أين يوجد جبل كلمنجارو

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١١ ، ٨ نوفمبر ٢٠١٥
أين يوجد جبل كلمنجارو

أهميّته

يُعدّ جبل كلمنجارو واحداً من أكثر المعالم الجغرافيّة والطبيعيّة استقطاباً للسيّاح من كافّة أرجاء العالم، فهو واحد من القمم السبعة الأعلى في العالم، لهذا فالعديد من المهتمّين والهواة يقصدونه من أجل ممارسة رياضة تسلّق الجبال، وتحقيق الإنجازات بالوصول إلى أعلى نقطة فيه، ويسعى العديد من هؤلاء الأشخاص إلى تسلّق هذه القمم السبعة وتحقيق هذا الإنجاز الكبير والهائل، الذي يعدّونه بمثابة تحدٍّ كبير لهم.


موقعه وارتفاعه

يقع جبل كلمنجارو في القارة الإفريقيّة، في الشمال الشرقيّ من تنزانيا، وهو الجبل الأكثر ارتفاعاً ضمن أراضي القارة الإفريقيّة كلها، حيث يصل ارتفاعه إلى نحو خمسة آلاف وثمانمئة وخمسة وتسعين متراً فوق سطح البحر، وأربعة آلاف وثمانمئة وسبعة وسبعين متراً من قاعدته. يتكوّن جبل كلمنجارو من مخاريط بركانيّة ثلاثة: هي ماوينسي، وكيبو، وشيرا، كما ويُعدّ هذا الجبل من أقرب النّقاط المغطّاة بالثلوج، التي تقع بالقرب من خطّ الاستواء.


ترتيب كلمنجارو بين القمم السبعة

قمة كلمنجارو هي القمة الرابعة الأعلى على مستوى العالم، حيث تسبقها كلّ من قمة إفريست في نيبال بارتفاع يصل إلى ثمانية آلاف وثمانمئة وثمانية وأربعين متراً تقريباً، تليها قمة أكونكاجوا في الأرجنتين بارتفاع يصل إلى ستة آلاف وتسعمئة واثنين وستين متراً، ثمّ جبل ماكنلي في الولايات المتّحدة الأمريكيّة بارتفاع يصل إلى ستة آلاف ومئة وأربعة وتسعين متراً، ثم تأتي قمة جبل كلمنجارو بالارتفاع المذكور مسبقاً، وبعد كلمنجارو تأتي كلّ من قمة ألبروز في روسيا، بارتفاع يصل إلى خمسة آلاف وستمئة واثنين وأربعين متراً، تليها قمة فينسون ماسيف في تشيلي بارتفاع يصل إلى أربعة آلاف وثمانمئة واثنين وتسعين متراً، وأخيراً قمّة هرم كارستنز في إندونيسيا حسب قائمة ميسلر بارتفاع يصل إلى أربعة آلاف وثمانمئة وأربعة وثمانين متراً، أو قمّة كوس أوسوزو في أستراليا حسب قائمة باس، وبارتفاع يصل إلى ألفين ومئتين وثمانية وعشرين متراً تقريباً.


كلمنجارو في التاريخ

كان لهذا الجبل أهميّة كبيرة تاريخياً، فقد كان معروفاً في العصور القديمة لغير القاطنين في الأراضي الإفريقيّة، غير أنّ المعلومات المتوافرة حالياً والمتعلقة بتاريخ المنطقة لا يمكن من خلالها التمييز بين عدّة جبال إفريقيّة من بينها جبل كلمنجارو، وفي العام ألف وثمانمئة وثمانية وأربعين ميلاديّة كان جوانز ريبمان الألماني هو أول من وجد هذه القمة، وذلك حسب ما أورده كلٌّ من هالفورد ماكيندر الجغرافيّ الإنجليزيّ، وهاري جونستون المستكشف الإنجليزيّ، وبعد ذلك العام بدأت محاولات التسلّق من خلال الهواة، واختلفت الارتفاعات التي وصل إليها كلّ واحد من منهم.