إزالة البثور السوداء

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٣ ، ١٩ يناير ٢٠١٦
إزالة البثور السوداء

البثور السوداء

تعاني كثيراً من النّساء من ظهور البثور السّوداء أو ما يعرف بالزّيوان وهي مشكلة تؤرّق جمال البشرة وتقلق المرأة، كما أنّها تنتشر بين الفئة الشبابيّة، ولا تقتصر على النّساء والشباب فقط فالرّجال أيضاً معرّضون لإصابة بشرتهم بالبثور السّوداء.


وهي مشكلةٌ من مشاكل البشرة وهي نوعٌ من البثور المفتوحة تظهر نتيجة انسداد في جريبات وبصيلات الشّعرة؛ بسبب وجود مادةٍ دهنية تفرزها البشرة تُسمى الزّهم تتراكم مع خلايا الجلد الميت والأتربة والغبار، ويحدث انسداد كلي لجريبات الشّعر مشكلاً البثور التي يتأكسد الجزء المفتوح منها والمعرّض للهواء فيتحول للون أسود، وغالبا ما يكثُر ظهورها في البشرة الدّهنية التي تتّصف بمساماتٍ واسعة، ونتيجة العبث بها دون العناية بنظافة الأيدي وتطهيرهما تنتشر لأماكن أخرى من البشرة، وغالباً ما يكثر وجودهما على الأنف والذّقن.


إزالة البثور السوداء

النظافة الشخصيّة

غسل الوجه بالماء الدّافئ والغسول المناسب لطبيعة البشرة أمر مهم للحد من ظهور البثور السّوداء، وخاصةً لأصحاب البشرة الدّهنية، حيثُ يقلّل الاغتسال من إفراز الغدّد الدّهنية، ويقلّل من تراكم الشّوائب في جريبات الشّعر، يشمل هذا الأمر تنظيف الوجه من آثار المكياج والحرص على إزالته قبل النّوم لتبقى البشرة نظيفة خالية من أيّ موادٍ متراكمة، وتطهير الأدوات المستخدمة على البشرة كالفراشي وقطع الإسفنج والمناشف.


تقشير الوجه

يُعدّ تقشير الوجه مرةً أو مرتين في الأسبوع من الأمور المهمة لبشرةٍ صحيّة، لتخليصها من الشّوائب وخلايا الجلد الميتة التي تتراكم في جريبات الشّعرة، يمكن استخدام مكوّناتٍ طبيعية للتّقشير متواجدة في كل منزل كالشّوفان والنشا والردّة وحبيبات السّكر.

التّبخيرة

تعريض الوجه لحمامٍ بخاري من الأمور المهمّة لفتح المسامات، وتخليص البشرة من البثور السّوداء بالضّغط عليها بقطعتي قطن نظيفتين والتأكد من تطهير الأيدي ونظافتهما، يمكن استخدام تبخيرة أزهار الكاموميل فهي من الأعشاب الجيّدة للبشرة وتعطيها الصّفاء والنّضارة، مع الحرص على إغلاق المسامات بعد تنظيف البشرة بالبخار باستخدام إحدى أنواع التّونيك القابضة للمسامات، يمكن استخدام مكعّبات ماء الورد المثلّجة.


أشرطة طبيّة لاصقة

يمكن شراؤها من إحدى الصّيدليات، وهي عبارة عن لصقاتٍ خُصّصت لغرض إزالة البثور السّوداء، يمكن استخدامها بالمنزل بكلّ سهولة، يُبلّل مكان وجود البثور السّوداء بالماء ويوضع اللاصق الطّبي، والانتظار عليه ربع ساعة، ثمّ يُنزع دفعةً واحدة فتخرج البثور السّوداء ملتصقة على اللاصق الطّبي، وتُكرّر العملية إنّ احتاج الأمر لذلك.


غسول مخصّص لإزالة البثور السّوداء

يوجد أنواع غسولٍ معيّنة يتم تخصيصها للتّخفيف والحدّ من ظهور البثور السّوداء، واستخدامها بانتظام يحدّ من تطوّر المشكلة، مع الحرص الدّائم على عدم العبث بالبشرة وعدم فقء البثور حتّى لا يتم تلويثها وانتشارها في أماكن أخرى.


استخدام ماسكات وأقنعة للبشرة

المواد الطبيعيّة هي الأكثر أماناً على البشرة وبعضها يُعطي نتائج مبهرة، ومن هذه الأقنعة قناع بياض البيض، والدقيق والعسل، وماء الورد والنشا، وماسك دقيق الأرز، والبطاطا.


الإكثار من شرب الماء

شرب كوبين من الماء في الصباح من الأمور المهمة التي تساعد على تخليص الجسم من السّموم، وتمد البشرة بالنّضارة والصّفاء وتخفف من ظهور البثور والتهابها.