ارتفاع وانخفاض ضغط الدم

كتابة - آخر تحديث: ١٤:٣١ ، ١٧ أكتوبر ٢٠١٨
ارتفاع وانخفاض ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم

يعرف ارتفاع ضغط الدم على أنّه ارتفاع ضغط الدم عن مئة وعشرين على ثمانين ملليميتر زئبق، بسبب التوتر في غالب الحالات، أو بلا سبب في حالات أخرى. قد يؤدي إهمال ارتفاع ضغط الدم إلى الإصابة بمشاكل عدة كالنوبة القلبية، والسكتة الدماغية، وغيرها، لذا يجب المتابعة والاهتمام من أجل السلامة الصحية، ويعتبر اتباع أسلوب الحياة الصحية من أفضل الوسائل للوقاية من ارتفاعه، وتشمل اتباع حمية غذائية صحية، والنوم عدد الساعات اللازمة في المساء، وممارسة الرياضة، وغيرها، وفي ما يلي أهم أسبابه و بعض طرق للعلاج:[١]

  • من الأسباب الأكثر شيوعاً؛ زيادة استهلاك الملح، حدوث مضاعفات جانبية بسبب أدوية معينة، والالفشل الكلوي المزمن؛ مسبباً تراجع في عمل الكلية.
  • أما طرق العلاج الأكثر فاعلية و شيوعاً هي ممارسة التمارين الرياضية، والحفاظ على الهدوء والراحة النفسية والالتزام بالدواء في حال تم وصفه من قبل الطبيب.


انخفاض ضغط الدم

قد يصاب بعض الأشخاص بانخفاض في ضغط الدم دون ملاحظة أي أعراض، وفي حالات أخرى تتجلى أعراض مختلفة كالشعور بالدوار أو الإغماء، وفي بعض الأحيان قد يكون خطراً مهدداً للحياة اذا تم إهماله، بشكل أساسي تعتبر قراءة الضغط الأقل من تسعين على ستين ملليمتر زئبق منخفضة، وتتعدد أسباب الانخفاض من الجفاف إلى اضطرابات طبية خطيرة، إيجاد أسباب المرض هي الخطوة الأولى لتحديد العلاج، فمن الأعراض والأسباب له ما يلي:[٢]

  • أعراضه؛ الدوار، الإغماء، تشوش وعدم وضوح في الرؤية، الغثيان، الإرهاق و نقص في التركيز.
  • أما أسبابه؛ الحمل، مشاكل في القلب، مشاكل في الغدد الصماء، الانخفاض في نسبة السكر بالدم، الجفاف، فقدان الدم وخسارته، التهابات حادة، فرط في الحساسية و نقص العناصر الغذائية من الحمية.


كيفية المحافظة على ضغط دم طبيعي

من الجيد كون ضغط الدم طبيعي، ومن الأفضل المحافظة عليه، فدرهم وقاية خير من قنطار علاج، تتعدد وتسهل طرق الحفاظ عليه كما يلي:[٣]

  • التمارين الرياضية؛ فهي قادرة على تحفيز الجسم لإفراز حامض النتريك؛ الذي يساهم في توسع الأوردة والشرايين، وتساهم التمارين في تقوية عضلات القلب و تخفيف التوتر.
  • خسارة الوزن الزائد؛ حيث يزيد الوزن الزائد من مخاطر أمراض القلب والسكري كذلك.
  • الأكل الصحي؛ مساهماً في التخفيض من خطر ارتفاع ضغط الدم و العودة إلى ضغط الدم الطبيعي.
  • الابتعاد والتخفيف من استهلاك الملح.
  • ترك التدخين.


المراجع

  1. Markus MacGill (11-12-2017), "Everything you need to know about hypertension"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-9-2018. Edited.
  2. "Low Blood Pressure (hypotension)", www.mayoclinic.org,10-3-2018، Retrieved 14-9-2018. Edited.
  3. Chris Iliades (7-8-2010), "how to maintain normal blood pressure"، www.everydayhealth.com, Retrieved 14-9-2018. Edited.