ارتفاع ضغط الدم عند الحامل

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٣ ، ٢٣ يونيو ٢٠١٩
ارتفاع ضغط الدم عند الحامل

ارتفاع الضغط عند الحامل ومستوياته

هُناك ثلاثة مستويات لارتفاع ضغط الدم عند الحامل، ويُمكن بيانُها على النّحو الآتي:[١]

  • ارتفاع ضغط الدم البسيط: إذ يتراوح الضغط بين 140/90 و149/99 مليمتر زئبقي، ولا يحتاج الشخص للعلاج في هذه الحالة، وإنّما يُكتفى بقياس ضغط الدم بانتظام.
  • ارتفاع ضغط الدم المتوسط: إذ يتراوح الضغط بين 150/100 و159/109 مليمتر زئبقي.
  • ارتفاع ضغط الدم الشديد: ويتمثل ببلوغ ضغط الدم ما قيمته 160/110 مليمتر زئبقي فأكثر.


أنواع الضغط عند الحامل

لا يُعتبر ارتفاع ضغط الدم للحامل أمر خطير ولكنّه يحتاج إلى مراقبة شديدة، وقد يتطوّر ارتفاع ضغط الدم قبل حدوث الحمل في بعض الأحيان، وأثناء الحمل في أحيان أخرى، وفيما يأتي توضيح لأنواع الضغط عند الحامل بالتفصيل.[٢]


ارتفاع ضغط الدم المزمن

يُعبر ارتفاع ضغط الدم المزمن (بالإنجليزية: Chronic hypertension) عن الإصابة بارتفاع الضغط قبل حدوث الحمل أو قبل الأسبوع العشرين من الحمل، وفي الحقيقة، يصعُب تحديد بداية حدوث ذلك نظراً لكون ارتفاع ضغط الدم غير مصحوب بأعراض في معظم الحالات.[٢]


ارتفاع ضغط الدم الحملي

يُعبر ارتفاع ضغط الدم الحملي (بالإنجليزية: Gestational hypertension) عن ارتفاع الضغط الذي يتطوّر بعد الأسبوع العشرين من الحمل ويكون غير مصحوب بأعراض أخرى في الغالب، ويختفي خلال ثلاثة أشهر بعد الولادة، ولكنّه قد يزيد من خطر المُعاناة من ارتفاع ضغط الدم في المستقبل، وقد يتطوّر إلى مرحلة ما قبل تسمم الحمل، وتجدر الإشارة إلى أنّ ضغط الدم الحملي قد يؤثر في كثيرٍ من الحالات على الطّفل، ولكن قد يكون شديداً في بعض الأحيان، ممّا قد يتسبّب بولادة الطّفل قبل الموعد المتوقع لولادته أو ولادته بوزنٍ أقلّ من الطبيعي.[٣]


مرحلة ما قبل تسمم الحمل

تُعرف مرحلة ما قبل تسمم الحمل (بالإنجليزية: Preeclampsia) بأنّها حالة خطرة قد تتطوّر خلال الحمل أو بعد الولادة، وتتضمّن أعراضها ما يأتي:[٤]

  • وجود بروتين في البول.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • الغثيان.
  • الاستفراغ.
  • ألم البطن.
  • الحساسية تجاه الضوء.
  • زغللة العين (بالإنجليزية: Blurred vision).
  • انتفاخ الوجه والأيدي.
  • زيادة الوزن نتيجة احتباس السّوائل في الجسم.
  • الدوخة.
  • الصداع.
  • التهيّج.
  • ضيق النّفس.


المراجع

  1. "High blood pressure (hypertension) and pregnancy", www.nhs.uk,12-4-2018، Retrieved 15-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Pregnancy week by week", www.mayoclinic.org,14-2-2018، Retrieved 15-5-2019. Edited.
  3. "High Blood Pressure in Pregnancy", www.medlineplus.gov,12-12-2018، Retrieved 15-5-2019. Edited.
  4. Jamie Eske (12-12-2018), "What to know about high blood pressure during pregnancy"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-5-2019. Edited.