إنجازات ابن سينا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٣ ، ١٠ فبراير ٢٠١٩
إنجازات ابن سينا

إنجازات ابن سينا في مجال الطب

يعد ابن سينا عالِماً، وطبيباً، وفيلسوفاً، وقد عُرِف بلقب أمير الأطباء، وكذلك بأرسطو الإِسلام،[١]واعتمد ابن سينا على منهج علمي قائم على التجربة، وهو بذلك ابتعد بعلم الطب عن الشعوذة، والسحر، والخرافة، وأكّد أنه لا بد لكل مرض من أن يمتلك سبباً معيّناً أدى إليه، ويرجع إليه الفضل في اكتشاف العديد من الأمراض مثل طفيلة الإنكلستوما التي يعد أول من اكتشفها، وسمّاها في كتابه القانون في الطب؛ حيث أورد ذكرها في الفصل الخاص بالديدان المعويّة، كما تحدَّث عن أعراض المرض الذي تُسَبِّبه، ووصفها بالتفصيل.[٢]


ذكر ابن سينا بعض أنواع الديدان الطفيلية؛ مثل ديدان العين التي لا تعيش في القناة الهضمية، وإنما تعيش في منطقة العين، كما ذكر ديدان الفلاريا المسبِّبَة لداء الفيل، وكان أوّل من وصف الالتهاب السحائي، وكان الأول في التفريق بين الشلل الناجم عن الأسباب الداخلية داخل الدماغ، والشلل الذي ينتج عن سبب خارجي فيه، وبين المغص الكلوي، والمعوي.[٢]


عالج ابن سينا القناة الدمعية عن طريق إدخال مسبار معقَّم فيها، كما أوصى بتغليف الحبوب الدوائية، وكشف عن أعراض حصاة المثانة السريرية، ووصف بدقَّة بعض أمراض النساء؛ مثل: الإسقاط، والانسداد المهبلي، والأورام الليفية، كما تطرق إلى ذكر بعض الأمراض التي قد تُصيب النفساء، أما عن إنجازاته في مجال علم الجراحة؛ فقد ذكر ابن سينا طرقاً مختلفة لإيقاف النزيف، وعن كيفية استخراج السهام من الجروح.[٢]


نبغ ابن سينا في علوم النّباتات، كما مهّد لعلم الديناميكا الحديثة، وكتب الكثير عن الفلسفة، وقرّب من خلال كتاباته آراء الفلاسفة من المنظور الإسلامي، كما كانت له إنجازاته في مجال علم الفلك؛ فقد قدّم العديد من النظريات، وكذلك الآلات لأول مرة، كما كتب الشعر.[١]


كتاب الشفاء

يعد كتاب الشفاء أهم أعمال ابن سينا في مجال الفلسفة والعلوم، وهو عبارة عن موسوعة مكونة من أربعة أجزاء تغطي موضوعات مختلفة، مثل الفيزياء، والمنطق، والرياضيات، وعلم الميتافيزقيا.[٣]


كتاب القانون في الطب

ظهر ميول ابن سينا إلى التصنيف في كتابه المعروف باسم كتاب القانون في الطب، وهو مقسّم إلى خمسة كتب؛ يضم الكتاب الأول منها أربعة أطروحات، تبحث الأطروحة الأولى منها عن العناصر الأربعة، وهي: الماء، والأرض، والهواء، والنار، في ضوء دراسات الطبيب اليوناني جالين بيرغاموم للسوائل الأربعة: الدم، والبلغم، والصفراء، والسوداء، كما تتضمن معلومات عن علم التشريح، أما الأطروحة الثانية فتبحث في علم أسباب المرض، أما الثالثة فتبحث في النّظافة، والصحة، والأمراض، وحتمية الموت، أما الأطروحة الرابعة فتبحث في علم تصنيف الأمراض.[٣]


أما الكتاب الثاني من القانون فهو يتحدث عن علم الأدوية مفردات الطب، أما الكتاب الثالث فيغطّي الأمراض من الرأس إلى أخمص القدمين، والكتاب الرابع يتحدث عن الأمراض غير المخصّصة بعضو معين، ويتحدث الكتاب الخامس عن الأدوية المركّبة،[٣]ويعدُّ هذا الكتاب دليلاً على براعته، وقد تمت ترجمته إلى عدة لُغات، وبقي يدرّس في جامعات أوروبا حتى نهاية القَرن التاسع عشر.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب ت "ابن سينا"، www.hindawi.org، اطّلع عليه بتاريخ 9-2-2019.
  2. ^ أ ب ت "ابن سينا.. موسوعة العلم والعلوم"، www.islamstory.com، 6-7-2009، اطّلع عليه بتاريخ 9-2-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت Michael Flannery (1-1-2019), "Avicenna"، www.britannica.com. Edited.