركة تكثر الزلازل على حواف الصفائح حسب نوع الحركة، فإن كانت الحركة طرح أو بناء ترتفع صفيحة فوق أخرى وتزداد مساحة الأرض أو تقل نتيجة الزلازل، وعند النظر إلى خريطة العالم الزلزالية، ستكون نقاط الكثافة الزلزاليّة هي ببساطة نقاط حواف الصفائح ومنتصف ظهر المحيط.


مناطق تباعد الصفائح الأرضية

عندما تبتعد صفيحتان عن بعضهما البعض تظهر منطقة شد، فينشأ صدع يُعرف بالصدع الرأسي أو العادي Normal Fault، وتحدث في هذه المناطق زلازل ضحلة لا تتعدّى الثلاثين كيلو متراً.

  • أمثلة: حركة الصفيحة الإفريقية مبتعدةً عن العربية، وينتج البحر الأحمر، وزلازل ضحلة.


التقاء الصفائح

أي عندما تقترب صفيحتان من بعضهما البعض وتلتقيان ويحدث التصادم، وهنا تختلف النواتج حسب نوع كلّ صفيحة، والاحتمالات التقاء صفيحة قاريّة بأخرى محيطية، أو قارية بقارية، ويُسمّى الصدع في هذه المنطقة بالصدع العكسي أو Reverse Faults .

  • صفيحة قاريّة مع صفيحة قارية: تختلف الكثافة بشكلٍ نسبي بين الصفيحتين، فترتفع واحدة وتنخفض الأخرى، ويؤدّي الاصطدام لتكوين سلسلة جبلية، وفي هذه المنطقة تكون الزلازل على أعماق من ستين إلى ثلاثمئة كيلومتر، وهي أعماق متوسطة. أمثلة: تصادم الصفيحة الهندية مع صفيحة آسيا وتكون جبال الهملايا.
  • صفيحة محيطية مع أخرى قارية: هنا اختلاف الكثافة كبير؛ حيث تنخفض المحيطية لترتفع القارية، وترتفع القارية لتُكوّن سلسلة جبال، وتتشكل الزلازل العميقة بين الارتفاع ثلاثمائة وحتى ستمائة وخمسين كيلومتراً. أمثلة: غرب القارّة الأمريكية الجنوبية حيث تتكوّن سلسلة جبال الأنديز والجزر الألوسية حتى الشمال حيث ألاسكا.


انزلاق الصفائح

أي عندما تتحرّك صفيحتان على شكل انزلاق مستعرض Transform Faults، وتكون الحركة في هذا النوع متوازية فصفيحة تتحرّك باتجاه، والأخرى عكسها لكنّهما في الوقت نفسه متلاصقتين، وتنتج عن هذه الحركة البراكين والزلازل بأعماق ضحلة تصل حتّى العشرين كيلومتر. ومن الأمثلة على ذلك: خليج العقبة حتى البحر الميت (صدع حفرة الانهدام الإفريقي)؛ وهو صدع من إفريقيا وحتى البحر الميت، وصدع سان أندرياس في الولايات المتحدة الأمريكية تحديداً في ولاية كاليفورنيا.


ننوّه إلى أنّ نسبة 69% من الزلازل التي تحصل في العالم تكون في حدود الصفائح، و80% من الطاقة الزلزالية الناشئة تكون على حزام النار على الشواطئ الأمريكيّة واليابان والفلبين مروراً بأُستراليا وحتى نيوزيلاندا، والحزم النّاري (Pacific Ring of Fire) سُمّي بهذا لكثرة الزلازل عليه، ومن أشهر الزلازل التي حدثت على حزام النار: زلزال اليابان 1923م، وزلزال ألاسكا 1964م، وزلزال البيرو 1970م، وزلزال التشيلي 1985م، وزلزال اليابان 1995م، ولا بُدّ أن نشير إلى أنّ البراكين أيضاً تُرافق الزلازل بل إنّ حدوث الزلازل غالباً ما يكون مؤشراً استباقياً لاندلاع البركان.