اسم صغير العصفور

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٥٩ ، ١٧ يناير ٢٠١٦
اسم صغير العصفور

اسم صغير العصفور

يسمّى صغير العصفور بالزغلول أو الفرخ، وهو من الحيوانات الفقارية، ويختلف صغير العصفور من عصفور إلى عصفور آخر، لكن يمتلكون نفس السمات والخصائص، وتبدأ دورة حياة صغير العصفور من موسم التزاوج، حيث تبني أعشاشها وتقوم بوضع البيض فيها، بحيث ينمو الفرخ داخل البيضة، ثمّ تخرج من داخل البيضة، وتبقى مهمة الوالدان تربية صغارهما إلى أن تصبح الفرخ كاملة النمو، وقادرة على الطيران، والاعتماد على ذاتها في التقاط طعامها.


سمات وخصائص العصفور

تشترك الطيور جميعها بما فيها العصافير في نفس السمات والخصائص، وهي:

  • من ذوات الدم الحار.
  • يتكوّن جسمها من أربعة أجزاء، وهي: الرأس، والذيل، والجذع، والعنق.
  • أطرافها الأمامية أجنحة.
  • ليس لها أسنان.
  • ليس لها غدد عرقيّة، لكن تحتوي على غدد زيتيّة.
  • خلايا الدم الحمراء الخاصة بها تحتوي على أنويه وذو شكل بيضيه.
  • يغطّي جسمها الريش، والحراشف على أرجلها، وجلدها رقيق.
  • منقارها بارز مغطّىً بغطاء قرني.
  • هيكلها من العظام ويحتوي على تجاويف هوائية.
  • تملك الطيور بأنواعها وأشكالها مخّاً واحداً، واثني عشر زوجاً من الأعصاب المخيّة.
  • ليس لهم مثانة بوليّة، والإخراج الخاص بهم شبه صلب.
  • عملية الإخصاب داخلية، وتقوم بوضع البيض.
  • قلبها يحتوي على أربعة غرف، وأذنين وبطنين منفصلين.


عادات العصافير

تمتلك الطيور بما فيها صنف العصافير بعض من العادات المتنوعة، وهي:

  • الاستعراض، عندما يطل موسم التناسل عند الطيور بأنواعها، يبدأ العصفور الذكر بالاستعراض والتبختر بجماله أمام العصفور الأنثى.
  • الهدايا، وهدايا العصفور تتكون من بعض الطعام المحمول في منقارها، إذ يقدمه العصفور الذكر للأنثى عندما يبدأ موسم التناسل، أو عود نباتي صغير ليرمز على البدء ببناء عشّ صغارهم.
  • الغزل، عندما يبدأ العصفور الذكر بالاستعراض أمام العصفور الأنثى يقوم بالرقص ليبدأ بغزله.
  • الصداقة، وهي الفترة التي يقضيها العصفور الذكر والعصفور الأنثى قبل موسم التناسل، والتعرّف على كل منهما.
  • التغريد، تقوم الطيور جميعها بالتغريد لجذب أزواجها، ويكون التغريد بصوت جميل، وناعم، وذو لحن ممتع.


أنواع العصافير

تختلف العصافير عن بعضها البعض، ومنها:

  • العصفور الدوري، يتميز هذا العصفور بمنقاره ذو الشكل المخروطي، وبلونه البنيّ والأبيض والأسود، ويتغذّى على الحبوب بجميع أشكالها.
  • الببغاء، تعتبر من أكثر الطيور التي يربيها الإنسان ويحبها، إذ تتميّز بألوانها الزاهية جداً، وتقليدها للأصوات المحيطة بها، وتعيش الببغاء في المناطق ذو المناخ الدافئ، والببغاء على أنواع كثيرة جداً إذ هناك حوالي 353 نوعاً.
  • سنونو الجرف الداكن، يتغذّى هذا الطائر على الحشرات، ويتميّز بأنّه عريض الجناحين والجسم.